النشوة السعودية.. قد لا ينفع الندم غدا

kamal-khalaf-new-.jpg77

كمال خلف

اكتست شوارع الرياض بالاعلام الأمريكية ، ووزع المسؤولون السعوديون التصريحات ذات السقف المرتفع تجاه طهران مع اقتراب وصول الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى الرياض لعقد ثلاث قمم متتالية مع السعودية وقادة دول الخليج وقادة من العالمين العربي والإسلامي .

النفس السعودي في العبارات السياسية والمستخدمه يشي بأنها  تحقق التفوق الذي يحسم معركة التنافس مع إيران في المنطقة  . التحليلات في الصحافة الخليجية تذهب بعيدا جدا في أهمية هذه القمم ونتائجها .

لكن هذه المعنويات والتعويل عال السقف سرعان ما سوف يخبو تدريجيا بتقديرنا مع نزوله إلى أرض الواقع .ترامب لايملك عصا سحرية لتحقيق رغبات الرياض كلها ، وأوراق السياسية والعسكر في المنطقة تفرض تأثير القوى  ومكانتها والتعامل معها .

وما يفكر به الأمريكيون عادة هو أن يسير الحلفاء  وخاصة من العرب في مسارهم واستراتيجياتهم وليس والعكس . والاستراتيجيات الأمريكية تحكمها المصالح وتحقيق الأهداف وفق معطيات قائمة ، ولا اعتبار للانتقام أو الحقد أو الكيدية.

إن تصوير الرياض حضور عدد من القادة العرب والمسلمين إلى القمة مع ترامب  على أرضها وكأنه تتويج لها لقيادة هذه الدول  نحو ما تريده ، يشبه إعلان المملكة عن التحالف العسكري لسبعة عشره دولة لخوض الحرب في اليمن ، تبين فيما بعد أنها وحدها في تلك الحرب المدمرة  مع الإمارات وبعض الجنود من السودان تدفع المملكة مقابلا ماليا لمشاركتهم.

نعتقد أن الاستعراض الإعلامي كبير ، والنشوة مرتفعة ، لكن في نهاية المطاف سوف يتبادر إلى الذهن الثمن الذي سوف تدفعه المملكة تجاه طلبات الرئيس الأمريكي في ملفات تبدأ بالاقتصاد ولا تنتهي بالعلاقة مع إسرائيل . ومدى قدرة الولايات المتحدة على فرض إرادتها على قوى في المنطقة لديها قناعة تامة بأنها استطاعت في محطات عديدة  إفشال المخططات  الأمريكية،  وفي ظروف أصعب من الوضع الراهن  .  ولعل أشارة الأمين العام لحزب الله حسن نصرالله إلى مؤتمر شرم الشيخ في 13 مارس 1996 في خطابه الأخير دليل على أن تلك القوى لا ترى جديدا يقلب المعادلة جذريا .

الملاحظ من خلال السنوات القليلة الماضية وخاصة بعد وفاة ملك السعودية السابق عبد الله بن عبد العزيز، ان المملكة تخلت عن سياسية الحكمة والهدوء والحوار ، وتبنت بالعهد الجديد سياسية الاندفاع والعاطفة والتسرع،  وهذا كان له نتائج في الراهن ، وسيكون له نتائج أكبر في المستقبل .

الحماس والاندفاع من خلال التعويل على إدارة أوباما للقيام بعمل عسكري يحسم الوضع في سوريا أدى إلى خيبة أمل ، ليس لدى السعودية وحدها بل انعكس على قوى عسكرية في الميدان السوري ، أخذت منذ ذلك الوقت تتقهقر وتنحسر إلى اليوم . كما أن سياسية خفض أسعار النفط للتأثير  في الاقتصادين الروسي والإيراني ، جاءت بنتائج عكسية على اقتصاد الرياض .  أما حرب اليمن فكانت الخيار الاوضح لتنبي سياسية الاندفاع والاستعجال والعاطفة . تلك الحرب لم تنجز شيئا حتى الآن ، سوى دمار اليمن وتجويع شعبه وقتل أطفاله بالصواريخ أو الأوبئة أو نقص الغذاء . في حين تطغى الخلافات بين حلفاء الأمس كما هو الآن في عدن ، ويجد تنظيم القاعدة نفسه بوضع أقوى في ظل الفوضى بالبلاد . وينعدم الأمن في معظم المناطق السعودية على الحدود مع اليمن .

واليوم تبدو المملكة بقمة النشوة والاستعجال لاستعمال العصى الأمريكية ضد خصمها على ضفة الخليج الأخرى ، وتبدو جاهزة لدفع إثمان ذلك من اقتصادها وأمنها  وتاريخها وهي تجرف الطريق لتطبيع العرب مع إسرائيل،  طالما هذا يصب في نهج المواجهة مع إيران ، وكأنها على يقين من أن قمم ترامب  ستخرج لها الزير من البير  دون حساب للاثمان التي ستدفعها لاحقا جراء هذه السياسية المتعجلة والخطرة.

