النظام الرسمي العربي والكيان الصهيوني توأمان ولدا من رحم الاستعمارين البريطاني والفرنسي ونشآ وترعرعا في كنفهما، وكان الواحد منهما ظهيراً للاخر في سرائه وضرائه وتحالفاته وعداواته. كيف تعاون التوأمان في نشأة الكيان الصهيوني في مسرحية حرب 1948؟

 د. عبد الحي زلوم

أثناء الحرب العالمية الاولي  وبين سنتي 1915 و 1917 تمت إتفاقية سايكس بيكو و إعلان مصر محمية بريطانية ومنها إنطلق جيش  اللورد  اللنبي لاحتلال فلسطين ومعه فيلق يهودي بقيادة فلاديمير جابوتنسكي الاب الروحي لحزب الليكود لاحقاً. عند إحتلال القدس في أواخر سنة 1917 كانت خيمة  حاييم وايزمان رئيس المنظمة الصهيونية العالمية  في معسكر الجيش الانجليزي في مدينة اللد بفلسطين بجانب خيمة الجنرال اللنبي والذي كان صهيونيا مسيحيا حتى العظم.  دعى اللنبي وايزمان ليرافقه الى القدس بعد احتلالها لكن وايزمان أعلمه أن ذلك سيكون إستفزازا ليس وقته. دخل اللنبي القدس وقال قولته المشهورة ” الان إنتهت الحروب الصليبية” . لكنها لم تنتهي ، فالصهاينة  اليهود والصهاينة البروتستانت يشنون حرب اجيال اسماها جيمس وولسي الحرب العالمية الرابعة واسماها جورج دبليو بوش بإسمها دون مواربة بأنها حرب صليبية قبل ان يُصبح اسمها  التسويقي “الحرب على الارهاب” . في السنتين إياهما أعلاه أنهى سايكس وبيكو تقسيماتهما للوطن العربي  وبدأت مسيرة تكوين كيانات سايكس بيكو والكيان الصهيوني برعاية الاحتلال المباشر، تم خلاله بناء هياكل الدولة الوظيفية. باشروا بتجهيل جيل  كامل غسلوا دماغه وشوهوا صورة حضارته  وتاريخه. نصّب المستعمرون من اختاروا من القبائل والعوائل واشعلوا النعرات المذهبية و والطائفية والقبلية والعرقية و السياسية. أسسوا جيوشًا لتدافع عن الوصف الوظيفي للنظام  لا للدفاع عن الاوطان ولذلك خسرت هذه الجيوش كل حروبها الا ضد شعوبها.

 بعد الحرب العالمية الثانية وانتقال  الامبراطورية الرأسمالية الانغلوساكسونية من بريطانيا  للولايات المتحدة وبتوفر وسائل الاتصال والادارة الحديثة قررت الامبراطورية الامريكية الجديدة منح (الاستقلال الاسمي) للمستعمرات واستحداث نوع جديد من الاستعمار الخبيث بوسائل مبتكرة عن طريق التبعية الاقتصادية والشركات العابرة للقارات وأكثرها اكبر من الدول حديثة الاستقلال. المهم للاستعمار هو  العنب وليس الناطور ما دام يقوم بدوره الوظيفي! هكذا جاءنا الاستقلال مع نواطيره! وهكذا كان لكل مكونات  التوأمين الوظيفين وظيفته ، وكانت الوظائف مكملة بعضها بعضاً تَعْزِفُ دوما ًعلى ايقاع المايسترو من وراء البحار.

**

عشية تصويت الأمم المتحدة على قرار التقسيم، رفعت استخبارات الهاغاناه للوكالة اليهودية  بفلسطين تقريرها التقييمي عن الميزان العسكري جاء فيه أنه في حالة اختار العرب الحرب فإن الدول العربية أبعد ما تكون عن التوحد، وعرب فلسطين أبعد ما يكونوا عن الاستعداد للحرب.. فقد كانوا يفتقرون تماماً للموارد المالية اللازمة مقابل مصادر مالية مفتوحة تحت إمرة يهود فلسطين.

على الجانب العربي لعبت الأنظمة العربية آنذاك دوراً أساسيا في إنتصار اليهود وتكوين كيانهم. كانت الدول العربية الخارجة تواً من الانتداب البريطاني والفرنسي ضعيفة عسكرياً واقتصادياً وحتى معنوياً، ناهيك عن التمزق والتناحر السائد في العلاقات فيما بينها. وبالمقابل كان لليهود حكومتهم داخل حكومة الانتداب  البريطانية قائمة بالفعل بمؤسسات متكاملة. استعداداً للحرب أقامت الوكالة اليهودية صناعات عسكرية سرية بمساعدة ومعرفة سلطات الانتداب البريطاني وضعتها في المستوطنات المنتشرة في مواقع عدة بينما كان يحكم بإعدام أي عربي فلسطيني  يملك مسدساً. كانت صناعة السلاح تحت إدارة الهاغاناه قد أنتجت خلال الفترة مابين 1 أكتوبر 1947 و31 مايو 1948 ما مجموعه  15468  بندقية رشاشة نوع ستين، و200 ألف قنبلة يدوية، 125 مدفع مورتر مع 130 ألف قذيفة، وحوالي 40 مليون رصاصة لاستخدام الرشاش ستين.

