اندبندنت عربية نقلا عن مندوب السعودية الدائم لدى الأمم المتحدة عبد الله المعلمي: نحن نقول لإسرائيل نمد إليكم يد السلام إذا أردتم السلام ولا نحتاج إلى أن نكون تحت الطاولة لنقول هذه العبارة

تحدث مندوب السعودية الدائم لدى الأمم المتحدة، عبد الله المعلمي، عن علاقات المملكة مع إسرائيل، وكيف يتعامل مع المندوب الإسرائيلي في الأمم المتحدة.

وقال المعلمي في حوار مع صحيفة “اندبندنت عربية” إن “السعودية ليست لديها تفاهمات من أي نوع تحت الطاولة مع إسرائيل، كما يتردد”.

وأكد الملعمي: “السعودية أقوى وأكثر جرأة وصراحة من تفاهمات تحت الطاولة مع أي شخص أو مع أي جهة، مواقفها واضحة”.

وتابع: “نحن نقول لإسرائيل نمد إليكم يد السلام، إذا أردتم السلام، فالطريق واضح وهو مبادرة السلام العربية، ولا نحتاج إلى أن نكون تحت الطاولة لنقول هذه العبارة”.

وأكد المعلمي على أن “الموقف السعودي مبدئي، وهو أن فلسطين قضيتنا الأولى، والاحتلال الإسرائيلي السبب الرئيس في معظم مشكلات المنطقة إن لم يكن في كل مشكلات المنطقة، لأنه هو الذي يتيح الفرصة لإيران وأمثالها أن يستغلوا الوضع وأن يصطادوا في الماء العكر ويسمح لهم بتجييش المشاعر في لبنان وفي اليمن وفي غيرهما واجتذاب بعض الجماهير بمثل هذه المشاعر”.

وعن كيفية تعامله مع مندوب إسرائيل في الأمم المتحدة، قال المعلمي، “في الأمم المتحدة وفي مجلس الأمن، لا يقولون لي شيئاً، فلا يوجد أي حديث بيني وبين الإسرائيليين، ولا تواصل ولا مجاملات ولا إيماءات أو إيحاءات، ولا أي تواصل معهم”.

وأوضح المعلمي: “أنا أقول للمندوب السوري زميلي، لأنه زميلي ولأنه مواطن عربي مسلم اجتمع معه في أكثر من مجال، مجال العروبة، مجال الإسلام، إلى آخر ذلك، حتى السفير الإيراني أتبادل معه التحية لأنه مواطن مسلم تجمعني به كلمة لا إله إلا الله محمد رسول الله. أنا أفرّق بين هذه الحالات، أما الإسرائيلي فطالما متمسك بالاحتلال والبطش والمستوطنات والحصار، فلا يمكن أن يكون لنا معه تواصل أو مبادرة على صعيد الأمم المتحدة”.

ولرئيس الأركان الإسرائيلي السابق، الجنرال غادي إيزنكوت تصريح قال فيه: “يوجد توافق بين الرياض وتل أبيب، السعودية لم تقاتل إسرائيل من قبل ولم تكن عدوا لها في يوم من الأيام. هناك مصالح مشتركة بين البلدين إسرائيل مستعدة لمشاركة المعلومات الاستخباراتية مع السعودية”.

وتنفي السعودية وجود أي علاقات سرية أو اتصالات على أي مستوى بين المملكة وإسرائيل، سواء فيما يتعلق بإيران أو في أي قضية أخرى، لافتة إلى أن ذلك يتوقف على قبول إسرائيل مبادرة السلام العربية فيما يخص القضية الفلسطينية، وتحقيق السلام مع الدول العربية وفقا لشروط المبادرة، التي تنص على إقامة دولة فلسطينية على حدود ما قبل عام 1967.

