بارزاني: مستعدون لحل المشاكل مع بغداد على أساس الدستور

أربيل/الأناضول
أكد رئيس إقليم كردستان في شمال العراق، نيجيرفان بارزاني، استعداد الإقليم لحل المشاكل مع الحكومة الاتحادية في بغداد على أساس الدستور.
جاء ذلك خلال اجتماع بارزاني، الأربعاء، مع سفير الولايات المتحدة الأمريكية في العراق، ماثيو تولر، والوفد المرافق له.
وذكر بيان لرئاسة الإقليم، تلقت الأناضول نسخة منه، أن تولر قدم التهاني إلى السيد رئيس الإقليم؛ بمناسبة تشكيل الكابينة الحكومية الجديدة للإقليم، ورجا النجاح لها
وأوضح البيان أن تولر عبر عن انزعاجه من إطلاق النار الإجرامي الذي وقع اليوم (الأربعاء) في مطعم بأربيل، وعبر أيضا عن دعمه للأمان والاستقرار في الإقليم
والأربعاء، أعلنت الخارجية التركية، في بيان، أن هجوما مسلحا غادرا استهدف موظفين في القنصلية التركية، أثناء تواجدهم خارج مبنى القنصلية في أربيل، ما أدى إلى استشهاد أحد الموظفين.

وأضاف بيان رئاسة الإقليم، أنه جرى التباحث حول علاقات أربيل ـ بغداد والحل الدستوري للمشاكل، وزيادة تعزيز علاقات إقليم كردستان مع أمريكا، واستمرار التعاون بين الإقليم والعراق ودول التحالف لمواجهة الإرهاب في المناطق المهددة بظهور الإرهاب من جديد، وتشجيع الشركات على المشاركة في إعادة إعمار المناطق المتضررة
من جهته، أعرب بارزاني عن شكره لدعم ومساعدات أمريكا للإقليم والعراق، مؤكدا رغبة واستعداد إقليم كردستان لحل المشاكل مع الحكومة الاتحادية العراقية على أساس الدستور
وأشار البيان إلى أنه تم التباحث بشأن أوضاع المنطقة عموما، والبرامج المستقبلية لحكومة الإقليم، للاستمرار في الإصلاحات وإعادة تنظيم وزارة شؤون البيشمركة (قوات الإقليم)، في جانب آخر من الاجتماع

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here