كان للهاغاناه جيشا نظاميا بمعنى الكلمة له رئاسة أركان وأفرع متخصصة بما فيها الاستخبارات، والقوة البشرية، واللوازم والوحدات الطبية. في المقابل كان الفلسطينيون يفتقرون لكل شيء.  بحلول مايو 1948 كانت الهاغاناه قد نشرت 12 فرقة منها ثلاث مشاة واثنتان مدرعة. في غضون ذلك كانت الصورة على الجانب العربي تدعو إلى الرثاء.

**

تعمدت القيادة العسكرية المشتركة بقيادة اللواء اسماعيل صفوت التي انشأتها الجامعة العربية والتي  انشأها الانجليز كانت باكورة أعمالها ادارة مسرحية حرب فلسطين.   بعد نفاذ ذخيرته جاء المجاهد الفلسطيني  عبد القادر الحسيني لمقابلة اللواء اسماعيل صفوت طالباً المساعدة. رفض اللواء اسماعيل طلبه قائلا ان تحرير فلسطين هي مهمة الجيوش العربية فقط.  عاد المجاهد الكبير الحسيني إلى القدس محبطاً مع انه كان قد حقق عدة انتصارات على اليهود في محيط القدس ، الا انه استشهد في معركة النبي صامويل بعد نفاذ ذخيرته.

**

حسب المؤرخين الصهاينة كانت القوة العربية الوحيدة التي يحسب لها اليهود حساباً في ذلك الوقت هي فيلق الجيش العربي الاردني. غير أن تلك القوة كانت تحت قيادة  بريطانية بالكامل  وتتلقى تمويلها من البريطانيين.

**

هُزمت الجيوش العربية في مسرحية كان ابطالها جيوش الدول الوطيفية. لكن كان هناك بطولات فردية من ضباط وافراد تلك الجيوش  خلافاً لاوامر قياداتها . وهذه بعض الامثلة. قبل حرب 1948 اثناء الانتداب البريطاني  كانت قوة من الجيش العربي الاردني تعمل في فلسطين تحت امرة الفرقة التاسعة من الجيش البريطاني وكانت تعمل في حراسة المؤسسات كميناء حيفا وبعض المعسكرات البريطانية . في تلك الاثناء كان المجاهدون الفلسطينيون يحاربون العصابات الصهيونية التي اصبحت نواة جيش الاحتلال بعد ايار 1948. عن تلك الاثناء كتب لنا المرحوم صالح الشرع (وكان من كبار قادة الجيش الاردني) كتاباً قيما بعنوان “مذكرات جندي” جاء في ( ص.27) حكاية هروب ستة من جنود الجيش العربي  الاردني الذين كانوا في فلسطين. كتب القائد الشرع: ” وجدت في قيادة المجاهد الفلسطيني حسن سلامة  ستة جنود من الجيش الاردني كانوا قد هربوا من الجيش بأسلحتهم والتحقوا بالمناضلين.  حيوني بالتحية العسكرية وجاء احدهم يسلم علي واسمه دغيليب وهو من عشائر الحويطات . جاء زملاؤه وسلموا علي … وعندما سألتهم عن سبب هروبهم من الجيش قالوا نريد ان نحارب اليهود . قلت لهم : إننا كلنا سنحارب اليهود بعد خروج الانجليز من فلسطين قريباً . قالوا انهم استعجلوا وهربوا وطالما ان الامر كذلك وان الجيش والمناضلين سيتعاونون فإنهم يرجون أن أعمل على اعادتهم للجيش ، وإصدار العفو عنهم.  وبناء على طلبهم وموافقة السيد حسن سلامة توسطت لهم مع القيادة وتم العفو عنهم وعادوا لصفوف الجيش كما كانوا. دغيليب هذا نقل الى الكتيبة الثانية واستشهد في القدس ” رحم الله دغيليب ومن سار على خطاه وعلى العشيرة التي انجبته.

دخل الجيش العربي الاردني الى حرب فلسطين سنة 1948 وقائد الجيش ورئيس اركانه وكافة قادة فرقه من الانجليز . فكيف يمكن للانجليز الذين عملوا وعد بلفور لانشاء دولة صهيونية في فلسطين أن يحاربوا تلك الدولة التي رعوا بنيتها التحتية والفوقية مدة 30 عاماً اثناء الانتداب البريطاني؟ وبالرغم من ذلك كان هناك انتصارات اكثرها قام بها ضباط اردنيون وطنيون بالرغم من رؤسائهم الانجليز. ففي معركة باب الواد (بين القدس ويافا ) حطم الجيش الاردني القوة اليهودية واسروا قائدها ارييل شارون والعديد من جنوده وأخذوهم اسرى الى شرق الاردن . والمؤسف أنه تم مبادلتهم بعدد مماثل من المزارعين الفلسطينيين الذين تم اعتقالهم على عجل لاتمام عملية المبادلة فاصبح ارييل شارون رئيساً لوزارء دولة الاحتلال وهو الذي قاد جيش الاحتلال لعمل الثغرة في الدفرسوار وتطويق الجيش الثاني المصري في حرب اكتوبر 1973!

