الولايات المتحدة تحذر مواطنيها من السفر للعراق بسبب التوترات المتصاعدة 

واشنطن/بغداد(د ب أ)- حذرت الولايات المتحدة مواطنيها من السفر للعراق، وذلك بعد أيام من زيارة قام بها وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو للبلاد وأكد فيها على الحاجة لضمان سلامة الدبلوماسيين والعسكريين الأمريكيين الموجودين بالعراق.

ونشرت السفارة الأمريكية تحذيرا أمنيا على موقعها الإلكتروني، طالبت فيه بعدم السفر للعراق، كما حذرت الأمريكيين الموجودين هناك بالفعل من “التوترات المتصاعدة في العراق”، وطالبتهم بالحذر.

كما دعتهم إلى تجنب الأماكن المعروفة بتجمع أمريكيين فيها، وكذلك بعدم الإفصاح عن الهوية قدر الإمكان.

كان بومبيو قام بزيارة مفاجئة للعراق مؤخرا، شدد فيها على الحاجة لضمان سلامة الأفراد الدبلوماسيين والعسكريين الأمريكيين في البلاد.

وجاءت الزيارة بعد تصريحات لمسؤولين أمريكيين بأن هناك مخططات إيرانية غير محددة لإلحاق أضرار بالمصالح الأمريكية في المنطقة، وذلك في ظل تصاعد التوترات الأمريكية الإيرانية.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here