اليوم تراجع عبّاس عن قراره وتَسلّم أموال الضّرائب من الإسرائيليين منقوصةً.. وغدًا سيتراجع عن قراره بحظْر الاتّصالات مع الحُكومة الأمريكيّة.. لماذا رفضنا “امتِداح” قراراته في حينها وصدَقت توقّعاتنا؟ وغطّيني يا صفيّة.. ما فيش فايدة!

اتّصل بنا أحد الأصدقاء من قادة حركة التّحرير الوطني الفِلسطينيّ “فتح”، كان وما زال مَعروفًا بمواقفه الوطنيّة وتاريخه النّضالي المُشرّف، قال لنا مُعاتبًا عدم “امتداحنا” لقرار الرئيس الفِلسطينيّ محمود عباس برفضِ تسلّم أموال الضّرائب المُستحقّة للسّلطة من سُلطات الاحتلال منقوصةً دولارًا واحدًا، بعد القرار الإسرائيليّ بخصم 15 مِليون دولار شهريًّا منها، هي مجموع مُخصّصات الشّهداء والأسرى، وصُموده عدّة أشهر.

كان ردّنا على هذا الصّديق بأنّنا لسنا من المدّاحين أوّلًا، وهذا الموقف هو من صميم سُلطة، أو منظّمة تحرير تُقاوم الاحتلال ثانيًا، ولأنّنا، وبحُكم تجارب سابقة، لا نملُك الثّقة بأنّ هذا الموقف الشّجاع والذي يتّسم بالتّحدّي للاحتلال سيصمد طويلًا، وسيتم التّراجع عنه مثلَما تم التّراجع عن كُل القرارات المُماثلة، مِثل وقف التّنسيق الأمني، وإلغاء اتّفاق أوسلو، وسحب الاعتراف بالدولة الإسرائيليّة التي لم تُنفّذ، ولن تُنفّذ مُطلقًا في ظِل استمرار هذه القِيادة.

قبل أيّام، تراجع الرئيس محمود عباس عن هذا الموقف، وقَبِل المبالغ المنقوصة، بعد لقاء ضمّ السيد حسين الشيخ، مسؤول ملف الشؤون المدنيّة في السلطة، وموشيه كحلون، وزير الماليّة الإسرائيلي، وبرّر السيد عبّاس هذا التّراجع بأنّه عائدٌ إلى استعداد حُكومة نِتنياهو بدراسة طلبٍ فِلسطينيٍّ بتعديلِ بروتوكول باريس الاقتصادي.

في مُبارزة عَضِّ الأصابع بين دولة الاحتلال الإسرائيلي، وسلطة الرئيس عبّاس الوطنيّة التي استمرّت بِضعَة أشهر، جاء الصّراخ من الطّرف “المُقاوم” ليس الطّرف المُحتل، لأنّ ضُغوط المُتنفّذين في هذه السّلطة الحريصين على مُخصّصاتهم وامتيازاتهم نجَحت، ورضَخ لها “الرئيس”، وتراجع عن موقفه.

ربّما يُجادل البعض بأنّ هُناك 160 ألف مُوظّف مُدرجون في دفاتر السّلطة، وينتظرون رواتبهم آخِر الشهر كاملةً، وهؤلاء لديهم أُسَر وأطفال وأقساط قُروض، وهذا أمْرٌ معروفٌ، ولكنّ السّؤال هو عن الأسباب التي منعت الرئيس عبّاس وقِيادته من مُمارسةِ ضُغوطٍ فِعليّةٍ على دولة الاحتلال للرُّضوخ، لهذا القرار، وقراراتٍ أُخرى؟ ولماذا يُقدِم على اتّخاذه إذا لم يكُن يستطيع احترام كلمته والتّمسّك بموقفه.

