بريطانيا تدعو اسرائيل الى عدم ضم أي جزء من الضفة الغربية وتؤكد ان أي قرار أحادي الجانب سيلحق اضرارا بتجديد الجهود لإعادة إطلاق مفاوضات السلام ويتعارض مع القانون الدولي

 

 

لندن ـ (أ ف ب) – دعت لندن إسرائيل الجمعة الى عدم ضم اي أجزاء من الضفة الغربية، كما تلحظ خطة الرئيس الاميركي دونالد ترامب التي كانت موضع ترحيب حذر من قبل السلطات البريطانية.

وقال وزير الخارجية دومينيك راب في بيان ان “المملكة المتحدة تعبر عن قلقها بشأن تقارير عن قرارات محتملة تؤدي إلى ضم أجزاء من الضفة الغربية من قبل إسرائيل”.

وأضاف “أي قرار أحادي الجانب سيلحق اضرارا بتجديد الجهود لإعادة إطلاق مفاوضات السلام، ويتعارض مع القانون الدولي”.

وبعد عرض ترامب الخطة في واشنطن الثلاثاء، وصفها راب بأنها “اقتراح جدي” يتطلب “الكثير من الوقت والجهد”.

وأوضح وزير الدولة للشؤون الخارجية أندرو موريسون أن لندن “ترحب” بوجود هذه الخطة، مضيفا “هذا لا يعني أننا ندعم مضمونها”.

وتنص الخطة ضمن نقاط حساسة أخرى على ضم إسرائيل مستوطنات شيدتها في الضفة الغربية المحتلة، وخصوصا غور الأردن الذي سيصبح الحدود الشرقية لإسرائيل.

وقد صرح السفير الأميركي لدى اسرائيل ديفيد فريدمان إنه يمكن ضم هذه المناطق على الفور بدون انتظار.

Print Friendly, PDF & Email

6 تعليقات

  1. علي المظلومين الصبر ان انتقام الله لهم من الظالم لن يكون له مثيل في ارجاء الكون .

  2. Too little too late.
    What the Palestinians need to hear now is a clear admission by England that it was the main cause of this disaster that befell them and also an unequivocal effort to correct this wrong .Actions speak louder than words..
    Been up scotty.

  3. انتم سبب هذه المصيبه وما زلتم من تحت وفوق الطاولة كفاكم كذبًا فأنتم مكشوفين .

  4. بريطانيا هي السبب الرئيس في مشكلتنا مع دولة الاحتلال وتتحمل مسؤلية كل جريح وكل شهيد، كل بيت يهدم، كل شبر من الارض يسرق، كل دمعة تذرف، تتحمل مصير ملايين الفلسطينيين في الداخل والخارج. يجب ان يأتي اليوم الذي تدفع به بريطانيا تعويضات لكل ما حصل. فلما احتلوا القدس عام ١٩١٧ كتبت صحفهم “إنقاذ القدس من قرون في حكم المسلمين” ثم فتحوا مجال الهجرة غير القانونية للصهاينة لدرجة ان نسبة اليهود ازدادت من ٣٪؜ في اواخر القرن التاسع عشر الى ٣٣٪؜ في عام ١٩٤٤ عدا على انهم اعترفوا باللغة العبرية كلغة رسمية في عام ١٩٢٢ بعد ان كان جميع سكان فلسطين يتكلمون العربية فقط حتى اليهود منهم والان أصبحت العربية لغة ذات صفة خاصة بمعنى تم خفض مستواها بعد ان كانت والعبرية اللغتين الرسميتين. هم من قضوا على المقاومة الفلسطينية السلمية وغير السلمية وتآمروا مع منافقي الجزيرة العربية وغضوا الطرف عن الأسلحة التي كانت تصل للصهاينة وهم من اعطوا وعد بلفور وقدموا الدعم العسكري والمالي والسياسي الى الآن لهذه الدولة المارقة.

  5. بلا كذب، بريطانيا مع صفقة ترامب. تاريخها يشهد بذلك فهي صاحبة وعد بلفور و هي وراء كل المصائب.

  6. رحم الله الجواهري حيث قال عام 1929!!!

    فاضت جروحُ فلسطين مذكرّةً
    جرحاً بأندلس للآن ما التأما

    يا أمةً غرّها الإقبالُ ناسيةً
    أن الزمان طوى من قبلها أُمَما

    سيُلحقونَ فلسطيناً بأندلسٍ
    ويعطِفون عليها البيت والحرما

    ويسلبونك بغداداً وجلقةً
    ويتركونك لا لحماً ولا وعظماً

    يا أمةً لِخصومٍ ضدها احتكمت
    كيف ارتضيتِ خصيماً ظالماً حكماً

    بالمدفع استشهدي إن كنت ناطقةً
    أو رُمتِ أن تسمعي من يشتكي الصمما

    سلي الحوادث والتاريخَ هل عرفا
    حقاً ورأياً بغير القوة احتُرما

    لا تطلبي من يد الجبّار مرحمةً
    ضعي على هامةٍ جبارةٍ قدماً.

    ملاحظة : (جُلّقةً) : تعني دمشق .
    سبحان الله جميع ما ذكره الشاعر ، عام ١٩٢٩ !!!

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here