سينجلي غبار القمم وتبقى الوقائع على الأرض ، فهناك قوى ذكرتها آنفا ، خبرت التعامل مع الادارات الأمريكية المتعاقبة وسياسياتها الصقورية والحمائمية على حد سواء ، ولديها قناعة تؤمن بها وتعمل عليها بهدوء ورأس بارد ، وهي أن العالم لا يحترم إلا القوي ولا يتعامل إلا مع الوقائع المفروضة على  الأرض . أما الضعفاء فهم أوراق لتحقيق الاستراتيجات الكبرى لصالح القوى الكبرى فقط . متى ندرك نحن العرب هذه الحقيقة . نريد الخير للملكة السعودية وشعبها العربي الطيب ، ونكرر النصيحة دون أن ننتظر منهم جملا عليها ، لأننا نعتقد أن هذا المسار الذي تتبناه المملكة اليوم سيجلب لها الندم غدا .

اعلامي وكاتب فلسطيني

مشاركة

30 تعليقات

  1. ياغازي
    شغلتنا بهذا الاحترام وكونك لا تعرف له أصلا ولا معنى فأفيدك أن لفظة الاحترام جاءت من الحرمة أي أن تجعل لإمريء أومكان حرمة لا تنتهك ، وهناك التقدير ثم الخشية ، فالنسبة للفظة الأولى فأمريكا لا تحترم إيران كما لا تحترم السعودية رغم الأموال التي تغددق والمصالح ، وما تصريحات ترمب قبل الانتخاب وبعدها عنك ببعيد وما قانون جاستا بخاف على أحد ، ومنذ عقود اعترف بريجنسكي أن أمريكا إبان أأزمة النفط في حرب أكتوبر73م فكرت جديا باحتلال شرق السعودية ، فلا يغرنك الابتسامات والأوسمة والبروتوكولات ولا تهافت السعوديين على التبويس والتقبيل ، فهذا من لزوم الشغل عند الغرب عموما ، لكن تحت الضلوع داء دويا ، أما التقدير ، أي الإعجاب والتثمين فهو متبادل بين الحلف الغربي عموما ، أما الخشية التي تصنع الهيبة فهو سلوك أمريكا تجاه كل من يعكر صفوها ويضر بمصالحها كروسيا والصين وكوريا الشمالية ويمكن أن نضيف إيران التي رغم إيقاف برنامجها النووي فهي تضل مصدر قلق لأمريكا .

  2. يا بوسلمان ،،، سيبك من الدهن والعود ،، المفاوضات أصلا اهانه لايران ، وكيف تفاوض على حق لها ، وتفاوض من ،، تفاوض دول نوويه ويمنعون ايران من امتلاكها ، هذه اكبر اهانه ، اسرائيل تملك السلاح النووي منذ الخمسينات ، طيب اترك اسرائيل فهي صابونة القلب لدى الغرب ،، شوف باكستان لا مفاوضات ولا خرابيط صنعت القنبلة النوويه ووضعت الغرب امام الامر الواقع ،، وفرحان انت بالمفاوضات الهزليه وياليت حتى رفعوا العقوبات عن ايران ، لعلمك العقوبات الدوليه ارحم بكثير من العقوبات الامريكيه ،،،

  3. الاخ البعير الأهبل ،، الغريق شهيد ، ومن مات حرقا شهيد ومن مات بالطاعون شهيد ،، اخي البعير الأهبل لو سألك شخص اوصف لي النار مثلا فهل تكون أجابتك ان الجنه فيها مالا عين رأت وووو ، هل تكون قد أجبته بهذا ، اترك الجنه والنار والابيض والاسود واترك الصين واحترام العالم لها التى أدخلتها بدلا من خروتشوف وعبدالناصر ،، انا كلامي كان لعدم احترام العالم وامريكا لايران وليس الصين ، وانت معترض على كلامي ،، رد علي بهذا ربما انا مخطئ ، واذا ليس لديك اجابه ، عادى فمن قال لا اعلم فقد أفتى ،،،، تحياتي لك

  4. الاخ الوموي ،، لماذا جلبنا عمالا من دول ال(…..) إذن ،، اليس هذا عملهم حمل القشاطات والتنظيف ، وياليت امام ترامب وزوجته فقط بل من امام رئيسة وزراء بنغلادش وزوجها أيضا ،،، بدون هههههههه

  5. تابع بني سعود يخلط ( ماء ودهن )
    ١- العقوبات الامريكيه شي والعقوبات الدوليه شي اخر يا حلو
    ٢- الايرانيون جلسوا في ( ٦+ ١ ) مع ست دول عظمى وليس مع الامريكان لوحدهم
    ٣- لا أعرف من أين أستشفيت ان ايران كانت تريد صناعة ( قنبله نوويه ) ( يكذب الكذبه ويصدقها التابع .
    ٤- ايران جلست لمدة سنتين في ( ٦+١) وانت الأن تجلس يومين في ( ٥٠ + أمريكا ) هههههه
    الجهل المركب فيكم داءً ليس لهُ دواء

  6. حذار من غازي الردادي فهو رجل مباحث للإستخبارات السعوديه , لا يملك شيئا سوى مهاجمة إيران وسوريا وحزب الله , حتى لو كان الموضوع لا يخصهم ولا يملك شيئا سوى الدفاع عن ولاة أمره, وينفي أي شيء يحدث في السعوديه ولو نشرته بعض الصحف السعوديه , كأزمة البطاله والفقر وغيرها من المشاكل.