ماذا لو سمحت السّلطة وقوّاتها الأمنيّة المُتعاونة مع دولة الاحتلال ضِد شعبها وشُرفائه ومُقاوميه، لنُزول عشَرات الآلاف من هؤلاء المُوظّفين إلى الشّوارع والمَيادين العامّة كُل يوم أو كُل أُسبوع للاحتِجاج على الاحتلال ومظالمه وإرهابه وعُنصريّته، تمامًا مِثلما فعلت الجماهير في قِطاع غزّة وفي الجزائر والسودان والعِراق أخيرًا، مع التّأكيد على أنّها كانت تتظاهر ضِد حُكومات فاسدة وليس دولة احتلال تَقتُل وتحتَل وتُصادِر الأراضي، وتبنِي المُستوطنات، وتُمارس أبشع أنواع القَهر والعُنصريّة؟

حاولنا الاتّصال بصديقي الفتحاوي على أمل أن نجِد لديه في هذه الصّحيفة أيّ تفسير، ولكنّه لم يَرُد على مُكالمتنا، ونجزِم بأنّه لن يَرُد أيضًا عندما نُهاتفه مُستقبلًا طلبًا لتوضيح التّراجع القادِم والعودة إلى الاتّصالات والمُفاوضات مع الإدارة الأمريكيّة، وربّما أقرب ممّا نتصوّر، خاصّةً أنّنا عَلِمنا أنّ كبير المُفاوضين الدكتور صائب عريقات يتواجَد في واشنطن حاليًّا.

“رأي اليوم”

Print Friendly, PDF & Email

22 تعليقات

  1. سكوت الشعب علي خيانه وعماله القياده الفلسطينيه
    دلالة علي مشاركته في الجريمه…
    لأن الرواتب. بدون عمل. تخدر. وتجهل. الشعوب. وتبعدهم عن. الهدف الذي…تناسي مع حلاوة الرواتب…والحصول علي وزارات و أو و و
    ومن لا يحب صعود حياه الحريه الكريمه العفيفة الشريفه. سيبقي ابدي الدهر. يتقبل رواتب الذل والخيانة..مدي الحياه مع الخضوع تحت نعال الاستعمار واعوانه…
    الموت بشرف أفضل من العيش بمذله وتطفل علي دما الشهدا…
    نعم لأنها زمن الذل والخيانة. باقتلاع هذه القياده المريضة. السقيمه العقيمة المعفنه…لقد بلغ السيل الزبي…
    يعيش الاستعمار الذي يحافظ علي مبادئه الوحشية..بينما قيادتنا تحافظ علي الأمن المقدس المقدس المقدس. لهذا المستعمر..

  2. إلى ماهر علي
    كفى تبرير للمنسقين والمتخاذلين جماعة عباس وطغمة أوسلو فقط يريدون أموال “كاش” مع العلم أن جماعتك الذي تبرر لهم إستلموا أموال المقاصه منقوصه من رواتب الشهداء والأسرى والجرحى حلف المقاومه لايقدم مال حلف المقاومه يساعد من يريد قتال الكيان اليهودي والوقوف بشرف أمامه وليس من يقول أن التنسيق الأمني مقدس وأنه فتش شنط الأطفال وأنه ضد الكفاح المسلح بالمطلق الرجاء النشر

