باحثون في روسيا يطورون محركات صواريخ هجينة والوقود اللازم لتشغيلها

سان فرانسيسكو- (د ب أ)- طور باحثون بجامعة تومسك الروسية محرك صواريخ هجينا وقاموا باختباره، كما نجح الفريق في ابتكار مكونات وقود جديدة تتميز بطاقة حرارية كبيرة وكفاءة عالية.

وأفاد الموقع الإلكتروني “تيك إكسبلور” المتخصص في مجال التكنولوجيا، بأن تطوير المحرك والوقود الصاروخي الجديد يندرج في إطار مشروع لتصميم محركات صاروخية تعمل بالوقود الصلب، وكذلك الوقود اللازم لتشغيل هذه المحركات.

واعتمد الباحثون في ابتكار الوقود الجديد على مادتي ألمنيوم ديبورايد وألمونيوم دوديكاربورايد.

ونقل “تيك إكسبلور” عن الباحث ألكسندر زوكوف الباحث بقسم الفيزياء والرياضيات بالجامعة قوله إن “المادة التي تستخدم على نطاق واسع حاليا كوقود للصواريخ ليست مركبات كيميائية، بل هي خليط من الألمنيوم والبورون، ولكن المادة التي استحدثناها فريدة في نوعها وفعالة حيث أنها تعتمد على البوليمارات، وهي تعد من الإنجازات الرئيسية في هذا المشروع”.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here