  7. والهي يحزننا هذا الوضع المتردي في العالم العربي والسعودية منه علي وجه الخصوص ولا حيلة لنا غير الحسرة و الألام و لا ننسي الدعاء لهم بالخير علي إي حال، عسي الله أن يرشدهم إلي الصواب و حسن التدبير و إن كان التدبير لايجتمع مع التبذير و الإفراط في الثروات التي قدرها الله لهم… يشهد الله لنا إنا كن من الناصحين لهم.
    و ستعرف بعد رحيل العمر يا ولدي إنك كنت تطارد خيط دخان و لا نتمني أن ينبع هذا الدخان من اعماق الوجود للبلدان العربيه الإسلاميه والسعوديه نفسها بالذات

  8. والهي يحزننا هذا الوضع المتردي في العالم العربي والسعودية منه علي وجه الخصوص ولا حيلة لنا غير الحسرة و الألام و لا ننسي الدعاء لهم بالخير علي إي حال، عسي الله أن يرشدهم إلي الصواب و حسن التدبير و إن كان التدبير لايجتمع مع التبذير و الإفراط في الثروات التي قدرها الله لهم… يشهد الله لنا إنا كن من الناصحين لهم.
    و ستعرف بعد رحيل العمر يا ولدي إنك كنت تطارد خيط دخان و لا نتمني أن يكون هذا الدخان من اعماق ينبع من وجود البلدان العربيه الإسلاميه والسعوديه نفسها

  9. للاسف الشديد امثال غازي الردادي اصبحوا كثر جدا في العالم العربي…و لا ابالغ اذا قلت انهم الاكثريه وهذا يفسر الوضع البائس الذي وصلنا له…