  3. الاخ الكبير عبد الباري عطوان -وئيس التحرير
    تحية مقدسية عطرة من روابي فلسطيننا االنضرة
    والله ان شعبنا الفلسطيني المناضل قد اصبح تتملكه الحيرة والعجب في امر هذا الرئيس العباس !
    فلاهو يريد ان يرحمنا ولا هو يريد انت تنزل علينا زحمة الله تعالى ،
    فلاهو يتنحى من نفسه عن السلطة التنسيقية الامنية التي يأخدها درعا لحايته والضرب على ايدي معارضيه وهم الاغلبية مناشعب الابي المقدام ولا هو يصغي الى صوت الشعب ليرحل ويريح ويستريح قبل ان يواجه رحيله الدنيوي المتوم غير مأسوف عليه دنيا واخرة وبئس المصير ؟
    فهو متقلب مع اتجاهالرياح حيث سارت يمينا ام يسارا دون ان يثبت على رأي واحد صائب في حياته السياسية ،
    فبالأمس وقف لاول مرة مع ارادة الشعب حين اعلن مقاطعته التصال بأحمق البيت الابيض حين اعلن اعترافه بالقدس عاصمة للدولة الصهيونية العنكبوتية ونقل سفارته من تلابيب الى القدس واغلق القنصلية الاميركية في القدس الشرقية والحقها بسفارت في القدس الغربية وهيالقنصلية العريقة القدم قبل الحتلال الاسرائلي بمية سنة تقريبا ؟الى جانب وقف التصال او التفاوض مع اسرائل ردا على هدا الموقف لواشنطن وحليفتها تل ابيب ؟ وفي اتخذ عباس هذا الموقف قوبل باستحسان في الاخل الفلسطيني وفي اوساط اشعوب العربية اجمالا
    واليوم وبقدرة قادر ودونما انذار او ابلاغ اوتحذير يتراجع عاس عن موقفه هذا متذرعا بانسلطته التنسيقية حصلت على اموال الضرائب من اسرائيل منقوصة 15عشرة مليون دولار شهريا وهو المبلغ الذي يستحق لاعائلات الشهداء والاسرى والمعتقلين في السجون الاسرائيلية وهو قرار اسرائيلي مقصود لكن عباس الخناس يتذرع بوعد من العلب الاسرائيلي نتن ياه انه سوف يعيد النظر في بروتوكول باريس دون ان يفصح عن هذا الروتوكول او فخوى الوعد من العلب نتن ياهو ،؟
    وهنا يتبادر الى الذاكرة ماجرى من وعود مماثلة بغد اتفاقيات اوسلو المشئومة الت قضمت بموجبها اسرائيل ثلثي الاراض الفلسطينية ،ولا اظن ان وعد نتنياهو ونواياه الخبيثةتخرج عن وعود اوسلو ،
    لكن عباس يثق بوعد نتنياهو ولا احد يثق باخر نظيره إلا وكان على ملته اومذهبه او على دينه ؟
    اما قال تعالى وهو اصدق القائلين في كتابه العزير {ولاتأمنوا ألا لمن اتبع دينكم } صدق الله العطيم
    وهل هناك اي شك في ان عباس برهن على ثقته بالصهاينة وظهر ذلك جليا حين نفق ارئيل شارون سفاح مخيمي صبرا وشاتيلا للاجئين الفلسطينيين في لبنان عام 1982 ذهب ضحيةجريمته المنكرة مايزيد عن اربعة الاف لاجئ فلسطيني من نساء ورجا وشيوخ واطفال وأبى عباس ألا انيسير في جنازة شارون يم 11يناير /كانوثاني2014 حيث التقطت كاميرات المصورين صورة لعباس رافعا يذيه يقرا الفاتحة على روح الذي مات بعد ان بقي فيدغيبوبة ثمانية شهور ؟
    ياعباس
    الا ترحل عنا وترفع هن كاهلن هذا الظل الثقيل الجاثم على كواهنا منذ حلفت سلفك الراحل ععرفات 2004 فتستريح وترح اشعب الفلسطيني الابي منك ومن سلطتك التي تتخدها درعا تحميك وعصابتك بقوة المحتل الاسرائيلي الذي تضع نفسك في خزمته ؟
    ام انك اقسمت انلاترحلزقبل ان تعود الى خدمة سيدك احمق البيت الابيض وصهره كوشنر بالموافقة على خطتهم المعروفة “صفقة القرن ” ونا ستكون الطامة الكبرى على رأسك ورأس سلطتك ورجل عصابتك المنتفعين على حساب الشعب والارقين النهاهبين لاموا وعقارات واراضي الشعب ،لكن اشعب سوف يحاسبهم امواتا واحياء بقدرة الله الذي لايغفل ولاينام عمايفعله اظالمون فهو يمهل ولايهل ؟
    احمد الياسيني المقدسي الأصيل

