الولايات المتحدة تعلن عن فرض قيود جديدة على حيازة العسكريين الأجانب للسلاح في القواعد الأمريكية على خلفية حادثة”بنساكولا”

واشنطن- متابعات: أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية قيودا جديدة على حيازة العسكريين الأجانب للسلاح في القواعد الأمريكية وذلك على خلفية قتل ضابط سعودي ثلاثة بحارة في قاعدة بولاية فلوريدا الشهر الماضي.

وقال جاري ريد المسؤول بالمخابرات في وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)  في بيان “العودة إلى العمل لا تعني العودة إلى الوضع المعتاد”، مضيفا: “من الآن فصاعدا سنضع العديد من السياسات والإجراءات الأمنية الجديدة”، بحسب “رويترز”.

وكان الجيش الأمريكي قد أعلن في وقت سابق، تعليق تدريب الطيارين السعوديين، وألزم نحو 850 عسكريا سعوديا زائرا بالبقاء في غرف الدراسة والتدريبات، في إطار عملية “مراجعة أمنية” قام خلالها بمراجعة وفحص الإجراءات المتعلقة بالبرنامج.

وقالت وزارة الدفاع إنه من المقرر أن يزور وزير الدفاع مارك إسبر، الأسبوع المقبل، قاعدة بنساكولا بولاية فلوريدا، حيث وقع حادث إطلاق الرصاص، لإطلاع قيادة القاعدة على الإجراءات المزمعة لتحسين عملية فحص العسكريين الأجانب والتغييرات التي أدخلت على إجراءات الأمن بما في ذلك سلامة الأشخاص بالقواعد الأمريكية.

وقُتل ثلاثة أمريكيين وأصيب ثمانية آخرون في الهجوم الذي وقع بقاعدة بنساكولا البحرية، الشهر الماضي، وأطلق نائب قائد الشرطة النار على المسلح، وهو الملازم ثاني بسلاح الجو السعودي محمد سعيد الشمراني، فأرداه قتيلا.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here