بايدن يصف زيارة بابا الفاتيكان للعراق بالتاريخية

واشنطن – (د ب ا)- وصف الرئيس الامريكي جو بايدن زيارة بابا الفاتيكان فرنسيس للعراق بالتاريخية .

جاء ذلك في بيان اصدره السكرتير الصحفي للبيت الابيض اليوم الاثنين،وصلت نسخة منه إلى وكالة الأنباء الألمانية(د.ب.أ).

وقال البيان ” التنوع الديني والعرقي متأصلان في دولة العراق، الذي يعد أيضا موطن أحد أقدم المجتمعات المسيحية وأكثرها تنوعا في العالم”.

واضاف البيان”كانت زيارة البابا فرنسيس تاريخية وأول زيارة باباوية إلى البلاد، ووجه من خلالها رسالة مهمة عبر عنها بنفسه بقوله :الأخوة أكثر ديمومة من قتل الأخوة والأمل أقوى من الموت والسلام أقوى من الحرب”.

وتابع البيان “إنه لرمز أمل للعالم بأسره أن نرى البابا فرنسيس يزور المواقع الدينية القديمة، بما في ذلك مسقط رأس النبي إبراهيم في التوراة، ويمضي بعض الوقت مع آية الله علي السيستاني في النجف ويقيم الصلاة في الموصل، وهي المدينة التي تحملت منذ مجرد بضع سنوات فساد تنظيم داعش وتعصبه”.

وبحسب البيان”أهنئ حكومة العراق وشعبه على الرعاية والتخطيط لتنظيم هذه الزيارة الضخمة، وأواصل التعبير عن إعجابي بالبابا فرنسيس لالتزامه بتعزيز التسامح الديني والروابط المشتركة لإنسانيتنا والتفاهم بين الأديان”. يشار إلى أن البابا فرنسيس غادر العراق اليوم الاثنين بعد زيارة بدأها يوم الجمعة الماضي وهى الأولي له للبلاد.

وقال فرنسيس لدى عودته إلى روميا إن الاجتماع مع المرجع الديني الأعلى للشيعة كان “جيدا من الناحية الروحانية”. وأضاف أن السيستاني كان رجلا حصيفا وحكيما ومحترما للغاية في الاجتماع الذي جرى خلف أبواب مغلقة في مدينة النجف بجنوب العراق.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here