الناتو يعتزم الرد على صواريخ كروز الروسية في أوروبا

بروكسل- (د ب أ)- يعتزم حلف شمال الأطلسي (الناتو) الرد هذا العام على نشر روسيا صواريخ كروز قادرة على حمل رؤوس نووية في أوروبا.

وقال الأمين العام للحلف، ينس ستولتنبرج، في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) نُشرت اليوم الاثنين: “عندما يدور الأمر حول صواريخ كروز من طراز إس إس سي – 8، فإننا سنعمل على أنظمة دفاع جوية وصاروخية وعلى الأسلحة التقليدية ورفع التأهب وتمديد فترات التحذير”، مضيفا أن وزراء دفاع الدول الأعضاء في الناتو اتفقوا على الأطر اللازمة لذلك بالفعل.

وقال ستولتنبرج: “روسيا انتهكت اتفاق معاهدة القوى النووية متوسطة المدى بنشر صواريخ كروز إس إس سي – 8 . إنها جزء من الاستراتيجية الروسية للاستثمار بقوة في إمكانيات حديثة، بما في ذلك أسلحة نووية حديثة”، مؤكدا أن الناتو سيرد على ذلك على نحو دفاعي ومناسب.

كما أكد ستولتنبرج أن الناتو لا ينوي نشر صواريخ نووية أرضية جديدة، مضيفا أن الناتو يهدف أيضا إلى تعزيز الرقابة على التسلح، مشيرا إلى أن هذا يصب في مصلحة دول في الحلف، مثل ألمانيا.

تجدر الإشارة إلى أن الناتو يوسع قدرات الردع والدفاع بسبب انتهاء معاهدة القوى النووية متوسطة المدى التي تهدف إلى التخلي عن أنظمة الصواريخ الأرضية متوسطة المدى. وانتهت المعاهدة الصيف الماضي، حيث تفترض الولايات المتحدة وباقي شركاء الحلف أن روسيا تنتهك المعاهدة منذ سنوات بنظام صواريخ (إس إس سي – 8)، الذي يُعرف في روسيا باسم (9 إم 729).

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here