الوليد بن طلال يهاجم وزارة المالية في خطاب رسمي إلى الملك ويدعو العساف الي مناظرة تلفزيونية بسبب زيادة المصاريف في ميزانية عام 2015 بنسبة 28%

 waleed--bin-tala77

دبي ـ “راي اليوم”:

هاجم الأمير “الوليد بن طلال” رئيس مجلس إدارة شركة المملكة القابضة وزارة المالية، بسبب زيادة المصاريف في ميزانية عام 2015 بنسبة 28%، معتبرًا استمرار سحبها من الاحتياطي النقدي سيتسبب في كارثة كبرى.

جاء ذلك في خطاب أرسله الوليد بن طلال رسميًّا ونشر نسخه منه على “توتير” لكل من الملك “عبدالله بن عبدالعزيز” وولي العهد، الأمير “سلمان بن عبدالعزيز”، ولي ولي العهد، الأمير “مقرن بن عبدالعزيز”، بالإضافة لإرسال نسخه منه لكل من وزير المالية، ووزير الاقتصاد والتخطيط، ومحافظ مؤسسة النقد العربي السعودي، ورئيس هيئة السوق المالية.

وقال الوليد: “الخوف الكبير، بل الكارثة الكبرى، في استمرار وزارة المالية في السحب من احتياطات الدولة حتى لا يتبقى منه شيء، مثلما حدث منذ زمن بعيد في المملكة، واضطررنا للاقتراض الخارجي”.

وأعرب الوليد بن طلال عن استغرابه مما جاء بميزانية العام الحالي 2015، من زيادة المصاريف بنسبة 28%، لترتفع إلى 1.1 بليون ريال، مقابل 855 مليار ريال كانت مستهدفه، أسوة بالعام الماضي، متسائلًا: “هل يعقل أن يكون هناك زيادة في الإيرادات بهذا الحجم، بحيث لم يتم فقط تآكل كل الزيادة في إيرادات الدولة، بل الأكثر من ذلك أنه بلغ العجز في ميزانية العام المنصرم 2014 إلى 54 بليون ريال”.

وتابع تساؤلاته مستغربًا: “كيف يتم ذلك؟! مع أن التوقعات كانت تشير في 2014 إلى أن انخفاض سعر البترول آت لا محالة، فلماذا زادت الإيرادات بهذه النسبة، دون أية محاولات لترشيدها؟! وكما قلتم في كلمتكم: “هذه أموال الشعب السعودي، فكيف نفرط بها؟”.

وأضاف: “لو تمت السيطرة على المصروفات حتى من دون ترشيد، لكانت المصروفات ثبتت عند الرقم المستهدف العام الماضي، وهو 855 بليون ريال، ولكان العجز الحالي البالغ 54 بليون ريال قد تحول إلى فائض قدره 191 بليون ريال”.

وقال بن طلال: “إنه طالما خادم الحرمين الشريفين قد طالب في كلمته أمام مجلس الوزراء بترشيد الإنفاق في العام المالي الجديد 2015، ألم يكن من باب أولى أن يتم تطبيق هذا الأمر الإيجابي على ميزانية العام، بدلًا من زيادتها (رمزيًّا) من 855 بليون إلى 860 بليون ريال، أي بزيادة رمزية قدرها 5 بلايين ريال فقط، حتى يمكننا القول (بأنها أعلى ميزانية في تاريخ البلاد)”.

وتابع: “وهل الفخر بزيادة المصروفات والنفقات في وقت انخفاض سعر البترول إلى النصف تقريبًا، والتي تعتمد عليه ميزانية السعودية بنسبة تتراوح ما بين 89 و90%!”؟ مضيفًا أنه “كان لا بد أن تكون الميزانية قدوة للوزارات والجهات الحكومية لترشيد المصروفات والإنفاق.

