إيران تُعلن اعتقال زعيم “مجموعة إرهابية” مقرّها الولايات المتحدة

طهران-(أ ف ب) – اعلنت إيران السبت توقيف زعيم “مجموعة إرهابية” مقرها الولايات المتحدة متهمة بالوقوف وراء تفجير في العام 2008 في مدينة شيراز وهجمات أخرى فاشلة.

وقال التلفزيون الإيراني نقلا عن بيان للاستخبارات إن “جمشيد شارمهد (زعيم مجموعة توندار) الذي كان يقود عمليات مسلحة وتخريبية داخل إيران بات اليوم في قبضة” قوات الأمن الإيرانية.

ولم يوضح البيان تاريخ أو مكان توقيف زعيم المجموعة المؤيدة للملكية والمعروفة بـ”مجلس المملكة” أو “توندار”.

وذكر اليان أنه خطط لتفجير استهدف مسجدا مكتظا في شيراز في 12 نيسان/أبريل 2008 أسفر عن مقتل 14 شخصا وإصابة 215 بجروح.

وأعدمت إيران عام 2009 ثلاثة أشخاص دينوا لدورهم في التفجير مشيرة إلى علاقتهم بالمجموعة المؤيدة للملكية.

وأفادت أنهم تلقوا أوامر من “عميل لسي آي أيه” (وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية) بمحاولة اغتيال مسؤول رفيع في إيران.

وكان هؤلاء محسن إسلاميان (21 عاما) وعلي أصغر باشتار (20 عاما) وروزبيه يحيى زاده (32 عاما).

ودين الثلاثة بتهمة “المحاربة” (أي محاربة الله) و”الإفساد في الأرض”.

كما أعدمت مدانَين آخرين ضمن المجموعة ذاتها في 2010 “اعترفا بحيازة متفجرات والتخطيط لاغتيال مسؤولين”.

وأفاد بيان السبت أن حركة “توندار” خططت لشن عدد آخر من “العمليات الكبيرة” التي فشلت.

وذكر أن المجموعة خططت لتفجير سد في شيراز واستخدام “قنابل سيانيد” في معرض طهران للكتاب وزرع متفجرات في ضريح مؤسس الجمهورية الإسلامية آية الله روح الله خميني.

ولم يتضح كيف أوقفت السلطات الإيرانية شارمهد.

وأعلنت وزارة الاستخبارات الإيرانية توقيف المعارض روح الله زم في ظروف غامضة مشابهة في تشرين الأول/أكتوبر العام الماضي.

وحكم على زم الذي وصفته السلطات الإيرانية بأنه “مناهض للثورة” الإسلامية بالإعدام الشهر الماضي بتهمة “الإفساد في الأرض”.

واتهمت طهران زم، الذي ذكرت تقارير أنه كان يقيم في المنفى في باريس، بالتحريض خلال الاحتجاجات المناهضة للحكومة التي خرجت العام الماضي عبر إدارته قناة على تطبيق تلغرام أطلق عليها “آمد نيوز”.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

5 تعليقات

  1. يبدو ان الاميركان حضروا لح عوده تشبه تلك التي حضرت اجوايزو في فينزويلا لكنها لاءت بالفشل. ولا يمكنهم ارسال هليوكبتر ااخراجه من البلاد كما فعلوا مع العميل في عوكر

  2. كل الشكر والتقدير للحكومه الايرانيه علي هذا العمل الذكي والشجاع
    فهو يدل علي حنكة التصرف في كشف ومعرفه مصدر الإجرام
    MEGALO CONGRATULATION

  3. الذين يتهمون الايران بالمجوسية عليهم أن يعرفوا ان هذه المجموعة الإرهابية يدعو الايرانيون إلی المجوسية و ينكر الإسلام و يقتل الابرياء في المسجد بسبب إسلامهم
    هولاء محبين النظام السابق الشاهنشاهي(پهلوی/فهلوي- شاه ايران سمی نفسها بهلوي لرمزية هذه العنوان لدی القومجیین و بهلوي يشير إلی ايران قبل الإسلام)
    و يحاربون النظام بسبب إسلام و تبعية العرب لأن الرسول كان عربي
    و جدير بالذكر أن أقلية الزرادشتيون بريء من هولاء الاوباش العملاء الإستكبار

  4. نقلا عن بيان للاستخبارات إن “جمشيد شارمهد (زعيم مجموعة توندار) الذي كان يقود عمليات مسلحة وتخريبية داخل إيران بات اليوم في قبضة” قوات الأمن الإيرانية.

    ==================================
    The regime’s role is devastating, not the other way around

  5. كيف تمت العملية؟ كيف اعتقل وهو هارب من إيران؟ غالبا تم الإيقاع به في دولة ثالثة تتعاون مع إيران.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here