 ومثالٌ آخر ، قام قائد سرية من  الجيش العربي الاردني بحرب 1948 بمخالفة اوامر الضابط البريطاني ودخلوا في القدس الغربية حتى وصلوا المستشفى الفرنسي ونتوردام وهما موقعان استراتيجيان يطلان على القدس الشرقية والغربية . جاءت الاوامر من القائد البريطاني ان عليهم الانسحاب وبعد استمرارهم في التقدم حذرهم بأنه سيقوم  بقصفهم بالمدفعية اذا لم يرجعوا فوراً.   بعد رجوع قائد السرية تم اعتقاله وارجاعهِ من القدس الى الضفة الشرقية مخفوراً  لتتم محاكمته عسكرياً .

اما عن الجيش العراقي في حرب فلسطين فجاء في الكتاب  المذكور اعلاه: ” في 3/2/1949 نشبت معركة محلية بين كتيبة عراقية في منطقة كفر قاسم (فلسطين) واليهود في رأس العين . كان قائد الكتيبة المقدم عبد الكريم قاسم(رئيس الجمهورية العراقية لاحقاً) وقد قابلته لمعرفة تفصيلات المعركة وعرفت أنه احتل موقع راس العين من اليهود ومرزعة مجاورة  كانوا يتمركزون فيها. وامتنع عن الخروج من هناك رغم قيام الهدنة . وحينما جاء امر الانسحاب من قائد لوائه الزعيم نجيب الربيعي اجاب عبد الكريم قاسم على برقيته قائلاً : انا لا انسحب الا الى بغداد ، وبقي في مكانه الى ان انسحب الجيش العراقي عائداً الى بغداد … في9/3/1949 تقرر سحب الجيش العراقي بعد اتفاقيات رودس . تقرر ان تستلم الكتيبة الخامسة من الجيش الاردني مكان الاماكن المتقدمة من الجيش العراقي وقوامها فرقة ! … في 13/5/1949 أخذتُ قادة سرايا الكتيبة واجرينا الكشف على المنطقة في باقة الغربية الى كفر قاسم . وكان قائد الكتيبة العراقية عبد الكريم قاسم.  سألني عن معلومات عن اتفاقية رودس وهل ستكون قرية كفر قاسم داخلة في الحيز اليهودي  بموجب تلك الاتفاقية … فأجبته بالايجاب … فنادى على احد السرايا وطلب فئة الاشغال وكانت في كفرقاسم مقبرة صغيرة تضم اثنين وعشرين شهيداً سقطوا اثناء معركة راس العين وفي حوادث متفرقة أخرى ، فأمر بفتح قبورهم واخراج جثثهم ونقلها الى مقبرة الشهداء العراقيين الواقعة على مفرق طريق جنين – قباطياً ، وقال: أنا اسلمكم المواقع ولكني لا اترك جنودي الاموات لتدنس مقابرهم اقدام اليهود . كان امام قيادة الكتيبة تمثال اقامته الكتيبة يسمونه تمثال النصر . امر بهدمه وتم ذلك ايضاً ” في سلسلة المآسي  التي واكبت حرب فلسطين الاولى أنه ” في اتفاقية رودس بين شرق الاردن والكيان الصهيوني الوليد تم تسليم 212 الف دونم تضم سبعة عشر قرية دون اي قتال مع اليهود.”

أما مصر فجاءت منها كتائب المتطوعين من الاخوان المسلمين وغيرهم . وابلوا بلاءً حسناً بالرغم من امكانياتهم الضعيفة. كما جاء  الجيش المصري وقصة اسلحته الفاسدة المعروفة مما سببت هزائمه. والقصص تطول.

 تآمر النظام الرسمي العربي مع الكيان الصهيوني ليس استقراءا للاحداث فقط لكن دعني اقتبس ما كتبه الجنرال جون باغوت غلوب والذي كان قائد الجيش العربي الاردني إبان حرب 1948  ” لم يكن المسئولون العرب جادين في الذهاب للحرب.. إلا أنهم دخلوا ( فلسطين) في النهاية وأمروا قادتهم العسكريين بالتقدم تحت وطأة الضغوط الشعبية والرغبة في تهدئة الشارع”.  وهكذا ” قَطَعَتْ جُهَيْنَةُ قَوْلَ كُلِّ خَطِيْبٍ “.

التطبيع اليوم هو مجرد الانتقال من التأخي السري بين توأمي الاستعمار الى حلفٍ علني لا أكثر ولا أقل. وإذا عُرف السبب بطَل العجب.

