اليسار الألماني: لابد من إغلاق القواعد العسكرية الأمريكية بألمانيا بعد تهديدات ترامب

برلين – (د ب أ)- دعا حزب اليسار الألماني المعارض إلى إغلاق القواعد العسكرية التابعة للجيش الأمريكي في ألمانيا كرد فعل على التهديدات التي صدرت من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ضد إيران.

وقالت سيفيم داجدلين، خبيرة شؤون الدفاع بتكتل اليسار بالبرلمان الألماني “بوندستاج” اليوم الأحد: “تهديد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بارتكاب جرائم حرب ضد إيران، ينتهك الحظر المطلق لاستخدام العنف المنصوص عليه في ميثاق الأمم المتحدة”.

وتابعت المعارضة الألمانية البارزة أن “هذا التصعيد الخالي من المسؤولية” لا يمكن أن يظل دون عواقب، وقالت: “لابد من إغلاق القواعد العسكرية الأمريكية في ألمانيا، إذا كان هناك رغبة في ألا يتم استخدامها كمنصة لجرائم أمريكية فاحشة في حرب ضد إيران”.

يذكر أن ترامب هدد بمهاجمة أهداف تتمتع بأهمية للحضارة الإيرانية في حال قيام إيران بأية أعمال انتقامية بعد الهجوم الأمريكي القاتل على قاسم سليماني، قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني.

ودعت داجدلين: “لابد من إدانة التهديدات الفاحشة… من يتباهى عبر تويتر بالرغبة في القيام بجرائم حرب، لا يمكنه الاحتفاظ بقواعد عسكرية في نطاق تطبيق القانون الأساسي”.

وأكدت اليسارية الألمانية ضرورة أن تعلن الحكومة الاتحادية بوضوح “أن ألمانيا لن تشارك بشكل مباشر أو غير مباشر في هذا العنف”.

يشار إلى أن سحب الجيش الأمريكي من ألمانيا يعد مطلبا لليسار منذ فترة طويلة.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here