بريطانيا تساهم بنحو 2.6 مليون دولار في إزالة القنابل العنقودية الإسرائيلية من لبنان

بيروت ـ ( د ب أ) – أعلنت السفارة البريطانية في بيروت اليوم الجمعة أن المملكة المتحدة ساهمت بأكثر من مليوني جنيه استرليني ( 6ر2 مليون دولار) لتطهيرعدة كيلومترات من القنابل العنقودية في جبل لبنان وجنوبه.

وقالت السفارة في بيان صادر اليوم إن السفير البريطاني كريس رامبلنج توجه اليوم جنوبا في أول زيارة له لمدينة صور، والتقى خلالها المجموعة الاستشارية للألغام، ومؤسسة الإمام الصدر، وتفقد المواقع الأثرية بها.

وأوضحت السفارة في البيان أن المملكة المتحدة ساهمت ” أخيرا بأكثر من مليوني جنيه استرليني، لدعم تطهير كيلومترات عدة من القنابل العنقودية في الجنوب وجبل لبنان والشمال والبقاع”.

وقال السفير رامبلنج بعد الزيارة :” يسرنا أن نعمل بشكل وثيق مع الجيش اللبناني واليونيفيل وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي والمجموعة الاستشارية للألغام، والمنظمات غير الحكومية المحلية والسياسيين والمسؤولين في كل لبنان، بما في ذلك في الجنوب. وأنا مسرور لأني استطعت أن أفهم المنطقة أفضل قليلا اليوم”.

وكانت إسرائيل قد خلفت قبل انسحابها من لبنان عام 2000 آلاف الألغام، والقنابل العنقودية، خلال حرب تموز/ يوليو .2006

وقتل وجرح المئات، منذ انتهاء الحرب، جراء هذه الألغام والقنابل العنقودية .

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here