مستشار ومؤلف وباحث

Print Friendly, PDF & Email

29 تعليقات

  1. “مالك وللفلسطينيين؟”، كان هذا السؤال الذي سأله “جلوب باشا” – المعروف شعبيًا بلقب “أبو حنيك” – للمناضل الأردنيّ محمد حمد الحنيطي، عندما رأى منه شدّة اهتمامه وصدقه في القتال في فلسطين خلال حرب عام 1948. كان الحنيطي رافضًا للصهيونية والاستعمار البريطاني، منطلقًا من قلب الأمة العربية دفاعًا عن فلسطين، ومحمّلًا بإرث رفض تقسيم الوطن العربي إلى دويلاتٍ. لذلك كان ردّ الحنيطي: “يا باشا، أنتم من رسمتم حدود هذه البلاد، قَبْلَكُم ما كانت فلسطين ولا الأردن ولا لبنان ولا سوريا. قَبْلَكُم كنّا نَشْتَري من أسواق دمشق، ونُشَتّي على ساحل المتوسّط. يا باشا، دفاعي عن حيفا هو دفاعٌ عن قريتي أبو علندا. هاكَ رُتَبَك، فرُتَبُ الثوّار أعلى”.

    كان قائدًا في الجيش الأردنيّ، ولُقّب بالحنيطي كون والده كان تاجرًا أردنيًا معروفًا بتجارته للحنطة. فور وصوله فلسطين تمّ تعيين الحنيطي ضمن الجيش الأردنيّ للدفاع عن حيفا. لكنه لم يعدم طريقًا للجهاد والنضال لأجل فلسطين، فقد انضم الحنيطي مع عدد من جنود سريته إلى المجاهدين المتطوعين في حامية حيفا، وكان حينها في الثلاثين من العمر. تعاقد الحنيطي مع اللجنة القومية برئاسة الحاج أمين الحسيني، على أن يتم إمداده هو ومن معه من المناضلين بـ 300 بندقيةٍ من نوع “إي”، 400 بندقيةٍ من طراز “تومي”، 12 مدفعًا رشاشًا “بون”، قنابلَ يدوية، سياراتٍ وملابسَ عسكرية. قبلت اللجنة بهذا العرض وتعهّدت أن تدفع لكلِّ محاربٍ 250 جنيهًا فلسطينيًا. نظّم الحنيطي المقاتلين في حيفا وقسّمهم إلى ثلاث فرق، وقد وصل عددهم تقريبًا إلى 350 مقاتلًا.

    بيان اللجنة القومية لمدينة حيفا 19/3/1948 نعي شهداء أبطال هذه قافلةٌ من قوافل الشهداء تلقى ربّها عاملةً مجاهدةً في سبيل الوطن، ولا يسع اللجنة القومية لمدينة حيفا إلّا أن تنعى إلى الأمة العربية الكريمة زُمرةً من خيرة أبنائها ورهطاً من أعزّ جنودها وهم: قائد حامية حيفا الباسل محمد بيك حمدالحنيطي، سرور برهم – أبو محمود، فخر الدين عبد الواحد– مصري، عمر خالد الخطيب، أحمد خضر موسى، أحمد وجيه رحّال، يوسف الطويل، علي كبار، حسن سلامة–أردني، عطا الله سلامة– أردني، علي شجاع، محمد مصطفى خليل، سائق السيارة الأرمني ألبير). استشهدوا جميعًا نتيجة اعتداءٍ غادرٍ في الساعة الثالثة من مساء يوم الأربعاء 17/3/1948. واللجنة القومية، إذ تنعى هؤلاء الأبطال للأمةالعربية، لَواثقةٌ بأن دمهم الطاهر لن يُنسى.)

  2. فبعدما شرعن مؤتمر القمة عرفات ومنظماته ممثلين وحيدين للشعب الفلسطيني اصبح هو ومنظمته جزءاً من النظام الرسمي العربي بكل ما لذلك وما عليه. فبدأت التنازلات والاعتراف بالاحتلال وحراسته اخر 25 سنة مما سمح باستيطان 600 الف صهيوني في الضفة الغربية. لن يغفر الله ولا التاريخ لفئة تتجسس على شعبها وتنسق مع مخابرات اعداء شعبها فكيف لاحد أن يصدق ان هذه الفئة قد شربت حليب السباع وقالت لا لكونشر وهي لا تستطيع ان تتحرك من قرية الى قرية من دون اذن من احدى مجندات جيش الاحتلال؟

