انباء عن اعتقال الشيخ سفر الحوالي واثنين من أبنائه

الرياض ـ متابعات: أكدت صفحة معتقلي الرأي، التي تعنى بتتبع أخبار معتقلي الرأي بالمملكة العربية السعودية، خبر اعتقال الشيخ الدكتور سفر الحوالي.

وجاء في الصفحة المذكورة على التويتر “تأكد لنا اعتقال الباحث والمفكر الشيخ سفر الحوالي واثنين من أبنائه هما عبد الرحمن وعبد الله، بعد أيام قليلة من إصداره كتاب “المسلمون والحضارة الغربية” الذي وجه فيه النصح لآل سعود وهيئة العلماء”.

تجدر الإشارة إلى أن المفكر الإسلامي الدكتور سفر الحوالي تناول في كتابه أبرز قضايا المنطقة المعاصرة، وتحدث في مؤلفه الذي يقع في 3059 صفحة عن المليارات التي أنفقتها السعودية ودول الخليج على الولايات المتحدة الأمريكية خلال زيارة ترامب التاريخية إلى الرياض منتصف العام الماضي، كما وجه الشيخ السعودي البالغ من العمر 68 عاما في نهاية كتابه “المسلمون والحضارة الغربية” ثلاثة نصائح للعلماء والدعاة وآل سعود العائلة الحاكمة.

Print Friendly, PDF & Email
مشاركة

13 تعليقات

  1. ان حكام السعودية باعوا نفسهم الشيطان و لترامب، و لم يعودوا يقوموا وزن لعالم دين او فقيه، يضنون بأن تمسحهم بحذاء ترامب يحميهم من غضب الله؟؟ ان لكم موعد يا آل سعود سوف تندمون على كل فعلة قمتم بها.

  2. الحمد لله أنه ما زال في جزيرة العرب أناس أفلتوا من عمليات التجهيل الممنهج الذي اتبعه آل سعود مع أهل نجد والحجاز.

  3. إلى السيد Karim

    ممكن تحكيلي المنطق الذي يقف خلف طلبك من رجال العلم الشرعي عدم الكلام في السياسة؟ لماذا يحق للشرطي واللص والطبيب والمحامي والسمكري وأنت وأنا الكلام في السياسة ولا يحق لرجال التخصص الشرعي ذلك بحسب رأيك؟
    كذلك، هل من الممكن أيضا أن تخبرني كيف يتعارض ما هو وطني وإنساني مع الدين؟ يعني، هل أفهم من كلامك أن رجال الدين يدعمون غزاة الفضاء من كوكب فيغا لتدمير الأوطان والإنسان؟
    بصراحة أنا عقلي لم يستوعب الأفكار العظام التي كتبتها في تعليقك، لذلك أرجو الشرح لطفا حتى نستفيد منك ونتعلم.
    شكرا جزيلا

  4. اللهم انصر كل من يرفع صوته عاليا في وجه الظلمة قال الله سبحانه – وسيعلم الدين ظلموا اي منقلب ينقلبون – صدق الله العظيم وقال الرسول الكريم – الظلم ظلمات يوم القيامة
    فيا ويل للظالمين من يوم تشخص فيه الابصار.

  5. الوهابية بدأت تأكل بعضها
    سغثفر الحوالي و غيره من شيوخ الفتنة والارهاب كانوا ومازالوا سبب لتغرير آلاف الشباب للانخراط في التنظيمات الارهابية
    من خلال فتاويهم و تكفيرهم لمن خالفهم
    الامير محمد بن سلمان من اجل الوصول لكرسي الحكم و من اجل نفي تهمة الارهاب سيعيد صياغة المؤسسة الدينية الوهابية في السعودية و كل من يعترض على هذه التعديلات سيكون مصيره السجن
    الوهابية ستنتهي و سيحل محلها فكر آخر من صنع محمد بن سلمان

  6. يجب امتناع رجال الدين عن التدخل في السياسة والألتزام في توجيهات ولي الأمر والكف عن النفاق والثرثرة والتوقف عن اللغو والدعوة الى الوهابية والفتنه .اما من أراد الأصلاح منهم فعليهِ نزع العباءة الدينية وحلاقة لحيته واطلاق خطاب وطني وانساني بعيد عن التكفير والطائفية والبحث عن السلطة .