Print Friendly, PDF & Email

16 تعليقات

  1. الأخ أحمد المحترم
    تحيه طيبه وبعد
    حين علقت علي كلام السفير السعودي في الأمم المتحدة أنا علقت علي تصريحاته العلنيه وليس علي ماهو بداخله إن كان صدقا مايقول أم هو مجرد ذر الرماد في العيون!!!الغيب الله وحده يعلم مافي الصدور وليس نحن البشر..فلسطين ليست للبيع ولا يوجد قوه في العالم تستطيع فرض حلول علي الفلسطينيين أنفسهم..ليس علي أراضي عام ٦٧ بل فلسطين من البحر إلي النهر هذا حقنا غير منقوص وليعقدوا ماىة قمه وخمسين ورشه لن ينفعهم كل هذا الطرح من ترامب وصبيه المدلل
    أما عن التطبيل لآل سعود كما اتهمتني فلا املك إلا قول سامحك الله

  2. محمود الطحان
    كفاك تطبيلا ال سعود الذين يكملون بيع فلسطين بالمزاد العلني الم تسمع بمزاد البحرين لبيع ماتبقى من فلسطين ؟؟ اَي خير الذي تتحدث عنه يارجل وال سعود سبب نكبة وتشريد شعب فلسطين ؟؟

  3. هذا هو المواطن السعودي العربي الإنتماء..انا أحترم كل ما قاله ولا داعي للتشكيك بما يقوله دعونا نتوقع الخير والصدق فيما قاله المندوب السعودي في الأمم المتحدة…لا يوجد من يجبره علي قول ذلك..أتمني من آلله أن يكون حديث السفير المعلم عبره لبعض المغردين من الطرفين السعودي والطرف الآخر لنتوقف عن التخوين حتي يظهر لنا الحقيقه كامله قبل أن نبدأ بالاتهامات
    تحيه للسفير السعودي علي هذه التصريحات دعونا نتوقع الخير ولا نتوقع الشر قبل وقوعه

  4. ليس دفاعا عن إيران، تخيل لو أن إيران قالت ذلك ماذا سوف يكون الرد العربي من سياسين وقنوات مجاري وفضائيات وذباب الكتروني وغير الكتروني.

    المغفلون من العرب صدقوا صورة لاحمد نجاد مع زعيم حركه ناطور المساندة للفلسطينين وضد الصهيونية على أن ايران حليفة وتجتمع مع الصهيونية.

  5. تصحيح: الكيان الصهيوني…

  6. يمدون يدهم اليسرى للصهاينه بالورود وباليمنى يمدون الشعوب العربيه بالارهاب والمناشير والقتل والتدمير ، هم وراء خراب العراق وليبيا وسوريا واليمن يعادون كل من يريد محاربة اخوانهم الصهاينه من الزعيم الراحل جمال عبد الناصر حتى ايران وسوريا وحزب الله وحماس مرورا بالمغفور له من نحتسبه شهيدا الرئيس الراحل صدام حسين
    عادوا العروبي والماركسي والقومي والشيعي والسني والشيعي والمسيحي ان كان معاديا لبني صهيون فهم قريبون منك بقدر قربك من الصهاينه

  7. يقول المثل المصري تحلف لي اصدقك ولكن اشوف امورك استعجب _ نريد تصريح من محمد بن سلمان بذلك

  8. قطعت جهينة قول كل خطيب. بعض العرب ولأسباب غير مفهومة ولا مبررة لا يريد ان يسمع او يرى من السعودية إلا ما يريده هو ، حكم مسبق غير محايد ولا موضوعي، حسب مقولة عنز لو طار. لا مصلحة سعودية البتة في أي تقارب مع الكيان الفلسطيني قبل التوصل الى حل الدولتين، القدس واللاجئين بما يرضي الشعب الفلسطيني البطل ويحظى بقبوله، وبعد ذلك لكل حادث حديث. ارجوكم يا عرب كفوا عن جلد انفسكم، واحسنوا النوايا بعيدا عن إعلام بعض العرب المتواطىء حتى أذنيه مع تل أبيب، واعلام طهران الذي يواصل التشكيك في مواقف الرياض.

  9. هذا الكلام موجه بطريقه غير مباشره الي الأردن والسلطة بعد أن استخدمو العصا الاقتصادية يلوحون بالجزره باعطائهم دعم معنوي أمام شعوبهما بأن السعوديه لن تتخلي عنكم اذا اتيتم الي المنامه وأعتقد أنهما سيحضران وستطرح القضيه علي طاولة المنامه

