انتحار رجل أمام مدخل البرلمان الصربي

بلجراد- (د ب أ): انتحر رجل في أواسط العمر بمسدس أمام البرلمان الصربي وسط العاصمة بلجراد اليوم الخميس، حسبما ذكرت وزارة الداخلية الصربية.

وأضافت الوزارة أن الرجل وضع المسدس في فمه ثم أطلق النار، ليفارق الحياة على الفور. ولم يتوفر مزيد من التفاصيل على الفور.

وانتحر الرجل على الدرج المؤدي لمدخل البرلمان.

وهذه ثاني حالة انتحار تقع في نفس المكان.

وفي نيسان/ أبريل 2002 أطلق وزير الداخلية الصربي الأسبق فلايكو ستويليكوفيتش النار على نفسه في نفس المكان بعدما وافق البرلمان على تسليمه ومشتبه بهم آخرين إلى المحكمة الجنائية الدولية ليوغوسلافيا السابقة.

وتوفي ستويليكوفيتش بعد يومين من إطلاق النار على نفسه.

وكان ستويليكوفيتش واحد من أخلص حلفاء الرئيس الأسبق سلوبودان ميلوسوفيتش، وتم اتهامه بارتكاب جرائم حرب ضد الألبان في كوسوفو.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here