برلماني عراقي: نرفض نشر منظومات “باتريوت” الأمريكية على أراضينا ونعتبر الخطوة “تجاوز لسيادتنا”

بغداد- متابعات: قال عضو كتلة “الفتح” في البرلمان العراقي، النائب كريم عليوي، إن نشر منظومات “باتريوت” الأمريكية في العراق، سيمثل تجاوزا على سيادته، مشيرا إلى رفض هذا الأمر.

وأضاف، في تصريحات لموقع “بغداد اليوم”: “البرلمان العراقي يمثل كل مكوناته وأطيافه، وقرار إخراج القوات الأمريكية، هو رأي الجميع، لذا فإن محاولة تلك القوات نشر منظومات باتريوت في قواعدها أو زيادة قدراتها القتالية بأي شكل من الأشكال مرفوض”، مشيرا إلى أنه يعتبر تجاوزا على سيادة البلاد”.

وتابع عليوي، اليوم الخميس: “وجود القوات الأمريكية في العراق غير شرعي، وقرار مجلس النواب الأخير واضح”، مضيفا: “الكرة الآن في ملعب الحكومة لإخراج تلك القوات، وإذا لم يتم تنفيذها سيكون هناك رد فعل من كل الجبهات، ومنها تقديم شكوى في الأمم المتحدة والمنظمات الإسلامية”.

وقال عضو كتلة تحالف “الفتح”: “تظاهرة يوم غد المليونية في بغداد ستمثل رسالة إلى القوات الأمريكية، بأن الشعب العراقي يرفض وجودها، وأن الوقت قد حان لانسحابها”.

ولفت الموقع إلى ما نشرته تقارير إخبارية أمريكية، بأن وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)، قد ينشر منظومة الدفاع الجوي “باتريوت”، في العراق، بعد الهجمات الصاروخية الإيرانية، التي استهدفت قاعدتي “عين الأسد” و”حرير” في العراق.

ونقلت الشبكة عن مسؤولين عسكريين أمريكان أن “البنتاغون قد ينشر منظومة دفاع جوي في العراق بعد الهجمات الصاروخية الإيرانية التي استهدفت قاعدتي عين الأسد في الأنبار وحرير في كردستان العراق”.

Print Friendly, PDF & Email

2 تعليقات

  1. العراق سيكون مقبرة للاميركيين والاسرائيليين كما اراده الرئيس صدام حسين، برغم انف ممالك العرب التي تتمرغ تحت اقدام الاميركي والاسرائيلي.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here