  10. الردادي با شا –
    قال تعالى سبحانه ( من اصل الآيه 85 – من سورة البقره )- { أفتؤمنون ببعض الكتاب وتكفرون ببعض فما جزاء
    من يفعل ذلك منكم إلا خزي في الحياة الدنيا ويوم القيامة يردون الى اشد العذاب وما الله بغافل عما تعملون } –
    **{ اللون الأبيض اجمل الإلوان } – لم تكن موفقا يا سيد ردادي في ضربك هذا المثل في تعليقك – ففي اللغه دائما
    هناك الإستباط الغير مباشرمن الرد – فالقول ان اللون الأبيض اجمل الألوان يستبط منه الرد الشافي من المسؤول
    بأنه لا يفضل اللون الأسود وهو في اللغه تشبيه ضمني بما معناه ان اللون الأسود ليس جميلا حسب تفضيل من سئل
    ولو كان اللون الأسود يحظى بتفضيله لما فضل عليه اللون الأبيض …!!!
    ** { بدل الذهاب بنا الى روايات خرتشوف او جمال عبد الناصر } – بالتأكيد انا لم اكن حاضرا في اجتماعات هيئة الأمم المتحده ولا ادعي انني شاهدت ولا مؤاخذه حذاء خرتشوف بيد الجنرال شارل ديغول ولكن ما يؤكد الروايه
    ما اثير حولها من لغط سياسي حينها – وانما ضربت هذا المثل لأقول لك ان خرتشوف القوي اعتبر نظر ديغول الى
    غيره وهو قادم ليسلم عليه اهانه له وتقليل من قيمته كزعيم للإتحاد السوفيتي فرد بما ظنه الرد الطبيعي على من يحاول التقليل من قيمة الإتحاد السوفيتي الذي يمثله خرتشوف – ومثل هذا الرد لا تجده الا من اولئك الذين يعتزون
    بأوطانهم ولا يقبلون مجرد اي شكل ولو عفويا من تجاهل هذه الحقيقه – فالقضيه ليست سلوكا شخصيا بل هو تعزيز
    للقيمه الحقيقيه للوطن في نظر الآخرين …!!! اما حكاية اللغه العربيه بهيئة الأمم المتحده فهي حقيقه ما زالت ماثله
    اليوم بدخول اللغه العربيه ضمن اللغات الحيه في هيئة الأمم المتحده ولم تكن سابقا كذلك – بل بعض الولايات اعتبرت الحديث في اللغه العربيه حق من حقوق الجاليه العربيه فيها كولاية نيوجيرسي بل باتت ونتيجة فاعلية الجاليه من اصل اسبانيه { امريكا اللاتينيه } تعتبر لغتها الثانيه بعد اللغه الإنجليزيه متفوقة مثلا على اللغه الفرنسيه
    في بعض الولايات وكذلك الصينيه وغيرها من اللغات – علما بأن عبد الناصر يجيد اللغه الإنجليزيه وكان يتابع الإذاعات الإنجليزيه متابعه دقيقه يوم اتخذ قرار تأميم قناة السويس – كما كان مشهورا عنه قراءته للصحافه الغربيه البريطانيه يوميا بل مشهورا عن السادات يوم تولى الرئاسه واحضرت له الصحف ليطالعها كعادة جمال عبد الناصر فقال لسكرتيره – ما مات عبد الناصر الا بسبب هذا ورفض ان يطالع هذه الصحافه بعد ذلك فقد كان عبد الناصر متابع ممتاز لما يقال خارج مصروتحليله لما يقال بينما لم يكن السادات قارئ جيد وغير متابع لما يدور حوله وكان يعتمد على ما يقال له من الأجهزه الرسميه من ملخصات للأحداث –
    **ومن الغريب انك يا سيد ردادي باشا اعجبك ما قيل عن الملك فيصل وتنكر ما قيل عن غيره وعلى كل فإن هناك
    اجماع بما فعله خرتشوف واقلها قيامه بالدق على منصة هيئة الأمم المتحده بحذائه وليس ذنبي انك غير متابع لما كتب في ذلك الوقت في اكثر من مصدر للخبر – ولهذا جعلت انا النص من الآيه الكريمه 85 من سورة البقره في مقدمة التعليق كإثبات على ان موقفك من قبول جزء ورفض جزء آخر ليس اقرارا للحقيقه وانما هذا القبول والرفض قائم على هوى النفس والميل الى الهوى – لذا تختزل انت ردك بالتشكيك في الروايه فيما لا تهوى نفسك
    وتقبل بالروايه الثانيه التي تتوافقك وميولك مع ان الحقيقه تقول { بأن من اعطاك الروايتان واحد } فتقبل منه جزء وترفض قبول الجزء الآخر وتشكك فيه وعادة من يريد تزوير الحقيقه اما ان يكون صادقا او كاذبا ولا يقبل الرأي
    من زاوية هوى النفس فما احبه صحيح ومالا يتوافق مع الهوى باطل وهذه انتقائيه عبثيه لا تستند الى الموضوعيه –
    ** تصف الملك فيصل بالشهيد وانت هنا تخالف المنطق بقولك هذا… فإن كان قتل رحمه الله بسبب خلاف عائلي
    كان ضحية هذا الخلاف وليس شهيدا كما تقول – وان كان قتل بسبب قضيه وطنيه يطالب بها- كان شهيدا اذ انه قتل
    دفاعا عن قضية حق يطالب بها – وهذا هو الفرق بين الضحيه الخلافيه العائليه وبين من يدافع عن حق وطني يطالب به عادة اصحاب القضايا الوطنيه … فالأول هو ضحية صراع عائلي والثاني هو ضحية صراع وطني وهنا
    عليك ان تختار هل كان الملك فيصل شهيدا وبالتالي صاحب قضيه تفوق المعنى الضيق للصراع العائلي ام ضحية
    قتل في الصراع العائلي مثلا على السلطه والنفوذ الشخصي … فلا تصلح الشهاده- في القضايا العائليه على السلطه والنفوذ – كما يظلم الضحيه اذا كان الموت بسبب الدفاع عن قضية وطنيه عامه تخص المجتمع والإحساس الوطني الجمعي للمجتمع كله…!!!
    ** لم تكن قضيتي يا سيد يوما اثبات احترام ايران او عدم احترامها – ولكن لا تقاس الأمور في اتجاه واحد فأمريكا
    وغيرها من الدول الكبرى – لا تبني علاقاتها الا على المصالح فالصين مثلا لم تكن تحظى في عهد ماوتسي تونج
    بإحترام والسبب في ذلك الوقت ان الصين كانت تناضل من اجل حريتها ضد اطماع الدول الإمبرياليه والإستعماريه
    الطامعه في استعمارها { كالغرب واليابان } وهم سعوا الى الهيمنه على الصين في ذلك الزمان وما قبله ولكن هذا لا يغير من الحقيقه شيء فالصين دوله عظمى ذات عمق حضاري طويل في العالم تعرضت لظروف قهريه خلالها
    ادت الى شرذمتها الى اقطاعيات محكومه وتابعه لدول ساعيه الى استعمار الصين بل في مرحله ما تم اغراق الصين بالمخدرات والعبوديه والفساد الجنسي حتى باتت تصدر الفتيات الى الدول الأخرى معلبه في صناديق خاصه كما ورد في قصة { الأرض الطيبه – The Good Earth } للكاتبه الأمريكيه بيرل باك والتي كانت تعيش في الصين اثناء عمل والدها في العمل التبشيري – وقد صدرت هذه الروايه عام 1931 ونالت عنها الكاتبه
    جائزة نوبل في الأدب الواقعي التاريخي – وهي تصور اصدق تصوير للمجتمع الصيني في القرن التاسع عشر الذي
    كان يحكمه الإقطاع الزراعي …!!!!- فقد كانت الصين لا تحترم وهي من تم اغراقها بالفساد المجتمعي واهم ظواهره المخدرات والدعاره وتصدير البشر للدول المستعمره كاليابان وغيرها ممن استعمروا الصين – اما اليوم
    وبعد ثورة الصين على هذا الواقع المرير فقد باتت الصين من اوائل دول العالم احتراما وابداعا في المساهمه في الحضاره الإنسانيه …!!! لذا يا سيد لايمكن الإستناد الى رؤياك الضيقه لمفهوم الإحترام الوطني – ثم اين هو الإحترام الذي تتحدث عنه في دول الخليج وهي اليوم لا تملك حريتها وربطت مصيرها كله بيد قوى خارجيه تتقلب
    مواقفها تبعا لظروف مصالح هذه الدول – وليس الى القوه السياسيه والتطور الإجتماعي الثقافي والإقتصادي للدوله وكما قيل من يعتمد على الآخرين في غذائه وتعليمه وانتاجه الإقتصادي الوطني وتسليحه العسكري وحمايته فهو لا يملك حريته وبالتالي لا يملك احترام الآخر له – او كما قيل { لعن الله امة تأكل مما لا تزرع وتلبس مما لا تصنع } – فلا تخدع نفسك يا سيد ردادي في المظاهر الخارجيه لرواج مرحلي سينتهي حتما ما دامت الدوله لم تبني اسس قويه في بنائها السياسي والإجتماعي والثقافي والإقتصادي وهذا لا يكون من خلال مرحلة رواج نقدي نتيجة ظرف طارئ في حياة الشعوب { مادة البترول مثلا } مالم تقم هذه الدول فعليا في البناء الحقيقي لعناصرالقوه في مجتمعها ….!!!!

