الولايات المتحدة تمنع وزير الدفاع الكوبي من دخول أراضيها

واشنطن- (أ ف ب) – أعلنت وزارة الخارجية الأميركية منع دخول وزير الدفاع الكوبي إلى الولايات المتحدة التي تتهمه بارتكاب انتهاكات لحقوق الإنسان بدعمه الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو.

وتعتبر واشنطن أنّ الجنرال ليبولدو سينتراس فرياس “يتحمل مسؤولية أفعال كوبا لمساندة” نظام الرئيس الفنزويلي الذي ترغب الولايات برحيله عن السلطة.

وأعلن وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو أنّه “إلى جانب عناصر الجيش والاستخبارات التابعين لمادورو، انخرطت (وزارة القوات المسلحة الثورية الكوبية) في انتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان في فنزويلا، تشمل التعذيب والمعاملات والعقوبات الوحشية، (وهي) غير إنسانية أو مهينة (بحق متخذي) مواقف مناهضة لمادورو”.

ويشمل المنع من الدخول إلى الولايات المتحدة الوزير الكوبي وولديه، ديبورا سينترا غونسالس وليوبولدو سينتر غونسالس.

وتعدّ الولايات المتحدة واحدة من بين 50 دولة تعترف بالمعارض خوان غوايدو رئيساً شرعياً لفنزويلا، غير أنّ كوبا ودولاً مثل روسيا والصين لا تزال تدعم نيكولاس مادورو.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here