برلمان الجزائر يجتمع الأربعاء لانتخاب رئيسه الجديد

الجزائرـ “رأي اليوم” ـ  ربيعة خريس:

أقرت لجنة الشؤون القانونية بالمجلس الشعبي الوطني ( الغرفة البرلمانية الأولى)، اليوم الأحد، شغور منصب رئيسه، بعد الإعلان عن استقالة مُعاذ بوشارب (المحسوب على جبهة التحرير الوطني الحاكم) وأحد الباءات الثلاث التي يطالب الجزائريون برحيلها.

ومن المرتقب أن يعقد المجلس الشعبي الوطني، الأربعاء القادم، جلسة لانتخاب خليفة ثاني رئيس تم عزله في مدة قصيرة جدا بعد “الانقلاب الأبيض” الذي نفذهُ نواب الموالاة على سعيد بوحجة في أكتوبر / تشرين الأول الماضي.

وقالت لجنة الشؤون القانونية، إنها “تلقت رسالة استقالة رسمية من الرئيس السابق وقررت إثبات حالة شغور المنصب، ما يتطلب انتخاب رئيس جديد في غضون 15 يوما.

ولاقى الرئيس الحالي المُنتمي إلى حزب الرئيس المخلوع عبد العزيز بوتفليقة ( جبهة التحرير الوطني الحاكم ) سيناريو مُشابها لذلك الذي عاشه سلفه سعيد بوحجة.

وخلال انتخابه خلفا للسعيد بوحجة ( المعزول ) في 2 تشرين الأول / أكتوبر الماضي، أعلن مُعاذ بوشارب أنه يدين بالولاء للرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة ووصفه بأنه ” مرسول من الله “، وبرر هذا الوصف ” بالاستشهاد بالحديث النبوي الذي يقول أن ” الله يرسل على رأس قرن رجلا يصلح للأمة أحوالها “.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here