  11. كفيت ووفيت ونصحت، ووضعت النقاط على الحروف، متألق وعربي أصيل وإعلامي فذ وغيور لى مصالح الأمه العربيه، لافض فوك

  12. الاخ البعير الأهبل ،، انت مثل شخص سئل مارأيك في اللون الأسود فيجيب بان اللون الأبيض من اجمل الألوان ،، اخي البعير الأهبل كلامي كان عن عدم احترام امريكا لإيران تعليقا على ما ورد في أخر كلام الاستاذ كمال ،، رد على كلامي بعدم صحته واثبات ان امريكا تحترم ايران ولم تخدعها وخصوصا بموضوع رفع العقوبات ، بدل من الذهاب بِنَا الى خروتشوف وعبدالناصر وحكايات وقصص قد لا تكون صحيحه او فيها من المبالغات الشئ الكثير ،، لفتني في كلامك مدحك للملك فيصل رحمه الله ، لم اصدق عيناي ورجعت لأتأكد وفعلا ان المعلق اخونا البعير الأهبل ، فقلت تغيير موقف ، برضه حلو والقادم احلى ، ولكن اؤكد لك ان الملك فيصل رحمه مات شهيدا على يد ابن أخيه لسبب عائلي فقط وكل ما قيل و يقال فهو مجرد تخمينات ليس لها اي مجال من الصحه ،، تحياتي لك

  13. غازي الردادي ليس له علاقة بالمنطق وانما بوق ينفخ في مزمار ال سعود…لوكنا نسمع أو نعقل ماكنا في اصحاب السعير..

  14. أكاد أراهن على أن زيارة ترامب للسعودية ؛ هذفها “يتيم” : الحصول على “توقيع “طويل العمر” بتحويل رصيد بلده بأمريكا إلى حساب ترامب بقيمة “أقلها 10 مليار دولار” “دفعة سنة مقدم صفقة سلاح” سبق أن وقع اوباما على بعض بنودها لينقلب عليهم في أخر مقابلته الصحفية “المشهورة” مع مجلة “ذي أطلانتيك” التي اعتبر خلالها السعودية “راعية للإرهاب” وصاحبنا ترامب الذي استهل حملته “كمقاول” باعتبارها ” بقرة حلوب” تتوفر على أموال يجب عليها أن تدفعها ؛ “والدفع لابد له من مبرر وسبب وهذا ما لا يعدمه “المقاول المعرض للإقالة قريبا”

  15. كلام في الصميم يا استاذ كمال انا من متابعينك نصيحة لمشرف الاضاءة في قناة المياديين
    تخفيف الضوء في نشرتك الاخبارية اغلب الاحيان تغمض عيونك بسبب قوة الضوء تحية عربية لك وللمياديين
    وانت ايها الجندي الالكتروني غازي ما قلتلك تروح تساعد المملكة في ايقاف مياه الامطار والمجاري التي اغرقت الطائف وبعض مدن المملكة بسبب عدم وجود بنيه تحتيه روح ساعد مشان صورة السعودية امام ترامب كل سعودي يمسك قشاطة وينظف ما حلوة قدام ولي امركم ترامب وزوجته تكونوا غارقين ههههه