  3. تحية وبعد … لا نجادل في أهمية التاريخ كونه تسجيلا لحقيقة ما حدث لاستخلاص العبر لتنشئة الأجيال الجديدة ولمعالجة قضايا الحاضر والتخطيط لطريق المستقبل، ولقد نشأنا على عدم تصديق كتب التاريخ المعاصر بسبب تناقض الكثير منها مع روايات الآباء والأجداد الذين عاصروا تلك الأحداث.
    أما العبر، فأولها أن المنطقة العربية كلها مستهدفة من قيام هذا الكيان الغاصب، وكان من سوء حظنا كفلسطينين أن نكون أول موطئ قدم احتلالي استبدالي للاستعمار الحديث، وأما الثانية فهي “ما حك جلدك مثل ظفرك” وهذا يعني أن نكون في المقدمة لتحرير وطننا وألا ننتظر من يحرره لنا.
    وأما توعية الأجيال القادمة فلسطينيا وعربيا وما أبعد من ذلك، فأعتقد بأننا بحاجة لتقييم الوضع بسبب النتيجة الضعيفة في هذا المجال والعمل على نشر توعية شاملة مدروسة، والوسائل كثيرة ولكنها بانتظار المخلصين والمختصين.
    وأما طريق المستقبل فتلك قصة أخرى، ففي ال ٤٨ الذين تمسكوا بالأرض أمامهم طريق صعب خاصة بعد الإعلان الرسمي عن تهويد فلسطين، وأما في الضفة الغربية فلا يزالوا متمسكين بأوسلو التي ماتت منذ زمن طويل، أوسلو التي لم نعلم أي شيء عن تفاصيلها، ولكننا نرى حقائق على الأرض تثبت وبدون أدنى شك بأن الدولة الموعودة ما هي إلا مجرد كذبة كبرى لن تتحق، وأما في الجنوب فهناك الأمل بالمستقبل بالرغم من المعاناة المؤلمة التي لا مثيل لها.
    إننا أمام مخطط جهنمي لتصفية قضيتنا، وفِي مقدمة هذا المخطط العمل على إبعاد الفلسطينيين عن وطنهم وعن جواره إلى أبعد ما يمكنهم ولو أمكنهم لأرسلوهم إلى كوكب آخر.

  4. النظام الرسمي العربي والكيان الصهيوني توأمان ولدا من رحم الاستعمارين البريطاني والفرنسي ونشآ وترعرعا في كنفهما، وكان الواحد منهما ظهيراً للاخر في سرائه وضرائه وتحالفاته وعداواته. كيف تعاون التوأمان في نشأة الكيان الصهيوني في مسرحية حرب 1948؟

  5. في حرب الساعات السته في 1967 كان والدي رحمه الله ضابطا في الجيش الأردني ومقره المقاطعه في رام الله حيث كنت ازوره يافعا، وكان تواقا للحرب مع العدوا هو ورفاقه ولكن الأوامر أتت من عمان بالانسحاب الى اريحا من المواجه مع العدوا وبدون أسباب ومع احتجاج كتيبته على هذا القرار، بعدها أتت الأوامر لهم بالرجوع الى جبال الضفه مقابل الغور ومكثوا هناك بدون طخ طلقه واحده، وبعدها أتت الأوامر بالانسحاب كليا الى مشارف مدينه السلط وقريب من بيت احدى الوزراء ولا اعرف اسمه الان وبدون طخ طلقه واحده من عتادهم القليل. حنق والدي وجنوده لا يتصور من مدى عدم البلاء والتسليم للبلاد ، وما زاد الطين بله قدوم احدى الحراس الجنود لبيت الوزير ومعه طبقا من الحلوى للتفريق على والدي وكتيبته وما كان من والدي الا ركل الصينيه بالبسطار وقوله سقطت فلسطين وأنتم توزعون الحلوى

  6. الدكتور عمر الأسعد المحترم..بعد التحيات والتقدير والاحترام
    الدكتور عبد الحي زلوم أطال الله في عمره لا يحمل دكتوراه في اللغه العربيه في قواعد النحو والصرف بل هو قضي دراساته العليا وعمله مع مؤسسات دوليه وشركات عالميه في مجال البترول..يعني كثر الله خيره علي مايقدمه لنا من معلومات لم نقرأها من فطاحلة أو جهابذة الضالعين في أمور النحو والصرف…
    قولك اتقوا الله في لغتنا نوع من التانيب في غير محله ليتك علقت علي ماجاء في المقال.. لكن تعليقك جاء كمصحح لغه عربيه..مع تحياتي وتقديري لك

  7. د. عبد الحي زلوم
    مد ألله في عمرك وعافاك ومن تحب من كل مكروه.
    نعلم أن ما تفضلت به جزء بسيط مما تعرفه … ونحن نعذرك ونقدرك ونشكر مجهودك … قلناها سابقآ ونكررها أن علاقة صهيون مع هذه ألأنظمة ألعفنة علاقة عضوية … ولولاهم لما بقي صهيون لليوم في فلسطين … لهذا تراهم يحمونها أكثر من أنفسهم … فزوالها زوالهم.

    د. عبد الحي … أذكر جملة قالها أحد ألمقبورين بعد أن سحب من أهلنا ليس ألسلاح فقط بل سحب حتى سكاكين ألمطبخ … “حاربوا المحتلين باسنانكم واظافركم” عبارة ستبقى في وجهه … ووصمة خزي وعار عليه ومرتزقته الى الابد.

    أستسمح أخي ألعزيز “محاضر وأستاذ جامعي فلسطيني /// شرق أسيا” في نقل أبيات شعريه/نثرية كتبها في إحدى تعليقاته فأعجبتني وإحتفضت بها.

