برشلونة يثأر من غرناطة بهدف ميسي ويستعيد صدارة الدوري الإسباني في أول ظهور لسيتين

برشلونة- (د ب أ): قاد الساحر الأرجنتيني ليونيل ميسي فريقه برشلونة لاستعادة صدارة ترتيب الدوري الإسباني لكرة القدم، بعدما أحرز هدف الفريق الكتالوني الوحيد خلال فوزه 1 / صفر على ضيفه غرناطة الأحد في ختام المرحلة العشرين للمسابقة.

وارتفع رصيد برشلونة، الذي خاض اليوم مباراته الأولى تحت قيادة مدربه الجديد كيكي سيتين، الذي تولى المسؤولية خلفا لمدربه المقال إيرنستو فالفيردي، إلى 43 نقطة، في الصدارة متفوقا بفارق هدفين على أقرب ملاحقيه غريمه التقليدي ريال مدريد، المتساوي معه في نفس الرصيد.

في المقابل، تجمد رصيد غرناطة، الذي تلقى خسارته التاسعة في المسابقة هذا الموسم، والثالثة في مبارياته الأربع الأخيرة بالبطولة، عند 27 نقطة في المركز العاشر.

ورغم حصد برشلونة للنقاط الثلاث، إلا أنه ظهر متأثرا بغياب نجمه الأوروجواياني لويس سواريز، الذي تعرض لإصابة بالغة ستبعده عن الملاعب ربما حتى نهاية الموسم الحالي.

وعجز الفرنسي أنتوان جريزمان واللاعب الشاب إنسو فاتي عن تعويض غياب سواريز في المباراة، في ظل التمركز الدفاعي الجيد لغرناطة الذي اضطر للعب بعشرة لاعبين عقب طرد لاعبه خيرمان سانشيز في الدقيقة 69 لحصوله على الإنذار الثاني. وكعادته، لعب ميسي دور البطولة في اللقاء عقب تسجيله هدف أصحاب الأرض الوحيد في الدقيقة 76، من متابعة لتمريرة بـ(عقب القدم) من زميله التشيلي أرتورو فيدال.

ورفع ميسي رصيده التهديفي في البطولة هذا الموسم إلى 14 هدفا، ليعزز صدارته لترتيب هدافي المسابقة، بفارق هدفين أمام أقرب ملاحقيه الفرنسي كريم بنزيمه مهاجم ريال مدريد.

بهذا الفوز، ثأر برشلونة من خسارته صفر / 2 أمام غرناطة في مباراة الفريقين بجولة الذهاب للمسابقة، التي جرت على ملعب الفريق الأندلسي في أيلول/ سبتمبر الماضي.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here