  16. يا باشا الردادي
    قالوا للحمار راح نلبسك بردعه جديده … فقال اكيد راح يقصموا ظهري .. وكل مين شافها راح يمتطها وياخد
    راحته … وظهري من يجب عليه ان يتحمل اوزانهم واحينا تقلة دمهم التي تعجز الجبال عن تحملها …!!!
    ** الإحترام يا سيد ليست في زيارة كل هؤلاء الرؤساء -وانما الإحترام هو احساس عميق بالتقدير وليس بالسجاده
    الحمراء التي تدوسها الأقدام بالمهرجانات – ودعني اقول لك شيئا ان الدول المحترمه تتعامل بالنديه ومجرد سؤال بسيط هل سيتفرغ الرئيس ترامب بروتوكوليا للقيام بالواجب كما تقوم به السعوديه تجاه الرئيس ترامب ام ان الرئيس سيقابله لساعه ثم يخلع ويتركه للصف الثالث او الرابع من رجال الدوله ….!!!
    ** هل استمعت للرئيس الأندونيسي يا سيد ردادي حين قال لو كنت اعلم ان استثماره في اندونيسيا سيكون هذا
    المبلغ الزهيد ما كنت حملت له المظله او قدت السياره شخصيا له … الم اقل يا سيد ردادي باشا قالوا للحمار سوف
    يلبسونه بردعه جديده فرد الحمار وقال يا طول مشيي في الحواري حافي – اكيد راح يكسروا لي ظهري ….!!!
    ولعل هذا يذكرني بحادث طريف حدث بين خرتشوف والرئيس الفرنسي ديغول في احدى اجتماعات هيئة الأمم
    المتحده – شاهد الرئيس الفرنسي خرتشوف فاتجه ليسلم اليه مباشرة للسلام عليه واثناء توجهه للقيام بالسلام على خرتشوف لفت نظره حادث عرضي جعله يلتفت اليه وهو سائر مادا يده للسلام … وفوجئ بأن خرتشوف خلع حذائه ووضعه بيد شارل ديغول وكادت ان تحدث ازمه دبلوماسيه كبيره بين فرنسا والإتحاد السوفيتي ….!!!!
    والإحترام الثاني يا سيد ردادي باشا فقد كانت مع الزعيم الحقيقي العربي جمال عبد الناصر- فلم تكن اللغه العربيه متداوله في اجتماعات هيئة الأمم المتحده ولا يوجد لها ترجمه مباشره – وعندما علم جمال عبد الناصر بأن عليه ان
    يتحدث بأحدى اللغات المتداوله في الأمم المتحده ولم تكن العربيه احداها – فأصر على ان يلقي خطابه باللغه العربيه
    والا سينسحب من المؤتمر فورا وخلفه المجموعه العربيه ومجموعة دول عدم الإنحياز فأجبر هيئة الأمم المتحده في الرضوخ وادخال اللغه العربيه ضمن اللغات الحيه المستخدمه في هيئة الأمم المتحده الى يومنا هذا والفضل يعود للراحل جمال عبد الناصر رحمه الله { طبعا هذا لن يعجبك قطعا } لذا سأتحفك بأخرى – يحكى ان وزير خارجية او رئيس المخابرات المركزيه الأمريكيه من الأخوين دالاس – قد حضر لمصر بعد حرب السويس 1956 واخذ في الإجتماع الذي تم مع الرئيس عبد الناصر يعامل المصريين بفوقيه ويصدر تعليماته وعلى الآخرين التنفيذ – فما كان من جمال عبد الناصر الا ان وقف غاضبا وقد طرق طاولة الإجتماعات بقبضة يده قائلا له امامك 24 ساعه تغادر خلالها اأراضي المصريه فورا وان تجاوزتها سوف اعتقلك فورا فوجئ بقوة قرار عبد الناصر وغادر مصر مطرودا خايب الرجا وهو في حالة ذهول ….!!! وقطعا لا ينسى احد يوم وقف خرتشوف يخبط بحذائه على منصة هيئة الأمم المتحده …!!! الخنوع يا سيد ردادي باشا لا يصنع احتراما ولا يبني امه وشعب ….!!!! ومن لا ينبع الإحترام من اعماقه لن يجعل الآخرين يحترمونه – وحتى تتأكد يمكنك العوده الى تاريخ الملك فيصل رحمه الله في مقابلته لهنري كيسنجر حين قال له سيادة الوزير لن اقبل الا عندما تعود القدس عربيه واصلي في المسجد الأقصى محررا وتركه وخرج منهيا اللقاء – هل تدرك اليوم لماذا تم اغتيال الراحل الملك فيصل – آمل ذلك – فمن تعود الخنوع لن يدرك معنى وحقيقة احترام الآخرين له …!!!

  17. مما يؤسف له أن السعودية سلمت أمرها إلى شباب غر ، لايدركون ما يصتعون ، والشغب مغلوب على أمره ، إنه أشبه براكبي سيارة مغلقة مصمتة الأبواب معتمة الزجاج لا يعرف الركاب أين سيحط بهم سائقها ؟ أويسير بهم إلى مصير مجهول ، ماذا لو اندلعت الحرب ؟ هل ثمة من يمنع صواريخ إيران من مدن الإمارات أو السعودية ؟ ولو تدخلت أمريكا ، قد تصاب إيران وقد تضرب ولن يمس أمريكا سوء ، أما من يدفع الثمن فستكون السعودية والإمارات ، ولا أظن أن الشعبين على استعداد لتقبل الثمن الرهيب ، فمن خلال معايشتنا لأخوتنا هناك ، فهم رقع ، لم تألف الأجيال الجديدة حياة الضنك ، وفي المقابل عرفنا الإيرانيين وتشكيلاتهم العقائدية التي تأكل الزلط ليس في إيران فحسب بل في العراق ودول الخليج قاطبة ، أي أن هذه الدول معطوبة من الداخل .
    خلاصة القول : إنه إذا لم يتدارك القوم الموقف ويعيدوا السفهاء إلى ر شدهم والضرب على أيدي المراهقين من أن النار ستحرق الجميع ، فإن النتيجة قاتمة لا محالة ، وكأنني ألمح مدن هذين البلدين ، وقد تحقق فيهما قوله تعالى” فهي خاوية على عروشها وبئر معطلة وقصر مشيد ” صدق الله العظيم ،
    الإنسان العاقل يتعظ بغيره ، والشقي من يتعظ بنفسه .

