الوكالة الاوروبية للادوية ستغادر لندن الى أمستردام بعد بريكست

امستردام ـ (أ ف ب) – سلمت وزارة الصحة الهولندية الاربعاء مسؤولي الوكالة الأوروبية للأدوية مفاتيح المقر الموقت الجديد للوكالة التي ستغادر لندن الى أمستردام بعد بريكست.

ولن يكون المقر الجديد للوكالة بكلفة 300 مليون دولار، جاهزا لاستقبال موظفيها ال 900 قبل تشرين الثاني/نوفمبر 2019.

ولذلك ستكون الوكالة في مقر موقت لأشهر بعد خروج المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي في 29 آذار/مارس 2019.

والاربعاء قدم وزير الصحة الهولندي برونو بروينز، في احتفال رمزي، المفاتيح الى المدير التنفيذي للوكالة الاوروبية للدوية غيدو رازي.

وقال رازي “انهينا الخطوة الأولى ويمكننا أن نبدأ العمل بشكل كامل في 29 آذار/مارس”.

وأضاف “حتى الآن كل شيء تم بشكل جيد. الأمر صعب وشاق وهناك كثير من العمل الاضافي .. لكن كل شيء يتم بشكل جيد، أنا مرتاح” لسير الامور.

والوكالة الاوروبية للادوية التي تتخذ من لندن مقرا منذ 1995، مكلفة التقييم العلمي والاشراف على الادوية المستخدمة بشريا وبيطريا وتمنح تراخيص تسويقها في دول الاتحاد الاوروبي.

وكانت مدن أوروبية عدة ترشحت لاستضافة مقر الوكالة بينها أمستردام وميلانو.

واثر تصويت بفارق ضئيل، فازت أمستردام على ميلانو التي احتجت على النتيجة.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here