  7. من السنة والحكمة في ديننا النصح لولاة الأمر في السر وليس في العلن كما يفعل الغرب ..
    انت لو أخطأ أبنا لك أو أخ لك فهل من الحكمة أن تنصحه أمام الناس .. ان فعلت فقد فضحته.. هذا لشخص عادي … فما بالك بولاة الأمر. . .. كلنا نخطئ … ولكن ليس اصلاح الخطأ بالخطأ .. اقرؤا التاريخ الإسلامي وليس الثقافة الغربية .. فكروا بعقولكم وليس بعقول الغرب ..
    أخطأ ال سعود ليس عيبا .. ولكن العيب أن تجعل خطاهم
    مطية لإدخال الأمة في فوضي كما فعلوا بليبيا واليمن وسوريا …انا لست سعوديا ولكن انا فرد من المسلمين اقول وأنصح بما أدين به لله عز وجل ورسوله ..
    اتقوا الله .. الأمن والاستقرار في السعودية ومصر والجزائر هم المستهدفين .. وان نجحوا في ضربهم
    فقل علي العرب والمسلمين السلام … وسلام عليكم
    انشر يا راي اليوم

  8. هذا كان متوقعاً بعد صدور الطبعة الأولية من كتابه المسلمون و الحضارة الغربية و ما أحتواه الكتاب من مفاهيم لا ترضي الطغمة السعودية الحاكمة و أذنابها. ما يثير العجب هو جرأة محمد بن سلمان على الجميع من دون وازع أو رادع لا ديني و ولا أخلاقي. كم بسجون المملكة من علماء ربانيين و دعاة مخلصين (نحسبهم كذلك و لا نزكي على الله احداً) كل ذنبهم أنهم أمروا بالمعروف و نهوا عن المنكر؟ و لا أدري ماذا في عقل محمد بن سلمان، أيحسب ان الله لا يقدر عليه؟ هل هو معجز الله؟ هل أمريكا و الكيان الصهيوني سيحمونه من عواقب دعوات المظلومين و المشائخ عليه؟ ألم يتعظ بما حدث للظالمين في الزمان القريب و ليس البعيد من على شاكلة زين العابدين بن علي و مبارك ؟ ألم يقرأ قوله تعالى ” وَسَكَنتُمْ فِي مَسَاكِنِ الَّذِينَ ظَلَمُوا أَنفُسَهُمْ وَتَبَيَّنَ لَكُمْ كَيْفَ فَعَلْنَا بِهِمْ وَضَرَبْنَا لَكُمُ الْأَمْثَالَ”؟
    إن جرأة محمد بن سلمان على الله و تعديه على كل الحرمات تنبيء بأن عاقبته ستكون وخيمة، و والله الذي لا إله غيره سيدفعن الثمن غالياً جداً هو وكل من عاونه و نصره بل و رضي بما يفعله و اقرأوا قوله تعالى ” وَسَيَعْلَمُ الَّذِينَ ظَلَمُوا أَيَّ مُنقَلَبٍ يَنقَلِبُونَ”، اللهم قد بلغت اللهم فاشهد

  9. باسمه تعالي
    الله يكون في عونك يا شيخ دكتر سفر الحوالي.
    الله سوف ينجيك من ظلم ال سعود.
    ان الله كريم رحيم بعباده.
    الله يكثر من امثالك يا شيخ حتي ينتهي تاريخ ظلم ال سعود.

  10. الحمد لله أنه لا يزال في جزيرة العرب بشر افلتوا من عمليات التجهيل الممنهج الذي اتبعه ال سعود مع اهل نجد والحجاز.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here