  18. شكرا يا سيدي على تحليلكم المنطقي والموضوعي ولكن اسمعتم لو ناديتم حيا فهؤلاء قد قرروا مند مدة طويلة الاصطفاف في الخندق الامريكي الدي سيلفظهم ان عاجلا او اجلا.

  19. ربما البعض لا يرى الواقع على الأرض..
    الجمهورية الإسلامية الإيرانية سياسة الحصار جعلت منها دولة تعتمد على حالها في كل شيء إبتداء من صناعة المسمار إلى الصاروخ.
    الجمهورية الإسلامية الإيرانية إحترامها وتقديرها لدى الشعوب المقاومة والممانعة يزيد يوماً بعد أخر.
    فقط للتذكير (( بعد الإتفاق النووي ذهب رئيس إيران لجولة في أوروبا لعقد صفقات طيران، بعض الدول الأوروبية قامت بتغطية تماثيلها العارية إحتراماً وتقديراً للضيف الكبير الزائر لها وهو ما لم تفعله مع أي من رؤساء العرب مطلقاً)) .
    الإحترام والتقدير يفرض نفسه من خلال القوة البشرية والصناعات المختلفة التي لدى الدول (( الجمهورية الإسلامية الإيرانية فرضت نفسها بقوة لأن العالم لا يحترم ولا يقدر سوى القوي)) .
    ناطحات السحاب لا تجلب الإحترام والتقدير.
    كوريا الشمالية يحترمها الغرب ويحسب لها ألف حساب بسبب ما تملكه من قوة تخيف بها أعدائها وليس بسبب ناطحات السحاب.
    أما بخصوص الفقر والبطالة فهو موجود بالملايين في دول عربية نفطية وكذلك موجود في أوروبا والولايات المتحدة الأمريكية نفسها (( لماذا يوجد فقر وبطالة في الدول العربية النفطية وأوروبا والولايات المتحدة الأمريكية رغم ناطحات السحاب والقوة الإقتصادية الضخمة التي يملكونها؟؟)).

  20. إلى الردادي
    الفكرة أن امريكا لاتهتم كثيرا برغبات وغايات ال سعود بل هي تهتم لمصالحها فقط. وتذكر جيدا أن مافعلته ايران تحت الحصار لم تفعله السعودية في أوج قوتها. تريد أمثلة. في ايران هناك انتخابات وديمقراطية هناك صناعات محلية في كل المجالات طبعا لا تقارن بمنتجات كوريا او اوروبا. لكن تبقى افضل من ان لا تنتج شيئا وجميع حلفاء ايران ينتصرون في العراق. سوريا لبنان اليمن. اما السعودية هي متهمة بالارهاب التكفيري من قيل العرب والمسلمين قبل الغرب السعودية تخسر في كل الجبهات. أدواتها القاعدة داعش النصرة كلها منظمات ارهابية يتم ضربها في كل مكان. السعودية تبحث عّن صفقة لبيع شركة نفط من اجل تسديد ديونها. 40 من الشعب السعودي عاطل عّن العمل. الأمية في كل مكان. جميع الشعوب العربية والمسلمة تحمل العداء والكره للمؤسسة الوهابية والحاكمة في السعودية. الا طبعا الذين باعوا أنفسهم مقابل المال فليس هناك ما تقدمه السعودية. ليست قدوة في شي. لا في الصناعة ولا في الدين ولا في السياسة ولا في العروبة ولا في المواجهة. هزائم على كل النواحي. أخيرا انقضت على الشعب في المنطقة الشرقية لعجزها في سوريا واليمن ولبنان والعراق. حتى باكستان ومصر لم يلبوا السعودية. اما المغرب او الاردن او السودان. اسمح لي ان أقول لك ان المال هو وراء هذه التبعية حين ينتصر الجيش السوري وحزب الله والحرس الثوري والحشد الشعبي في سوراقيا. سوف تكون السعودية في وضع مزري جدا واعتقد انك سوف تر ان ال سعود مستعدين ان يهربوا الى تل ابيب خوفا ورعبا لانه ما من مغيث لهم. تحية لمحور المقاومة الإيراني السوري العراقي اللبناني. وروسيا هؤلاء حلفاء وليس ناتو!!!! الا تخجل السعودية ان تتكلم عم ناتو ؟؟ حتى مصطلحات السياسة السعودية كلها تبعية وطائفية وحقد وصهيونية …. بداية النهاية هي احداث المنطقة الشرقية واستلام محمد بن سلمان للحكم.