    سنكون ما نريد …هذه إرادة شعب الجبارين ؟؟؟ نحن متأصلون ومتجذرون في هذه الارض المباركة المقدسة حجارتها الناطقة بإسم الرب في عُلاه تسبح بحمد ربها صبحاً وعشيا حجارتها لا ..يفهم لغتها إلا أعدائها لهذا..؟ هم ملعونون في كل أسفار البشر ..هي سيده الارض ..تقول لهم ..أنا فلسطين فمن أنتم …؟؟؟ أنتم عابرون في كلام عابر ..؟ أنا فلسطين فمن أنتم ..
    انا درب المسيح ومسرى الأمين
    أنا أول قِبلة وآخر قُبلة.
    أنا بيوت عز ومجالس عزاء
    أنا فلسطين فمن أنتم … ؟؟؟
    أنتم أطول إحتلال ..؟ وأنا أطول مقاومة ……….؟
    أنا فلسطين فمن انتم …؟؟؟
    أنتم خرافة مُكسرة ..
    أنتم وثيقة مزورة ..
    أنتم مكيدة مدبرة ..
    أنتم وَهمٌ سيتبدد …
    وأنا وهننٌ سيزول ..
    سلو الحاخام في المعبد..؟عما أزعم وأقول ..؟
    ينبئكم عن شجر الغرقد ستزرعوه في الحقول …؟؟
    القول قول محمد … وأصدق القول قول رسول ….
    وصاروخي في قبتكم عربد في حرب العصف المأكول … ؟؟
    وبكارةِ قبتِكم فضت ..؟ في ذالك اليوم بإشكول …؟
    أنا فلسطين فمن أنتم … …؟.
    ودمتم ألسيكاوي

  8. توضيح معلومة
    عبدالقادر الحسيني استشهد في معركة القسطل في 8 نيسان 1948 بعد رجوعه من دمشق لطلب مساعدات عسكرية من الجامعة العربية

    في معركة القسطل قتل اكثر من مائة يهودي … ومجزرة دير ياسين في 9 نيسان كانت انتقاما لفتلاهم في القسطل … قرية القسطل تقع غربي القدس كيلو عشرة على طريق يافا القدس … وقرية النبي صموئيل تقع شمال القدس وبينها وبين القدس قرية بيت حنينا .
    تحياتنا الحارة للكاتب المحترم .

  9. الى الاخ محمود الطحان المحترم
    الان الحكام العرب يتناولون ڤالم أو مخدرات لكي ينامون و سائلي هل كان أي نوع من المخدرات في زمن الصحابة
    و انا معك مائة في المائة و زياده كمان عن السلطة و عباس طيب واذا لم يكون في سلطه و اسلو ماذا الوضع سيكون انا في رأيي كلهم أسوأ من بعضهم و مكملين الدور
    و الدوار و انا لا احب الدوار و الدوران مع تحياتي لك
    و الى ابن الخليل الحبيبه التي لا يجوع احد فيها المعلم الدكتور عبدالحي زلوم المحترم

  10. .بسم الله الرحمن الرحيم
    من الخطوات التي اتخذها الامريكان والصهاينه والانكليز والفرنسيين لاخضاع الوطن العربي هو وضع خطوط حمراء لكي لا يتجاوزها ايه حاكم عربي وكذلك خطوط للمواطنين العرب والمسلمين. بالنسبه للحاكم هي:
    ممنوع ان يكون عنده سلاح يضاهي سلاح الصهاينه او الامريكا والانكليز والفرنسيين
    ممنوع ان تصنع دوله سلاحها
    ممنوع ان تتسلح ايه دوله من غير منهم وذلك ليضمنو عدم حصول هذه الدول على اسلحه نوعيه او كميه تتجاوز ما هو عندهم
    ممنوع لايه رئس عربي ان يزور دوله اخرى. ولذلك لا تجد رئس ايه دوله عربيه يزور رئس دوله اخرى اللا اذا كان فيه اذنا من امريكا وفيه عمل لكي يكون لصالح امريكا كاقامة الناتو العربي المنافق الدجال.
    ممنوع ان تنهض ايه بلد عربي صناعيا او اقتصاديا اللا بالمجال السياحي
    ممنوع ان تكون الدوله ان تتكم بثرواتها كالبترول والزراعه اللا بما تمليه لهم هذه الدول من منع استخراج ثرواتها اللا اذا كان هناك الاموال تكون مودعه في بنوك تلك الدول.
    ممنوع ان تشتري ايه دوله سلاحها من ايه دوله عدا بريطانيا وفرنسيا وامريكا والصهاينه وذلك لكي يتم تحديد القوه لتلك البلد وتحجيمها لكي تكون تحت القوه لتلك الدول في حاله صراع معها.
    وان امريكا عندما تسلح ايه دوله عربيه وكذلك الدول الاوروبيه فانهم يشرطون على هذه الدول اين تستعمل سلاحها وضد من تسعمله وضد من لا تستعمله. ولذلك كل الدول التي تشتري سلاحها من امريكا او بريطانيا وفرنسا مشروط عليهم بان لا يستعملو لسلاح ضد الصهاينه. وما معناه انه عندما تشتري دوله عربيه اسلحه كثيره ومتطوره من امريكا فاعلمو ان هذه الاسلحه سوف تكون مجهه ضد مسلمين وعرب وشعوب.
    انالحروب التي تقوم بها الدول العربيه لا تقوم بها اللا باذن اولياءها ولذ لك فانه مسموح للدول العربيه ان تهاجم بعض ما دام هذه القتال هو في صالح الصهاينه وليس فيه ضرر لهم.