  10. ولماذا انتم ذاهبون إلى قمة المنامة التي دعى إليها ترامب!!!؟هل لاجل التقاط الصور ام لتمرير صفقة القرن!!!؟وضحوا موقفكم من صفقة القرن التي يحضر لها ثلاثة صهاينة. لايمكن لكم أن تستتروا عن المكشوف.لماذا تحضرون انتم والإمارات العربية والصهاينة الثلاثة؟لماذا هذه الزيارات والضغوطات التي تمارسها أمريكا على الدول العربية لحضور مؤتمر المنامة؟لماذا صنفتم المقاومة الفلسطينية منظمة ارهابية اليس لخدمة الصهاينة؟كيف يعقل لدولة عربية تدعي انها تدافع عن فلسطين ان تصنف فصل من فصائل المقاومة ضد الاحتلال الصهيونية ب منظمة ارهابية!!!؟حجتك سيدي السفير امام ممارسات حكومة بلدك جد ضعيفة

  11. سقوط الاقنعة , هاؤلاء المجرمون كانوا متحالفين مع الصهاينة مند اليوم الاول

  12. المشكلة هي انكم تدعون بانكم زعامة الاسلام وركنه الركين ثم تأملون ان كيان الاحتلال يمكن ان يتجه الى السلام !!

    الم تقرأوا قوله تعالى ” أَفَتَطْمَعُونَ أَنْ يُؤْمِنُوا لَكُمْ وَقَدْ كَانَ فَرِيقٌ مِنْهُمْ يَسْمَعُونَ كَلَامَ اللهِ ثُمَّ يُحَرِّفُونَهُ مِنْ بَعْدِ مَا عَقَلُوهُ وَهُمْ يَعْلَـمُونَ ”

    وقوله تعالى ” لَتَجِدَنَّ أَشَدَّ النَّاسِ عَدَاوَةً لِلَّذِينَ آَمَنُوا الْيَهُودَ وَالَّذِينَ أَشْرَكُوا ”

    فكيف تعتقدون ان مثل هؤلاء يمكن ان يتجهوا للسلام !!

    الا تستفيدون شيئا من هذه المعلومات الالهية الدقيقة !!

    الم تستفيدوا شيئا حتى من الاحداث والتجارب وتصرفات كيان الاحتلال منذ دخوله الى فلسطين وحتى اليوم !!

  13. و”إسرائيل” تقول : “كن يهوديا أو “لا تكون” !!!
    “بسم الله الرحمن الرحيم ؛ وَلَن تَرْضَىٰ عَنكَ الْيَهُودُ وَلَا النَّصَارَىٰ حَتَّىٰ تَتَّبِعَ مِلَّتَهُمْ ۗ قُلْ إِنَّ هُدَى اللَّهِ هُوَ الْهُدَىٰ ۗ وَلَئِنِ اتَّبَعْتَ أَهْوَاءَهُم بَعْدَ الَّذِي جَاءَكَ مِنَ الْعِلْمِ ۙ مَا لَكَ مِنَ اللَّهِ مِن وَلِيٍّ وَلَا نَصِيرٍ (120)” صدق الله العظيم
    والله عز وجل ؛ “أعلم بشؤون خلقه” من خلقه” !!!

  14. سلام مقابل ماذا كل الشعوب الإسلامية تريد السلام ولكن بهذا الخنوع ارض العرب محتله واهلها مشردون واموالكم لامريكا وكل العرب والمسلمون جوعى وعطشى واموالكم تذهب لامريكا وإسرائيل وتسجنون ابنائكم وتقتلون علماء الدين وجريمة خاشقجي لن تنتهي وتدعون إسرائيل لدخول مكة والمدينة انكم مجرمون لا تخافون الله.

  15. بن سلمان مستعد يضحي بالوطن العربي كله بثرواته وبمقدساته ومعهم الحرمين الشريفين كما ضحى بالقدس الشريف وذلك مقابل ان يدعم الامريكان والصهاينة انقلابه على ابناء عمومته وان يجعلوه ملكا على الجزيرة العربية التي بدأ تهويدها وذلك بعبارة اهلًا وسهلا بلغة اليهود مع انه مكة المكرمة فقط للمسلمين ،على حد علمنا، اذا لماذا يرحب باليهود في مكة المكرمة مع ملاحظة اننا لسنا ضد اليهود انما نحن كعرب ضد الاحتلال الصهيوني لارض ولمقدسات العرب لكن تخيل ياردادي ان يتحمل ٤٠٠ مليون عربي الذل والعار والاهانة والفقر والحروب والتدمير مقابل ان يبقى ولى امرك ملكا على جزيرة العرب هل هذا بشرفك منطقي او كلام يقبله العقل ؟

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here