انطلاق فعاليات “أسبوع القاهرة للمياه” غدا بمشاركة عراقية

القاهرة – (د ب أ)- تستضيف مصر  غدا الاحد “أسبوع القاهرة للمياه”، بمشاركة وزير الموارد المائية العراقى مهدي رشيد الحمداني، من أجل تسليط الضوء على التحديات التي تواجه الموارد المائية في المناطق الجافة.

ووصل الوزير العراقي إلى القاهرة اليوم السبت قادما على رأس وفد من بغداد.

وتعقد فعاليات أسبوع القاهرة الثالث للمياه فى الفترة من 18 إلى 22 تشرين أول/أكتوبر الحالى تحت عنوان “الأمن المائي من أجل السلام والتنمية في المناطق القاحلة”.

وتناقش الفعاليات، التي سيقام معظمها عبر تقنيات التواصل الاجتماعى، الحلول العلمية وأحدث التكنولوجيات لتحقيق الأمن المائى.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

1 تعليق

  1. افضل تكنولوجيا للعراق ومصر للزراعة في المناطق القاحلة والصحراء هي :
    تكنولوجيا الري بالتنقيط تكنولوجيا حيث الري بالتنقيط في مناطق نائية في العراق ومصر والتي لا توجد فيها بنى تحتية أساسية حتى الكهرباء.
    يتم تطوير الأسلوب الحديث للري بالتنقيط والذي يُعتبَر الأكثر نجاعة في ري المحاصيل الزراعية بناء على أسلوب قديم استُخدمت به أنابيب أو خراطيم مثقبة لنقل المياه ببطء ومباشرة إلى جذور النباتات وضمان امتصاصها في التراب ومنع تبخّرها. وفي الستينات بدأ فلاحون في العديد من الدول باستخدام ناقل بلاستيكي أحدث ثورة وطوّر الأسلوب إلى أرفع درجة لضمان أفضل المحاصيل باستخدام أقل كمية من المياه. ويشتمل الطقم على خزان للمياه ٣ متر مكعب وطقم لجهاز بلاستيكي للري بالتنقيط ومضخة مياه. ومن خلال استغلال جاذبية الأرض يمكن ضخ المياه من نهر أو من طبقة صخرية مائية يدويًا أو بواسطة الطاقة الشمسية أو وقود الديزل الذي يعتمد على أجهزة الري بالتنقيط التي يمكن تركيبها بسهولة وعلى نموذج اقتصادي يصبح ناجحًا إلى حد كبير خصوصا لو تم ادماج الصوب الزراعية مع أجهزة الري بالتنقيط.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here