انخفاض استقدام السائقين الأجانب بعد السماح للمرأة السعودية بالقيادة

الرياض (د ب أ)- كشف اقتصاديون سعوديون وعاملون في مجال الاستقدام أن استقدام السائقين الأجانب انخفض بنسبة تقدر بحوالي 25% مع بدء قيادة المرأة للسيارة.

ونقلت صحيفة “الرياض”  الأحد عن المختص في الاستقدام منصور الجابري قوله “إن نسبة استقدام السائقين انخفضت بنسبة 25% مع قيادة المرأة للسيارة”، مشيراً إلى أن هذا الانخفاض سيظهر بشكل أكبر مع بداية العام المقبل .2019 وتوقع أن يشهد العام المقبل مزيداً من الانخفاض في استقدام السائق الخاص وأن ذلك سيساهم في انخفاض التكلفة المالية على العوائل.

وأوضحت نشرة سوق العمل للربع الأول من عام 2018 ، والصادرة عن الهيئة العامة للإحصاء، انخفاض أعداد السائقين في المملكة للربع الثاني على التوالي حيث تم الاستغناء عن 30477 سائقاً خلال فترة الستة أشهر التي أعقبت الأمر الملكي بالسماح للمرأة بقيادة السيارة.

وشهدت المملكة قيادة النساء للسيارات لأول مرة في تاريخها في الرابع والعشرين من حزيران/يونيو الماضي، في خطوة وصفها كثيرون بـ”التاريخية”، وذلك تنفيذا لقرار أصدره العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز في أيلول/سبتمبر من عام .2017

يشار إلى أن هناك إحصائية غير رسمية تفيد بأن 3ر1 مليون شخص يعملون كسائقين في المملكة من بينهم نسبة كبيرة من العمال الأجانب.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here