  4. واهم كل من امن بحل الدولتين، سياسة اسرائيل منذ اعلان اوسلوا كانت الهاء كل العالم لتهويد القدس وضم ما حلا لها من اراض وقمع الشعب على يد السلطة العميلة بكل المقايس,صدق من قال انه اذا اردت ان تفسد ثورة اغدق عليها فلوس، سبب عدم تحررنا هو من صنعنا، علينا ب level the ground والتخلص من السلطة و حماس معا ليرى العالم نظام الابرتهيد على حقيقته، وعلى الشعب الفلسطيني ان يقاوم سلميا بكل الادوات المتاحة له والمطالبة بحقوقه المدنية والديمقراطية ضمن الدولة الواحدة وستكون تلك هي النهاية الحتمية و الطبيعية لتلك الدولة المصتنعة اسرائيل .

  5. كنت ابحث عن تعليق واحد يتحلى بشيء من الموضوعية فلم اجد… لم اجد تعليقا واحدا يقول: ما الذي دفع عباس للتراجع؟ 450 مليون دولار قيمة ما كانت السلطة تمتنع عن استلامه لانهم ارادوا لها ان توقف مخصصات اسر الشهداء والاسرى والجرحى….لم اجد واحدا من المعلقين يتساءل: لماذا لم نجد طرفا عربيا وغير عربيا يسد العجز الناجم عن الامتناع عن استلام اموال المقاصة؟ لماذا (((محور المقاومة) مثلا لم ياخذ على عاتقه سد العجز؟! لماذا لم يقم ((محور المقاومة)) بارسال اموال مباشرة لاسر الشهداء والجرحى؟!! صدام حسين رحمه الله لم يكن معترفا باي مفاوضات ومع ذلك كان يرسل الدعم بسشكل مستمر لاهالي الجرحى والاسرى والشهداء!!…كنت اتوقع من ((محور المقاومة)) الذي ملا الدنيا وعيدا بتدمير اسرائيل وابادتها عن الوجود ان يقوم ولو لمرة واحده في حياته باتخاذ خطوة عملية واحده بدعم اهالي الاسرى والجرحى والشهداء….لكن يبدو انه لا وقت لدى ((محور المقاومة)) لهذا الامر فهو مشغول بتدمير سوريا والعراق واليمن!!

  6. لو لم يكن وجود عباس ومنظومته الفتحاوية جيدا جدا لاسرائيل لما سمحت لهم بالبقاء ساعة واحدة في مواقعهم.
    هؤلاء فقدوا البوصلة كليا واصبحوا جزأ لا يتجزا من منظومة الاحتلال .

  7. ما دام عباس في السلطة هو وزمرته فلن تحل القضية الفلسطينية المقاومة هي الحل

  8. لماذا تتوقعون من إنسان ميئوس منه ان يعمل شئ ذات قيمة ، هذا هو عباس يعشق الرئاسة ولو حتى على حجارة او على جماجم ابناء وطنه ، ليس من المعقول ان تتحول السلطة إلى متسولين من الكيان الصهيوني وهل هذه مهمة السلطة ان تعمل مخابرات لجيش الكيان الصهيوني ، العدو الصهيوني هو الذي يحافظ على عباس اكثر من مرتزقة عباس ويساند حكمه الذي هو ضد كل شئ مقاوم الظاهر ان كلمة مقاومة عنده كمرض السرطان … لا تتأملوا منه خير مهما قال فأنه الرجل المناسب في الوقت والمكان المناسب في نظر الصهاينة ولا يهم بعد ذلك ما يقول الشعب عنه إنه لا يرى ولا يسمع ولا يقول إلا ما يقوله الكيان الصهيوني بعد عدة رتوش.

