النساء السعوديات تستحوذن على 38% من وظائف الدولة

d9559b92-d784-44ec-8674-ab441e15ab17_16x9_600x338

الرياض- (يو بي اي) أعلنت وزارة الخدمة المدنية السعودية أن 38% من الوظائف الحكومية تستحوذ عليها النساء، مشيرة إلى أن عدد العاملين في الدولة بلغ 1.2 مليون موظف وموظفة.
ونقلت صحيفة “المدينة” السعودية، اليوم الأربعاء، عن تقرير صادر عن الوزارة أن نحو 38.33% من وظائف الدولة من نصيب النساء، مقابل ما نسبته 61.67% من الرجال وذلك حسب النشرة الإحصائية الأخيرة.
وأضافت الإحصائية أن عدد العاملين في الدولة حتى كانون الأول/ديسمبر الماضي بلغ 1.2 مليون موظفا ومستخدماً.

وبلغ عدد العاملين في الوظائف الصحية وبعض الوظائف التعليمية في مجال التعليم العالي من الأجانب 73827 بزيادة قرابة الـ200 موظف أجنبي عن الشهر الماضي.
وأشارت إلى انه في مدينة الرياض فقط تجاوزت تعيينات النساء أكثر من الرجال على الوظائف التعليمية وغير التعليمية، حيث بلغ عدد النساء اللاتي تم مطابقة بياناتهم على الوظائف التعليمية وقبولهم 2134، والرجال 1629، والوظائف غير التعليمية كانت النساء بلغن 2094، والرجال 996.
وتم الشهر الماضي ترقية 329 موظفا من الرجال والنساء إلى مراتب مختلفة، إلا أن أعداد المترقين من الرجال سبقت النساء حيث بلغ 323 رجلاً مقابل 6 نساء فقط.
واشتملت تلك الترقيات على المرتبات من المرتبة الثانية وحتى الـ 13.
وذكرت الإحصائية أن عدد الموظفين الموافق على ابتعاثهم وتدريبهم وإيفادهم بلغ العام الماضي 2072 موظفاً، حيث تضمن 700 موظف مبتعث ومتدرب خارج المملكة، و1300 تم إيفادهم بالداخل والتي كانت على النحو التالي: تدريب 472 موظفا خارج المملكة، وابتعاث 264 موظفاً للدراسة خارج المملكة، وإيفاد 1336 موظفاً للدراسة داخل السعودية.
وأشارت تقارير رسمية صادرة عن وزارة العمل السعودية إلى أن 76% من العاطلات عن العمل هن من خريجات الجامعات، ويشكلن41% من إجمالي العاطلين عن العمل في السعودية، فيما لم يتعد التحصيل العلمي لأغلبية العاطلين الذين يزيد عددهم على 236 ألفاً، الثانوية العامة.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. اذا صدقنا احصائيات وزارة الخدمة المدنية على الاحصائيات المقدمة,فان 38 في المئة من النساء الموظات في الوظيفة العمومية لاتعبر عن المساواة وتكلفؤ الفرص بين النساء والرجال,فكيف نفسر وهذا حسب الاحصائيات الرسمية أن76 في المئة خريجات الجامعات عاطلات عن العمل لان قطاعي الصحة والتعليم لايستطيع استيعاب هذا العدد الهائل من الخريجات,بالاضافة الى اعتماد المملكة عاى استعارات الأ جنبيات و برواتب هزيلة لن تقبل بهن السعوديات والمشكل في الآساس هو مشكل البطالةالآربعون في المئة نسبة مهولة قد تستدعي من المسؤلين السعودين التفكير في خطة تنموية تنقل المجتمع من مجتمع استهلاكي الى مجتمع انتاجي لأن الاعتماد على تصدير النفط رهان خاسر مستقبلا وهذا ييتطلب تغير جذري لمنظومة وتسجيع البحث العلمي ليواكب التطورات العلمية في العالم, مع القيام بثورة ثقافية لتغير المنظور الدنيوي للمرأة السائد في ربوع المملكة الذي يعتتبر المرأة جسد للمتعة الجنسية وأداة لآنتاج الأطفال اذ لابعقل ولا يستصاغ أن تكون المرأة ولو كانت جامعية تحت عباءات الولي او الزوج بدون هوية ولا يسمح لها بقيادة السيارت تحت أي مبرر أخلاقي وهذا في حد ذاته تبخيس وازدراء لشخصية وعقل المرأة السعودية.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here