بعد أحداث العراق.. الكويت ترفع حالة الاستعداد بالجيش والحرس الوطني إلى (3)

الكويت- (د ب ا)- أكدت مصادر رفيعة مطلعة ان الجهات العسكرية والأمنية وجهات أخرى في الكويت تتأهب بكل قواتها للانتشار في جميع المواقع الحيوية والمنشآت المهمة بالبلاد، وذلك للحفاظ على أمن وأمان واستقرار الوطن بعد تزايد وتيرة الأحداث بالعراق وتبادل القصف بين إيران والقوات الأمريكية.

ونقلت صحيفة “الأنباء”الكويتية الصادرة اليوم الجمعة عن المصادر ،التي لم يتم تسميتها، قولها إن هناك عملية رصد ومراقبة من قبل القطاعات الأمنية والعسكرية على مدار الساعة ورفع جاهزية جميع الأجهزة المعنية حول المنشآت المهمة والحيوية بالبلاد، مشيرة الى تشديد المراقبة على الحدود البرية والبحرية والجوية، وذلك لتأمينها من اي اعتداءات قد تتعرض لها نظرا للأحداث الجارية بالمنطقة.

وأشارت المصادر الى أنه تم رفع حالة الاستعداد في الجيش والحرس الوطني الى حالة «3» وهي الاستنفار والاستعداد المتكامل للقوات.

كما كشفت المصادر عن أن وزارة الداخلية أصدرت توجيهاتها وتعليماتها الى جميع القطاعات الأمنية الميدانية والإدارية والتخصصية، بالحجز الكلي ورفع حالة الاستعداد الأمني في أمن الحدود والسواحل والجهات المختصة الداخلية والخارجية والأمن الجنائي والأمن العام والعمليات والمرور والنجدة والأمن الخاص، اما القطاعات الأخرى وهي الإدارية والتخصصية فتكون في وضع الاستعداد عند الطلب والمساندة.

كانت إيران قد شنت هجوما صاروخيا الأربعاء على قاعدتين امريكيتين في العراق ردا على قيام واشنطن بقتل قاسم سليماني قائد فيلق القدس بالحرس الثوري الإيراني في هجوم جوي يوم الجمعة الماضي.

كما قُتل مع سليماني في الهجوم الأمريكي ابو مهدي المهندس نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي الشيعي العراقي.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here