  9. للأسف الشديد. لن نتنازل عن كرسي الخيانه والعمالة..التي تشكل باب الرزق والوحيد لهاولا المتطفلين المنتفعين من نكبة هذا الشعب الذي يعيش. المذلة ومأساة وحماقه هذه القياده التي تفضل لقمه العيش الذليل علي تحرير فعلي للوطن من غطرسة الاستعمار الصهيوامرمانبيطنوفرنسيروسي المجرم بحقنا جميعا…
    نعم المهم دفع الرواتب حتي يسكت الشعب..وهذه هي المهنه التي نمتاز بها. شحده الأموال من الدول العربيه والإسلامية. من أجل بنا. المساكن السياسيه. والقصور…وترك الهدف الاسمي للاجيال الصاعده…
    سكوت الشعب دلالة علي مشاركته في الجريمه. وهذا بدون شك..
    علينا باجاد برنامج جديد يحترم مطالب الشعب إذا ما زال هناك شعب شريف ! يسعي للتحرير الفعلي ويتخلص من وهم الكلام الفارغ…حيث البندقية هي الطريق والوحيد لتحقيق الاستقلال والكرامة…وبدنها. سنبقي تحت رواتب الذل. متطفلين علي دما الشهدا…
    الاستمرار بهذه القياده المعفنه. من مصلحه الاستعمار. الذي تنفذ له كل مطالبه…وتبيع شعارات وطنيه. حيث أصبح لنا عيد يوم الاستقلال. ولو. وهمي…
    قياده سقيمه مريضه عقيمة لا تنجز. سوي النباح…
    مشاركه الاستعمار. خيانه. وتشريع الاستعمار علي أي جزء من تراب فلسطين أيضا خيانه…
    فلسطين انت الحياه ولا حياه اللا بك يا فلسطين فانت. مركز الحضاره البشريه..
    بندقيتي شرف حياتي..وبوصله هدفي اللا وهو التحرير.

  10. الرئيس عباس معذور فيما فعل فالكل يعرف انه لا حل للقضية الفلسطينية الا بوجود عربي قوي و العرب اليوم يحاربون بعضم البعض ولا قت عندهم لفلسطين او مشاكلهم الداخلية.الحل في بناء طبقة سياسية جديدة و ليس التعويل علي القديم.

  11. هل تستغرب ياابوخالد من تراجع عباس عن تهديداته بعدم استلام المقاصه الا كامله !!!لو لم يفعل ذلك لاستغربت انا فعلا لانه سيكون اما مريض او الزهايمر ضرب فيه او النخوه الفلسطينيه دبت في عروقه وهذه الفرضيه الاخيره استبعدها نهائيا لان من اوصلنا الي هذا القاع السحيق وحول المناضلين الي شرطة حراسه والشرفاء منهم الي السجون والتهميش هذا الانسان لن يخرج منه أي عمل يرفع راسنا بل مزيد من الاذلال !! الذين أشاروا عليه بقبول ماتعرضه عليه إسرائيل هم المنتفعين الذين يريدون حصتهم من الكعكه الشهريه انهم مرتزقه وليسوا قادة شعب عظيم كشعبنا الفلسطيني !!!
    صفقة القرن تاكد يااستاذنا العزيز ان زمرة عباس وافقت عليها لكن عتبهم كان علي إضافة بعض الأسماء التي حضرت ورشة المنامه لانهم يريدون الكعكه حصريا لهم ولا يريدون أي مشاركه والأيام بيننا !!!حين يعلنون ذلك ساعلن عن تنازلي عن حصتي من ميراث والدتي 18 دونم في مطار اللد ( بن جوريون ) حاليا ساتنازل عنهم لجاريد كوشنر مكافاه له علي كشف عملاء بصورة قاده تقديرا لذكاءه صبي ضحك علي من غزا الشيب رؤوسهم وكبير مفاوضيهم كل مؤهلاته انه كان اراجوز مؤتمر مدريد بوضع الكوفيه علي كتفه !!!هذا بالنسبه لقادتنا الاشاوس كان من اعمال البطوله في الوقت الذي كان فيه أطفال الحجاره في الضفه وغزه يقارعون الجيش الذي لا يقهر لسنوات ليلا نهارا وجاءتهم ديناصورات أوسلو كحبل نجاه لإسرائيل وخوفا من قادة الانتفاضه الشرفاء