  11. كل الجيوش العربية دخلت فقط الى المنطقة المخصصة للدولة العربية في قرار التقسيم 1947 و كلها فقدت بعض او كل الجزء المخصص لها و كان اكبر الخاسرين الجيش السوري و الجيش اللبناني حيث فقدا كل الجليل وجزءا من اراضيهما. و يليهما في الخسارة الجيش المصري الذي فقد 3 ارباع الجزء المخصص له و بقيت له غزة. و الحقيقة ان الجيش الاردني قد استطاع الاحتفاظ بمعظم الجزء المخصص له و لكنه خسر يافا و اللد و الرملة. و اعتقد ان الفضل في انجازات الجيش الاردني كان يعود الى البطولات الفردية و الى القيادة الانجليزية.
    و للاسف ان الدول ذاتها الى دخلت على اساس قرار التقسيم منعت اقامة الدولة العربية في فلسطين حسب نفس القرار

  12. رحم الله البطل عبد الله التل في مذكراته الكثيير ورحم الله شهداء الجيش العربي الاردني وكل الشهداء الذين سقطوا على ثرى فلسطين الحبيبة

  13. كل التحية والاحترام والتقدير لكم استاذنا الفاضل استخرجت بروعة ما يعتصر في القلوب وما تحس به الارواح حتى وان لم نكن قد وجدنا حينها فان كل شيء يكاد ينطق بما قلت وحتى بعض الذي اخفيته وهو كثير ولكن نعذرك لمعرفتنا ما تفعل المناشير باهل الحق. ولكن التاريخ لا يكذب وقد قال ربنا مؤكدا على هذه الحقيقة( لكل امة اجل فإذا جاء اجلهم لا يستاخرون ساعة ولا يستقدمون) وهذا النمرود وعاد وثمود وفرعون وهامان وجنودهما لمن لم يقراء شواهد وباب التاريخ مفتوح…

  14. كل التحية والاحترام والتقدير لكم استاذنا الفاضل استخرجت بروعة ما يعتصر في القلوب وما تحس به الارواح حتى وان لم نكن قد وجدنا حينها فان كل شيء يكاد ينطق بما قلت وحتى بعض الذي اخفيته وهو كثير ولكن نعذرك لمعرفتنا ما تفعل المناشير باهل الحق. ولكن التاريخ لا يكذب وقد قال ربنا مؤكدا على هذه الحقيقة( لكل امة اجل فإذا جاء اجلهم لا يستاخرون ساعة ولا يستقدمون) وهذا النمرود وعاد وثمود وفرعون وهامان وجنودهما لمن لم يقراء شواهد وباب التاريخ مفتوح…

  15. سؤال الى الأستاذ. زلوم.

    لماذا كان العرب ضعفاء ولحد الان هم. هكذا

    عليك ياستاذ ان تبحث. عن. الأسباب وثم يعالجونها رجال مخلصين للوطن وثم. تبدؤان. بالتقدم.

  16. سعادة الدتور اشكرك على هذه المقالة وإن الواقع الذي تحدثت به حقيقي وإن تحليلا بسيطا لكا حصل في تلك الفترة يستنتج أن الحكام العرب والحركة الصهيونية ولدا من رحم واحد والدليل أن تلك الانظمة سلمت قياداتها العسكرية إلى الضابط الصهيوني الانكليزي كلوب باشا يا الله ما هذا الإبداع ؟لذلك أتمني من الدكتور كاتب المقال وغيره من المختصين في التاريخ أن يكتبوا الحقيقة عن تاريخ هذه الأمه التي يلاحقها الظلم من أبناءها قبل غيرهم ومن المعروف أن تاريخ هذه الأمة هو تاريخ حكام وليس تاريخ شعب لكن لماذا لم يذكر حركة الجيش العربي السوري الولود في ذلك الوقت والذي أبلى بلاءاًحسنا وسقط منه مئات الشهداء والجرحي والذي ما يزال يحمل الصفة العربية عن كل الجيوش العربية وهدفه فلسطين هذا الجيش الذي تآمرت عليه معظم الأنظمة العربية (حبا بكيان العدوالذي يرتبط وجودها بوجوده) والتي لم تقدم للأمة العربية والأرض العربية الفلسطينية إلا التآمر والخزي والعار بل دفعّوه ثمنا لم تتمكن (إسرائيل ) وأمريكا أن يفعلوها ورغم ذلك ما نزال نرضع أطفالنا حب العروبة وفلسطين العروبة مع حليب أمهاتهم فهل يستحق منك يا دكتور أن تنسى دور هذا الجيش العظيم الذي ما كان يوما إلا لفلسطين وأرض العروبة ؟ وأن ا سألك يا دكتور لو هاجم كيان العدو أرض الأردن سيسكت الجيش العربي السوري؟ من يدعم المقاومات العربية غيره حتى الأن ؟ رغم إنه تأذى من بعض إخوانه الفلسطينيين ولكن هذا الجيش العظيم لم يغير بوصلته أشكرك على هذا المقال وعلينا كمثقفين عربا أن نكشف ما يفعله النظام العربي وكيف يتآمر على قضاياه وشعبه حتى اصبح يقبل الإهانة من أجل المناصب مثل عبارة بقرة حلوب وغيرها وهذه الأنظمة تستأهل أكثر من ذلك بكثير

