النائبة توما سليمان: قرار إبعاد نواب “المشتركة” عن كلّ الجلسات انتقاميّ قمعيّ وعقوبة جماعية وبينس ألقى خطاب “أرض إسرائيل الكاملة”

PENCE-M.K ARABS 23.01.18

الناصرة-“رأي اليوم”- من زهير أندراوس:

قالت النائبة عايدة توما-سليمان، من الجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة في “القائمة المشتركة”، إنّ خطاب نائب الرئيس الأمريكي مايك بينس، أمام الكنيست اليوم الاثنين، هو خطاب “أرض إسرائيل الكاملة”، خطاب صهيونيّ وقح، ينفي حق شعبنا الفلسطيني في وطنه، إلّا أن هذا الحق راسخ لا تقوى عليه لا الصهيونية ولا أمريكا الترامبية، على حدّ تعبيرها.

وقالت توما سليمان، إنّ بينس ألقى خطابًا توراتيًا، في جوهره السعي لإلغاء حقّ الشعب الفلسطيني في وطنه، بقوله، إنّ إدارته في البيت الأبيض، استندت إلى الحقائق وليس الخيال. كما قوله، إنّه فقط إذا أراد الطرفان، فيمكن التوجه نحو حل الدولتين، وهي صيغة خبيثة بامتياز، كون أنّ مَنْ يرفض حلّ الدولتين، هم حلفاء بينس، حكومة بنيامين نتنياهو.

وشدّدّت توما سليمان، على أن بينس جاء إلى الكنيست ليُلقي خطاب قمع واستبداد وحرب، خطاب أجندة الإدارة الأمريكيّة، التي يُشارك في قيادتها، التي تسعى لرفع مستوى لهيب النيران، من أجل الطغيان الامبرياليّ، وحليفته الصهيونية.

وقالت توما سليمان، إنّ حقّ شعبنا الفلسطينيّ في وطنه راسخ، ولا يمكن للإمبريالية الأمريكيّة ولا للصهيونية أنْ تلغيه، ونحن على قناعةٍ تامّةٍ، وبإرادة شعب قرر أنْ لا يسكت على حقه، ومعه القوى التقدّمية في العالم، والقوى السلامية الإسرائيليّة، أنّ الدولة الفلسطينية المستقلّة، كاملة السيادة وعاصمة القدس المحتلة ستقوم.

وردّت توما سليمان على قرار رئيس الكنيست يولي ادلشتاين، من حزب الليكود الحاكم بقيادة نتنياهو، وهو مُستجلب من روسيا، بمنع مشاركة كل نواب القائمة المشتركة من جلسة الكنيست أمس الاثنين، وقالت، إنّه قرار انتقامي قمعي، لأنّ ادلشتاين، المستوطن، لا يستطيع أنْ يتصرف بشكلٍ آخر، وهذا أيضًا ما يميز خطابه العنصريّ المتطرف، أمس.

وتابعت النائبة العربيّة: كما أنّ القرار يُعتبر عقوبةً جماعيةً، الأمر غير المتبع في الكنيست حتى الآن، مُضيفةً: يبدو أنّ رئيس الكنيست يريد نسخ سياسة العقوبات الجماعية التي تتبعها الحكومة اليمينية أيضًا إلى داخل الكنيست، ممّا يدل على أنّ الخطوة الاحتجاجية التي قامت بها القائمة المشتركة نسفت المسرحية التي كان يرغب بتصديرها للإعلام العالميّ وكأن جميعنا نحتفي بنائب الرئيس الأمريكي بينس، على حدّ تعبير النائبة العربيّة توما-سليمان.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. وجود الاعضاء العرب في الكنيست الاسرائيلي يعطي الشرعيه للاحتلال وقوانينه ويصور اسرائيل انها دوله ديمقراطيه تسمح للجميع بابداء ارائهم،،والحق انه منذ انشاء البرلمان الاسرائيلي لم يستطع اعضاء الكنيست العرب منع اي قانون عنصري واحد،،
    اذا كنتم فعلا تؤمنون بما تقولون اخرجوا من هذا البرلمان وعروا هذه الدوله انام العالم.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here