المومني: التعديل الوزاري بالأردن جرى وفق رؤى حكومية وليس مناطقيًا

عمان/ ليث الجنيدي/ الأناضول أعلنت الحكومة الأردنية، اليوم الاثنين، أن التعديل الوزاري الذي شهدته تشكيلتها، لم يجر على أساس مناطقي، وإنما استند إلى  رؤى حكومية .
وأمس الأحد، أجرى رئيس الوزراء الأردني، هاني الملقي، تعديلاً وزارياً هو السادس له منذ تشكيل حكومته الثانية في سبتمبر/ أيلول 2016، أتى بتسعة وزراء بينهم نائبان لرئيس الحكومة.
وقال وزير الدولة لشؤون الإعلام الأردني الناطق الرسمي باسم الحكومة، محمد المومني، خلال مؤتمر صحفي، اليوم، بالعاصمة عمان، إن  التعديل الحكومي لم يكن مناطقيًا، والحديث عن غياب بعض المحافظات في التعديل ومحاباة أخرى، غير صحيح، فالتعديل جاء وفق رؤى الحكومة، وعلينا الترفع عن هذا النقاش .  كما تطرق المومني للاحتجاجات التي تشهدها بعض المدن الأردنية، على خلفية قرارات اتخذتها الحكومة الشهر الماضي، وما شاب ذلك من أنباء عن اعتقالات في صفوف المحتجين.

وقال لسنا دولة تعتقل، نحن دولة قانون ومن يتجاوز القانون سنتخذ بحقه الإجراءات القانونية، والقضاء هو من يقرر العقوبة .   واعتبر المومني أن   حق الاحتجاج محفوظ في الدستور . مستدركًا ولكن يجب أن يكون في إطار القانون  ويشهد الشارع الأردني حالة من عدم الرضا، بعد زيادة ضريبة المبيعات وأسعار الوقود، ورفع الدعم عن أسعار الخبز، في يناير/كانون الثاني الماضي. ورفضًا لقرارات الحكومة، خرجت العديد من المسيرات الاحتجاجية، التي طالبت بإقالة الحكومة وحل مجلس النواب. من جانبها، ترمي الحكومة الأردنية من إجراءات الزيادة في الأسعار والضرائب ورفع الدعم عن الخبز، إلى تقليص العجز في موازنة العام الجاري، البالغ 1.75 مليار دولار.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here