  21. لا يوجد في شوارع السععوديه غير الاعلام السعوديه؟؟ لا اعلم من اين اتيت بهذه المعلومه يا استاذ خلف

  22. الى الاخ غازي الردادي ايران لاتشتري معظم سلاحها وماذا فعلت السعودية التي استفادت من سعر البترول ال 150 دولار فبمجرد ما نزل البترول ايران لم تشتكي اما السعودية التي ليست عليها عقوبات كادت ان تفرض غرامة جائرة على الحجاج لو تدخل بعض العقلاء لالغائها تلريبا 30 سنة منذ حرب الخليج الاولى وكل الدول الخليجية بما فيها السعودية تستجدي امريكا ابيعها السلاح مند يومين نزلت امطار في الرياض فغرقت الرياض في المياه باعتراف السعوديين نفس الشي حصل في جدة اتذكر بعد تحرير الكويت قال اميرها انتظرونا 10 سنوات وسنبني جيشا قادرا عن الدفاع عن الكويت وها هي 30 سنة مرت ولم نرى ذلك المشكل يكمن ان معظم مستشاري دويلات الخليح من بريطانيا وامريكا وهؤلاء يشيرون عليكم بما فيه هلاككم المشكل ليس من ينتقد السعودية يكرهها او يحب ايران المشكل ان ايران بتن صناعة حربية وبنت جيشا قادر على حمايتها رخم الحصار اما انتم فرغم ارتفاع اسعار البترول لم تفعلوا شيئا لانفسكم ومازلتم الى يومنا هذا تطلبون حماية امريكا لكم وضيفكم ترامب قال لكم هذا وطلب منكم ان تدفعوا اكثر انظنون انه غبي يقضي على ايران وبعدين يحميكم من اين

  23. ولقد نصحت قومي بمنعرج اللِّوى …. فلم يستبينوا النصح إلا ضحى الغد

  24. ؛؛أما الضعفاء فهم أوراق لتحقيق الاستراتيجات الكبرى لصالح القوى الكبرى فقط
    لأننا نعتقد أن هذا المسار الذي تتبناه المملكة اليوم سيجلب لها الندم غدا ؛.
    سيدي سياتي بالندم على السعودية و الكوارث على دول المنطقة
    انه لقاء السيد بعبيده

  25. أسئلة
    ١ ما العلاقة بين تطوير الصناعة واستقرار البلدان الاسلامية حاضرا ومستقبلا؟

    ٢ وهل كان قمة الرياض السعودية بين دول المسلمين والولايات المتحدة الامريكية الأطروحات والاهداف وراء الكواليس كسراب ؟

    ٣ ومنذ سقوط دول عربية واسلامية من المنطقة ما هي الدروس المستفادة بعد الدمار من الغرب؟

    ٤ وكيف تصدق أن الغرب يحب دول الخليج ويكره صوماليا والعراق والسورية وليبيا وافغانستان ؟
    ٥ واذا كان الامر كما تظن دول الخليج فما الفرق بين العالم الاسلامي مع الاسباب من رؤية الغرب؟
    عبد الرزاق شيخ علي
    كاتب وباحث ومحلل
    صومالي

  26. من الخطأ التعويل على ترامب خاصه وان اغلب
    الناس بأمريكا يخططوا لمرحله ما بعد ترامب أي إنه
    لم يكمل مده رئاسته نتيجه مشاكل كثيره وكبيره تواجهه
    وقانون جاستا موجود ولا يستطيع إلغائه. واتصالات إيران السريه مع أمريكا
    لم تنقطع ومن حقها لانها دوله محوريه بالمنطقة الإيرانيون ليسوا أغبياء وحصنوا انفسهم ضد الحصار وأخذوا دروس وعبر من الماضي ولهم حلفاء كثر واقوياء بالعالم. على الجميع ان يعملوا من أجل السلام العالمي ووقف الحروب وإيجاد حل عادل القضيه الفلسطينيه والوقوف ضد الإرهاب.

  27. الأستاذ كمال خلف ،، أرد على تلميحك لايران ومدحك لها ،، اولا اين الاحترام الامريكي لايران القويه ،، بعد سنوات من المفاوضات والحصار ومقلب الاتفاق النووي الذي ثبت ان فيه بنود سريه من بينها ان لا تصنع ايران قنبله نوويه مستقبلا ، وحتى بعد هذا لا نجد احتراما أمريكيا لها فلم ترفع عنها اكثر العقوبات ، بل اضافت عقوبات اخرى ، وتهدد بعقوبات اخرى ، يعني سنوات من المفاوضات والعقوبات اضاعت فيه ايران فرص الاستفاده من ارتفاع النفط عندما وصل سعر البرميل الى 150 دولار وتخلفت وتوقفت في تلك الفترة عن البناء والتطوير عن دول مجاوره لها وعانى خلالها شعبها الغلبان أشد المعاناة ،، فما نشاهده يا أستاذ كمال ان ايران ليست قويه ولا يوجد احترام لها لا من امريكا ولا من غيرها ،،،

  28. الحكم السعودي ما زال يعاني من تردد وجبن الملك السعودي الراحل عندما تلكأ بالتدخل في اليمن بالوقت المناسب واكتفى بتسليم العراق لإيران كي يستنزفها في الوقت الذي كان عليه اعادة تحالفاته مع السنه

  29. للأسف الشديد لا حياة لمن تنادي يا استاذ كمال خلف .
    وان لا وجود لشعب يسمى سعوديا الا في مخيلة ملوكها و امرائها و توابعهم …..و لعل الله ينفخ الروح في شعب الحجاز و نجد من جديد …نأمل ذلك و ما ذلك على الله بعزيز.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here