باحثة تونسية.. تتحدّث عن اكتشاف نبتة تلقائية مضادّة لسرطان الدم

 

tunis ikhtiraa

تونس ـ محمد المحسن:

تحصل معهد “المناطق القاحلة” بمدنين (الجنوب الشرقي التونسي) بالتعاون مع معهد “باستور” بالعاصمة على براءة اختراع في اكتشاف أثبت نبتة”الأزول”تشكل مضادا قويا لمرض سرطان الدم.

وكشفت لنا الباحثة حنان نجاع ، اليوم الخميس 25 جانفي 2018، أنّه منذ 15 سنة مضت تناول العديد من الباحثين بمعهد “المناطق القاحلة” أطروحات تعلّقت بنبتة “الأزول” الغنية بقيمة غذائية كبيرة باعتبارها تحتوي مواد فعالة ضدّ عدد من الجراثيم المضرّة،وقد تمّ مؤخرا بالتعاون مع معهد باستور و3 باحثين آخرين في الإختصاص ذاته التوصل إلى نجاعة “الأزول” في القضاء على خلايا سرطان الدم

وأضافت الباحثة أنه بعد مقارنة مكونات النبتة المذكورة وهي نبات تلقائي من فصيلة البويصلات بدواء مستعمل بكثرة في العالم لقتل الخلايا السرطانية أثبتت التحاليل أنهما يشتركان في المكونات والخصائص ذاتها، مشيرة إلى أن براءة الإختراع يعتبر خطوة أولى قبل المضي في تصنيعه كدواء وتجربته على الكائنات الحية

وبيّنت محدّثتنا أنه وقع الإتصال بهم من شركات تصنيع دواء من خارج تونس، إلا أن الباحثين رفضوا التفويت في الإختراع في انتظار اتصالات جدية من الجهات التونسية من أجل الدّعم والتصنيع

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here