بسبب ”أمور خاصة“.. سوري بالكويت يطعن والدة صديقه في رقبتها

متابعات – احالت الأجهزة الأمنية في دولة الكويت، مقيمًا سوريًا إلى النيابة العامة، بعد قيامه بطعن والدة صديقه في رقبتها؛ بسبب خلافات تتعلق بـ“أمور خاصة“.

ووفق صحيفة ”الراي“ المحلية، فإنّ عمليات الداخلية تلقت بلاغًا عن طعن سيدة سورية أمام مسكنها في منطقة السالمية، فانتقل رجال الأمن والطوارئ إلى الموقع، وتم نقلها للمستشفى، وبالتحقيق معها تبين أن صديق ابنها قام بطعنها وأدلت ببياناته، فيما سجلت قضية شروع بالقتل.

وإثر تحريات، تمكن رجال الأمن من العثور على مكان اختباء الجاني، وذلك في منزل أحد أقاربه، حيث جرى إلقاء القبض عليه.

وأقر الجاني بفعلته في التحقيقات، مبينًا أنه كان على خلاف مع والدة صديقه المجني عليها بسبب ”مشكلات خاصة“، رفض الكشف عنها، فقام بالاتصال بها عدة مرات، إلا أنها لم تعره اهتمامًا وتجاهلت كل اتصالاته ورسائله، فما كان منه إلا أنّ قام بمراقبة الشقة التي تقطن بها وتربص بها لحظة خروجها من مسكنها، وانقض عليها وطعنها برقبتها، ثم لاذ بالفرالر بحسب موقع ارم نيوز.

وتم التحفظ على المتهم؛ لاستكمال التحقيقات معه، وإحالته إلى النيابة العامة لاتخاذ الإجراءات القانونية بحقه.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here