  12. الاستاد الكبير و التجربة الكبيرة و الخزانة البشرية المتنقلة في فن المقاومة ، القابض على جمر المبادئ و الرافض للبيع ولو يدهب قارون
    الاستاد عبدالباري عطوان أطال الله بقاءه و متعه بموفور الصحة والعافية و ادامه الله نبراسا ترنو إليه الأنفس التاءهة و تشفى بقلمه الدوات العليلة و تروى به الافءدة الظمآى لرشفات الحق .
    ما تفضلتم به هو مربط الفرس و هاو مفتاح لكل شيء ، هو لكل شيء..
    لن نجتمع حتى يجتمع الإخوة و هم القادرون على تجميع الجميع ، لا نريد لا فتح و لا حماس (طبعا مع حفظ المقامات والتعبير لا يقلل من قيمة أحد وإنما هو مجازي فقط) نريد أن نرى شعبا واحدا يعيد رسم صورة تكوي ضمير العالم أجمع و تعيد وخز روح العابم ، نريد أن نرى نبراسا عل الأرض يطوي صفحة المخصصات و المرتبات و VIP و التنسيق الأمني و كل المظاهر التي تطعن شرعية شعبنا هناك و عندها فقط لن تجد من يحاول التأتير على أي تيار فلسطيني لأنه لن يكون هناك تيارات بل تيار واحد جارف هادر
    على كل حال سيأتي هدا اليوم فقط لنعلم أولادنا أن هناك نكبة واجب أن تنتهي.

  13. الى الاخ محمد عايض النقيب , الجزء الثانى

    رام الله – دنيا الوطن
    كتبت السيدة ريموندا الطويل و هى والدة سهى الطويل ارملة ياسر عرفات

    قبل 20 عامًا تناقلت وسائل الإعلام العالميه باهتمام، أنباء ولاده طفلة في المستشفي الأمريكي في باريس، وكان المستشفى محاطًا بالحراسات الفرنسية الخاصه، كانت الحراسات على الأسطح وعلى مداخل المستشفى، والمروحيات العسكرية تحلق فوق المشفى، القناصة لم يغادروا أسطح المباني المحيطة، وعمليات تفتيش وتحقق من هويات القادمين الى المستشفى لم يسبق لها مثيل.

    في هذا اليوم كان الجو في باريس مشحون بالخوف والرعب والتهديدات، والانفجارات في مترو باريس… باريس في هذا الصيف الحار كانت تبدو وكأنها ساحة حرب، انفجارات وقعت في كل مكان ولكن من هي هذه الطفلة التي شغلت العاصمة باريس.

    كان التكتم من رجال الأمن والسياسة، ولكن بعد يوم واحد انتشر الخبر، حراسات أكتر تشديدًا على الشوارع والمداخل والأسطح، نزل من السيارة رئيس الشعب الفلسطيني ياسر عرفات، بطريقته العسكريه، وهيبته، محاط بالأمن الشديد، وتوجه الى الجناح التي كانت قد رأت به النور ابنته زهوة ياسر عرفات.

    سلمت سهى الطفله لوالدها بدمعة على وجنتيها قالت بحنان، ابنتك يا ياسر، وأصبح على وجهه نورًا ،وكان على وجهه ابتسامه لم أرها بحياتي، قال هذه هي زهوة، هي أمي، تبارك الله، زهوة أبو السعود، ابنة أبو السعود المقدسيه، هي والدة ياسر عرفات رحمها الله، عندها عرف الناس في المستشفي الأمريكي، أن هذه الحراسات هي لياسر عرفات الذي كان يزرور الرئيس الفرنسي جاك شيراك، بزيارة رسمية في اليوم الثاني لولادة ابنته، وأن الحراسات كانت لابنة وزوجه ياسر عرفات .
    ———————————————————————————————
    و نساء غزة تولد اولادها تحت القصف الصهيوني !

