اندلاع اشتباكات بين الجيش السوري وقوات “درع الفرات” التابعة لتركيا في محيط الباب للمرة الثانية

deraa-fourat.jpg666

بيروت ـ “راي اليوم” ـ كمال خلف:

اندلعت اشتباكات عنيفة بين الجيش السوري وفصائل “درع الفرات”، مساء اليوم الأحد، في محيط مدينة الباب من جهة دوار “تادف”، وهي المرة الثانية التي تصطدم فيها فصائل “درع الفرات” مع الجيش السوري خلال معارك ريف حلب الشرقي.

وذلك بعد ان سيطر الجيش السوري, ظهر اليوم، على بلدة “تادف” جنوبي مدينة الباب بريف حلب الشرقي.

وأصبح الان ما يفصل الجيش السوري عن مدينة الباب الأتوستراد الرئيسي الفاصل بين بلدة تادف ومدينة الباب.

وبحسب المعلومات المتوفرة فأن المعارك ما تزال مستمرة حتى اللحظة.

يذكر أن فصائل “درع الفرات” المدعومة من القوات التركية سيطرت مؤخرا على مدينة الباب بريف حلب الشرقي.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

1 تعليق

  1. ستعود الباب الى عهدة حماة الديار “الجيش العربي السوري” رغم أنف تركيا ومشيخات الرمال.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here