الوكالة الأوروبية للأدوية تبدأ اختبارا سريعا للقاح “سبوتنيك في” الروسي

 

أمستردام – (د ب أ)- أطلقت الوكالة الأوروبية للأدوية إجراء سريعا لاختبار لقاح “سبوتنيك في” الروسي المضاد لفيروس كورونا المستجد.

وجاء القرار استنادا إلى نتائج الاختبارات المعملية والتجارب السريرية التي شملت أشخاصا بالغين، بحسب ما أعلنته الوكالة في أمستردام، اليوم الخميس.

وبحسب الدراسات، فإن لقاح “سبوتنيك في” يحفز تكوين الأجسام المضادة ضد الفيروس، ومن الممكن أن يساعد في الوقاية من الإصابة بمرض “كوفيد 19-” الذي يسببه الفيروس، ويصيب الجهاز التنفسي.

ومن المقرر أن يقوم خبراء الوكالة الأوروبية بتقييم فعالية اللقاح من خلال إجراء “الاستعراض المتجدد” السريع. ويعني ذلك أن نتائج الاختبار يتم فحصها بالفعل، حتى لو لم تتوفر جميع النتائج بعد ولم يتم تقديم أي طلب للحصول على إذن بالتسويق.

ولم يتضح الوقت الذي سوف تستغرقه عملية الموافقة على اللقاح.

يشار إلى أن اللقاح الروسي يتم استخدامه بالفعل لتطعيم المواطنين في العديد من الدول، خارج روسيا. وقالت بعض دول الاتحاد الأوروبي إنها تريد استخدامه حتى دون وجود موافقة رسمية من جانب الاتحاد الأوروبي عليه.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here