واقترح حلّين للازمة؛ أولهما: إنشاء جهاز استشاري من كبار الاقتصاديين والسياسيين في الدولة -حسب ما يرى خادم الحرمين الشريفين- لإدارة أموال الصندوق السيادي، والثاني هو التعاقد مع شركات عالمية متخصصة لإدارة أموال الصندوق، بما يضمن صحة تفعيله بما يخدم صالح

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

11 تعليقات

  1. الوليد يظهر في أوقات مفاجأة ثم يغيب طويلا !!!!وظهوره دائما يحدث بعده كوارث و سوق الأسهم ٢٠٠٦ ليس ببعيد أتمنى ان لا تحدث كارثة على مستوى الحكم هذه المرة ؟؟؟
    سنة الحياة ان يكون هناك فقراء وأغنياء المشكلة عندما يكون مصدر الغنى هو امتداد اليد للمال العام بوسائل غير شريفة وغير قانونية ويكون سبب الفقر عدم توزيع الثروة بشكل عادل،،
    الملك عبدالله حاول وحاول ولكن التيار أقوى والاحداث الخارجية اشغلته عن الداخل والله المستعان

  2. آين انتم ذاهبون ب بلدنا
    نريد رئيس منتخب يفوز بالأغلبيه يحقق مطآلب ألشعب
    انتهى سياسة «حكم الرجل آلوآحد»

  3. السياسه الماليه السعوديه لايديرها العساف لوحده وانما يتبع خطة الدوله وحسب ما يملي عليه
    ونرجوا احترام عقولنا

  4. أمير خبير بالمال ، انا ادعمك أيها الامير القوي الامين ، ادعو الله ان تكون ملكا على المملكة فعندك الحداثة و العقل الواعي و اُسلوب النهضة و لا تخشى من قول الحق لومة لائم ، تابع المسير و كن كعثمان ابن عفان في قومه بارك الله فيك ..

  5. هذا تطور مثير
    في السابق كانت المناقشات تدور داخل غرف مغلقة
    الان، المناقشات تدور على صفحات الجرائد

  6. لولا خشية الا ينشر تعليقي، حيث ان الصحف و المجلات تهاب هذا الرجل، لقلت ما يجول في خاطري حول هذا المعول الذي يهدم كل ما قدر عليه……….والصمت افضل .

  7. يا ناس يا هو هذا كلة بس تلميع للناس علشان يقولون الأمراء قلوبهم علي الشعب ،،،،،،،،،
    والله الي شفتوا في ضواحي مدينة مكة من عشوائيات للبيوت وغير تنظيم ولا ترتيب ولا نظام في البنة التحتية في ضواحي مكة وفي جبالها لم يخطر علي بالي ذالك في بلاد تملك احتياطات من الذهب الأسود واحتياطات من الأموال السائلة تكفي لمئه عام ولكن لا نقول الا حسبي الله ونعم الوكيل علي كل شخص مسك قيادة ودمر الشعب ونهب من قوت الشعب وباذن الله هناك قاضي السماء ينتظر كل شخص في ما عمل في الدنيا ورح يحاسب باْذن الله ،،،،،،،،،،،
    وربكم حرم الظلم

  8. يلمّع صورته امام الشعب السعودي للاستعداد في المنافسة على كرسي الحكم بعد وفات الملك عبدالله

  9. سوف تنهار هذه الدولة التي تتبع سياسة العصور الحجرية في إدارة شؤون الحياة حيث الاثرياء يزدادون غناء وثروة والفقراء يزدادون فقر وبئس
    ميزانية ضخمة و70بالمئة من السكان بلا مأوى خاص على الرغم من مساحة السعودية الكبرى
    ولكن اموالهم تبدد في صراعات خارجية ودعم الارهاب والجماعات التكفيرية وخلق الفوضى بين طوائف الدول الاخرى

    وايضا اموال الشعب تذهب إلى قصور الامراء العاجية

    ولكن الغريب الشعب ساكت على هذه السياسات المميته

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here