بابا الفاتيكان: أرغب في زيارة العراق في العام المقبل

مدينة الفاتيكان -(د ب أ)- قال البابا فرنسيس، اليوم الاثنين، إنه يرغب في الذهاب إلى العراق العام المقبل، حيث أنه لم يتمكن من زيارة هذا البلد حتى الآن بسبب المشاكل الأمنية.

ومن المقرر أن يكون فرنسيس أول بابا يقوم بزيارة العراق، حيث توجد أقلية مسيحية، كاثوليكية وأرثوذكسية، تعرضت للاضطهاد من جانب مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية (داعش).

وقال فرنسيس لدى استقباله منظمات خيرية تعمل في شرق أوروبا والشرق الاوسط، إنه يفكر “باستمرار” في دولة العراق “التي أعتزم زيارتها في العام المقبل”.

وكان نائب البابا، وزير خارجية الفاتيكان بيترو بارولين، في بغداد أثناء أعياد الميلاد (الكريسماس) في العام الماضي. وقال بارولين لدى عودته، إن البلاد ليست آمنة بعد بالقدر الذي يسمح بالقيام بالزيارة البابوية.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here