الولايات المتحدة تتخلى عن فرض عقوبات ضد باكستان

كراتشي/ أمير لطيف/ الأناضول: كشفت السفارة الأمريكية في باكستان أن واشنطن تخلت عن فرض عقوبات ضد إسلام أباد، على خلفية إدراجها بقائمة الدول التي “المنتهكة” للحرية الدينية.

وقال ريتشارد سنيهير، المتحدث باسم السفارة، للأناضول، إنّ “وزير الخارجية الأمريكي (مايك بومبيو) تخلى عن فرض عقوبات ضد باكستان على خلفية ما يتعلق بقائمة الدول التي تنتهك الحرية الدينية”.

وأضاف: “هذا يعني، أنه لن تكون هناك عقوبات على باكستان”.

ورغم ما أعلنه المتحدث الأمريكي، إلا أن واشنطن لم تقرر رفع باكستان من قائمة الدول التي تنتهك الحرية الدينية.

وأصدرت الخارجية الأمريكية، الثلاثاء الماضي، تقريرها السنوي حول الحريات الدينية، حيث صنفت 13 دولة بأنها “تنتهك الحرية الدينية للمواطنين”.

وشملت قائمة الدول كل من ميانمار، والصين، وإريتريا، وإيران، وكوريا الشمالية، والسودان، والسعودية، وباكستان، وطاجيكستان، وتركمنستان, وجزر القمر (كوموروس)، وروسيا، وأوزبكستان.

وفي وقت سابق الأربعاء، رفضت باكستان إدراج الولايات المتحدة لها على قائمة “الدول التي تثير قلقا خاصا” بشأن الحريات الدينية.

وفي بيان صادر عنها، الأربعاء، أشارت الخارجية الباكستانية إلى تضمّن التقرير حكمًا مسبقًا، وشككت في حيادية من أعدّوه.

وقالت الخارجية الباكستانية إن إسلام أباد لا تقبل التقرير السنوي عن الحريات الدينية الصادر عن وزارة الخارجية الأمريكية من جانب واحد، وذو دوافع سياسية.

كما أكد البيان أن حقوق الأقليات الدينية والعرقية مصونة بموجب الدستور، مستذكرا تخصيص البرلمان مقاعد للأقليات ليكون لها حق تمثيل كافٍ ورأي في عمليات صنع القرار.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here