  17. حفظك الله من كل سوء يادكتور..أكرر أنك ثروه قومية أغلي من كل الثروات..لأن تاريخنا الحقيقي غير المزيف هو لديك أنت..ولا أحد من حملة المباخر يمكن تصديقه..أطال الله في عمرك
    مشكلة انظمتنا أنهم لا يثقون في شعوبهم ولا في دوائر الدولة إلا من يحصل على شهادة حسن السيرة والسلوك من المشغلين الكبار..اعتقادا منهم أن الجميع يطمع في كرسيه..وأنه بدون التنسيق مع الكبار فإن الكرسي في خطر..مع أنه لو قرأ تاريخ العظام من قادتنا بدءا من سيدنا عمر بن الخطاب رضي الله عنه حين جاءه مندوب ملك الفرس أو الروم لا أذكر وسأل عنه وأشاروا إلي رجل نايم تحت شجرة دون أي حراسه وقال قولته المشهورة (حكمت فعدلت فامنت فنمت) أيامنا هذه تجد الحرس الجمهوري يوازي الجيش بأكمله
    حرب فلسطين كانت مهزله مخزيه لجميع الدول باستثناء بعض البطولات الفرديه كما ذكرت يادكتور وعرب الحويطات ليس غريبا عليهم بتصرف البطل فيليب هل نسيت مشهور حديثه وغيره من أبطال الجيش العربي الأردني والجيش العراقي …
    حتي وصلنا إلى ثورتنا الفلسطينية وبدايتها وتعاطف الجميع معها ولم يبخل أحد بدعمها كل حسب مقدرته حتي تحولت إلى شركه تجني أرباحا خياليه من الأموال ألتي تأتي مساعدات من الدول العربية وتحول القاده إلي اباطره يعيشون حياة الرفاهية المطلقة هم وأفراد أسرهم والحديث يطول عن تصرفاتهم…حتي وصلنا إلى أوسلو وتشكيل سلطة عباس للحكم الذاتي كدائره تتبع أجهزة الأمن الإسرائيليه كمآ نشاهد الآن وأصدر الخديوي عباس أوامره لجنرالاته بوقف كافة أشكال المقاومه حرصا على التزامه بما يسمي عملية السلام..أطلت كثيرا واكتفي بقول إن مصيبتنا هي في قادتنا
    بورك فيك يادكتور ولك جزيل الشكر والتقدير علي كلماتك المنبهه لنا بما يجري من أخطار تهدد وجودنا وقضيتنا

  18. انت اخطات بوصفك دكتور ذلوم
    النظام الرسمي العربي ليس توامان فقط بل توامان لقطاء من الانجليز والفرنسيين

  19. تحية صادقة الى عبد الحي زلوم على مقالاته القيمة … من بقيت عنده حبة خردل من الكرامة العربية الإسلامية يشعر بالمرارة وهو يطلع على والاحتقار والذل والهوان الذي يتخبط فيه المجتمع العربي بفعل الحكام المأجورين من طرف المستعمر لحراسة مصالحه وشركاته… من يضم أن هناك بلد عربي مستقل فهو واهم أو غبي …

  20. رحم الله شهداء التراب الفلسطيني من العرب والمسلمين وشرفاء العالم ورحم الله الشرفاء من العرب والمسلمين والعالم الذين ضحوا في سبيل اظهار الحق الفلسطيني العربي
    و رحم الله دغيليب ومن سار و ويسيرعلى خطاه

  21. تحية لروح الشهيد عبدالكريم قاسم. الذي استشهد دفاعا عن العراق في التاسع من شباط إصر انقلاب 8 شباط الذي نفذته المخابرات الامريكية في العراق

  22. شكرا من عميق قلبي على هذه الاضاءات التاريخية و التي تفسر غموض الواقع العربي المريض ….
    أرجو من أستاذنا العطيم تسليط ضوء سراجه التاريخي المنير على بدايات خيانة ال سعود للقضية العربية …فمثلا وصلنا أن الاميرحينداك فيصل بعث الى فلسطين لاخماذ ثورة عزالدين القسام في الثلاثينات من القرن الماضي ….و شكرا جزيلا

  23. تحيه لك دكتور عبد الحي فأنت هنا تقول ما لم يجرأ احد على قوله أو حتى التفكير به كل هذه السنين. انها نظره جذريه و ثوريه طال انتظارها للتأريخ المعاصر تسمح بفهمه بصوره اوضح و اكثر عمقاً تفسر و تحل الكثير من الألغاز و التساؤلات التي رافقت هذه المسيرة المليئه بالخيبات و الخسائر.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here