  14. هذه سلطة أوسلو العرفاتية والتي لا تمثلنا كفلسطينيين بل تمثل مصالح الإحتلال الصهيوني و أمريكا. العجب كل العجب ممن ينتظرون مصالحة و وحدة وطنية معها إذا كانت السلطة بعيدة كل البعد عن الوحدة و عن الوطنية.

  15. يا استادنا الكريم عبد الباري عطوان وانتم العارفون ببواطن الامور فهده السلطة لن تكون ابدا في خدمة الشعب الفلسطيني فهي سلطة لا نبالغ ان قلنا انها تعمل ضده ولصالح الاحتلال الصهيوني الاجرامي وحاميته امريكا فمن يصف صواريخ المقاومة الباسلة بالعبثية لن يكون بطبيعة الحال خادما للقضية الفلسطينية فلو كان محمود عباس وزبانيته في سلطة اوسلو وطنيون لما تعامل معهم الاحتلال الغاشم ولرفضتهم امريكا ولجرت عدة محاولات لتصفيتهم كما فعلوا مع الشرفاء مثل ابو جهاد وفتحي الشقاقي والرنتيسي واحمد ياسين والمبحوح والشهيد ياسر عرفات وغيرهم كثير فالشعب الفلسطيني البطل والدي واجه مخططات ومشاريع العدو الصهيوني وامريكا والغرب وعبيدهم في المنطقة لا يستحق ان يقاد من طرف سلطة خانعة تابعة مستسلمة متسولة ومتوسلة تخدم امن الاحتلال وتلاحق المقاومين ارضاء لاسيادها في تل ابيب وواشنطن فلا تعولوا على عباس وزمرته فهؤلاء يضعون مصالحهم فوق كل اعتبار ولا يهمهم الشعب الفلسطيني لا من قريب ولا من بعيد ومواقفهم المخزية خير دليل على دلك فليرحل عباس وزمرته فقد اصبحوا عبئا ثقيلا على الشعب الفلسطيني ليفسحوا المجال لقيادة قادرة على مواجهة الاحتلال واهدافه ومراميه فكيان الشر الصهيوني لا يعترف الا بالقوة والاقوياء اما الضعفاء فلا مكانة لهم ولا قيمة لهم فما اخد بالقوة لا يسترد الا بالقوة.

  16. شى خطير جداً يقع فيه الأخوة الفلسطينيين هو الأعلان عن قرار ضد الأحتلال علناً ثم نجدهم فى الخفاء تنازلوا ..ولم يتعلموا الدرس .. مما يجعل غير الفلسطينية فى حيرة فيما يستجد .. يا فلسطينية لن تجدوا أحد فلسطينى اكثر منكم فلسطينية ولكنكم ستجدون عرباً صهاينة اكثر من الصهيونية … اى نعم انتم فى امس الحاجةلهذه الأموال وتعرفون ذلك قبل اتخاذ القرار فلماذا اذن صعتم القرار كان ممكن نحصل على الأموال ونطالب دولياً بالباقى أو نتراخى فى ما يرهب ويزعج الصهاينة من غير اعلان ونتحلل من التزاماتنا بهدؤ خاصة فى النواحى الأمنية وكلنا يعلم مدى رعب الصهاينة جيش قبل المستوطنين من الناحيةالأمنية ..

