انتقادات لنشر وزيرة دنماركية صورة مسيئة للنبي محمد

lll

رشا خلف/ الأناضول- أثار نشر وزيرة الهجرة الدنماركية إنجر شتويبيرج، على حسابها الرسمي بموقع فيسبوك صورة مسيئة للنبي محمد، انتقادات واسعة ونقاشات حادة حول حرية التعبير في البلاد.
وذكرت صحيفة ذا لوكال في نسختها الدنماركية (تصدر في السويد) أن اختيار شتويبيرج لقطة مصورة لشاشة جهاز حاسوب تسيئ للرسول محمد، أشعلت نقاشات شرسة عبر مواقع التواصل حول حرية التعبير في الدنمارك من ناحية، وانتقادات لطريقة تعامل الإعلام الغربي مع مواضيع مثل الإسلام والهجرة من ناحية أخرى.
والصورة التي نشرتها الوزيرة، أمس الثلاثاء، مستمدة من الرسومات الكاريكاتورية التي نشرتها بعض الصحف الدنماركية منذ 12 عامًا، وأغضبت المسلمين في كل أنحاء العالم.
ولم تتوقف إساءة شتويبيرج عند وسائل التواصل الاجتماعي بل تعدتها إلى طلبها عرض الصورة في معرض بمدينة فيبورج الدنماركية، لكن طلبها قوبل بالرفض من قبل متحف سكوفجارد الذي يستضيف الفعالية.
إلا أن الوزيرة أصرت على موقفها المسيء واصفة قرار المتحف بـ المخزي

 

Print Friendly, PDF & Email

4 تعليقات

  1. محمد أشرف الأعراب والعجم
    محمد خير من يمشي على قدم
    …………………………….
    محمد يوم البعث شافعنا
    محمد نوره الهادي من الظلم
    …………………………….
    قال صلى الله عليه وسلم ” أقربكم الي منزلة يوم القيامة أحاسنكم أخلاقا “

  2. في حب الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم

    يـــا خير مَـــن خلق الإلــــه وأرسـلا يـــا أعظم الرحمــــات في مــــــــا أنزلا
    يــــا أحمدُ الهادي الحبيب تحيـــــة ً مـــن خافق ٍ بهواك أصبح مـُشــْــعلا

    إنـي مشوق لست أعرف كيف لـــــي بالوصل منــــك وانت تعلو مــــن علا

    انـت الحبيــــــب لكــــل قلب ٍ صـــادق ٍ ومصدق ٍ فيمـــا بـُعـِـثت َ بــــــه ِ فلا

    نـــامت عيون الساخرين برسمهــــــم مــن نور مـَن ليــل الضلالـــة قد جلا

    يـــا خير من وطـئ الثرى بل نـــــاده ِ يــا خير من وطـئ السماوات ِ العلى

    مـــــاذا أقول وكـــــل ُّ قول ٍ نـــــاقص ٌ في مدح مــن جــاء البريـّـــة َ كـاملا

    سبحان ربـــــي مـــن أبان مقامــــــــه في الآي ِ يـُتلــى مــــن لـَدُنـْــه مـُنـَزّلا

    كل الأحبـّـــــة يــــــــا مـُشـفـّـع بعدكــم حـُب ُّ الإلــــــه وحــب ّ أحمــــــد َ أوّلا

    وسلوت ُ عــــن كـــــل الأنــــام وأنتم ُ في القلب ما خـف َّ الوجيب ُوما سلا 1

    يــــــا صاح ِ إنْ زرت َ الحبيب محمدا ً ووقفت َ تـُقـرئــُـــه السلام تــمهـّــــلا

    سترى فؤادا ً فــــي المقام مـُعلـّقـــــــا لم يرض َعن كـَنـَف ِ الحبيب تـَحــوّ لا

    هذا فؤادي لم يـَعـُد فـــــي أضلعـــــــي قد صــــار ذاك شـِغافــَــــــــه والمنــزلا

    هذا فؤادي مــــا عهدتـُــه عاشقـــــــــا إلا لمــــــن زان َ الوجـــود َ وجـَمـّـَـــلا

    يا طيف َ أحمد َ هل تعاودُ مَهجعـــــــي شــاءت ْ عيوني من سنــــاك تـَكحـّـُلا

    يا طيف َ أحمد َ زُرْ معذ ّب َ مـُدنـَفــــــا ً ذكرَ القديــــم َ مــن الوصــال ِ فأمـّـَلا

    وامدد ْ إلي ّ أ قـَبـّـِـل ُ الكف ّ َ التــــــــي من بين أنمـُلـِـها سقيـــت َ الجحفــــلا

    وامدد ْ إلي ّ أ ُقـَبـّـِـل ُ الكف ّ َ التـــــــــي مـَن مـَسـّـهـا نالَ الشفاعـة َ والعـُـــلا

    وامدد بها يوم اللقــــــــاء لتسقـنـــــــــي ماء اً من الحوض الشريـف مـُعـَـسـّلا

    إن قـَـصـّـَرت ْ فيما تـَخـُط ّ يراعتــــــــــي من يا تـُرى في وصف ِحـُسنـِكَ طوَلا

    صـلـّـــــــــــــى عليك الله يــا خير َ الورى صـلـّــــــى وزادك بالسلام ِ فـَضــــائلا

    وعلــــــــى الكرام ِ الآل ِ آل ِ محمــــــــــد ٍ والصـّحـْـب ِبعد ُومـَن بـحبـك َ كـُلـّـِلا

    ………..علي محمد السليم
    1.الوجيب هو خفقان القلب . فما خف خفقان القلب في حب محمد صلى الله عليه وسلم ولا سلا الفؤاد عنه .

  3. بدون نفاق وكذب
    نحن المسلمون من أساء لسيدنا محمد ولال بيته الطاهرين واصحابه المنتجبين
    فلا داعي لهذه الغيرة المزيفة فما فعلته داعش والنصرة والوهابية يفوق ما يفعله الجاهلون بالدين الاسلامي
    من هدم المساجد والكنائس ومن سبى النساء واغتصب الارض والعرض.من اخرج الصحابة من قبورهم
    زمن افتى بجهاد النكاح ؟

  4. نحن لا نرفض حرية التعبير وابداء الرأي والقبول بالرأي الأخر إذا كان على أسس المباديء والإحترام لأخر. إذا تعدى هذا التعبير والنشر في الإعلام من أي كان لتعدي لخطوط الحمراء لاسيما على ديننا دين السلام و التسامح ونبينا محمد صلوات عليه واله وسلم فهذا يعني أن الرد سيكون أسوء سواءا نظريا أو تطبيقيا هذا يمكن إشعال فتنة وفوضى وحتى حرب إذا يفترض على من أساء لنبينا تقديم الإعتذار علنا وسحبه الصور المسيئة لنبينا عاجلا غير أجلا ونرجوا من الحكام المقدسين توضيح رأيهم في ما حدث ولو من خلال أشخاص بمستوى الشخصية المذكورة عديمة الأخلاق وسيئة الأداب.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here