  17. ماهو هذا ماقلته أنا وفي بعض الإحيان لم ينشر تعليقي الإخوه الكرام في صحيفة رأي اليوم اللندنيه والإخوه الفلسطينيين المعلقين تحيه وبعد
    أنا لست حاقد على أحد ولاأتحامل على أحد لاكن الأمور في الساحه الفلسطينيه أصبحت واضحه حماس لديها أخطاء ولديه حافزيه عاليه للحكم لاكنها للأمانه حاليا هي الأقرب للعمل المقاوم الوطني ضد الإحتلال اليهودي فتح وسلطة عباس رهنوا نفسهم لصالح اليهود رهنوا بقائهم ببقاء الكيان اليهودي أنا أعلم أنها سياسيه ودبلماسيه لاكن عندما دول تدعم المقاومه مثل إيران وأحزاب مقاومه مثل حزبالله يتعاملون مع رموز هذه السلطه نستغرب كيف تهاجمون “أقصد إعلام حلف المقاومه” الأنظمه العربيه لتطبيعها وإنفتاحها على تل أبيب وتتغاظون عن التنسيق الأمني بين شرطة عباس والجيش اليهودي وقمع أهلنا بالضفه والتصرف على طريقة أجهزة الشرطه السريه الدكتاتوريه مثل الكيستابو النازي الألماني والكي جي بيه الشيوعي السوفيتي يعني شيء غريب فعلا بإختصار شديد طغمة أوسلو وسلطة عباس وحزب فتح لديهم أزمه حقيقيه إدارة ترمب مطنشتهم والأنظمه العربيه بردت علاقتها معهم ونتنياهو لايريد مفاوضتهم وهم دائما ودوما المفاوضات أولا وأخرا على شو رح يفاوضوا أنا نفسي حد يفهمني على شو المفاوضات إذا القدس الشريف تم ضمها وقانون يهوديه الدوله تم إصداره والمستوطنات قضمت أراضي الضفه وحولت المدن والقرى بالضفه إلى جزر وغور أريحه وغرب البحر الميت سيتم ضمه قريبا حصار غزه مستمر ويشتد قتل أهلنا بالضفه على الحواجز مستمر على شو سوف تفاوضون أنا شخصيا أعتقد أنهم لاخطوط حمراء لهم ولاثوابت لهم أتمنى أن فصائل الضفه تتحرك ضد هؤلاء السماسره لاكن يبدوا الخوف على المستحقات الماليه للفصائل خوف ضخم جدا لاكن الأمل بالله تعالى والرهان على أهل الضفه الأشاوس أن يتحركوا بثوره جماهيريه ضد الفاسدين وأرباب التنسيق الأمني لأن هذا هو الحل لإنقاذ مايمكن إنقاذه خوفا من تنازل مدوي تحياتي والرجاء النشر وشكرا جزيلا

  18. رءيس السلطه هو ذات الشخص الذي هندس اتفاقية أوسلو مع الكيان المحتل… وهو ذات الشخص الذي فرضته الاداره الامريكيه على ياسر عرفات رحمه الله كرءيس للوزراء لانه الشخص المؤهل بنظرهم لإكمال مخطط ما تم هندسته في اوسلو….

    هل يمكن تصور ان مهندس أوسلو بتفاصيله سينقلب على ما تم هندسته… التزامه بكلمه واحده مناقضه لاوسلو يعني طيران رقبته ومن هم بحاشيته

  19. عباس شخص مرتهن وغير جدير بلقب الرئيس وهو صنيعة امريكا التي زبلته في النهاية وتركته مثل عادة امريكا مع عملائها

  20. أبو خالد تحية طيبة
    أعضاء وفود الكونجرس مثل سفينة سيدنا نوح بيتيجي وبتروح من والى الضفة فعلا مافيش فايدة ضاعت الأراضي وضاعت معها الروح
    الفلسطينية المقاومة الان وأليوم وغدا ستكون امورنا احلك من سواد الليل ، بعدين كل دولة شعارها من البيئة المحيطة بها لدينا فاءض
    من البندورة والبصل والخيار فهذه ليست حكومة السلطة بضم السين بل هي حكومة السلطة بفتح السين والتي توكل داءما مع الطعام
    وشكرا

  21. خطيئة التنسيق الامني لوحدها هي دليل اكثر من كافي وواضح كوضوح الشمس بانه فيما يخص القضية الفلسطينية فان السلطة الفلسطينية الحالية تقف في خندق الاحتلال الاسرائيلي وتؤيده .

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here