الموت يغيب عادل كاظم “الرجل الأول” في الدراما العراقية

إبراهيم صالح/ الأناضول – غيب الموت الأحد، الكاتب العراقي الشهير عادل كاظم، عن عمر ناهز 81 عاما، بعد صراع طويل مع المرض.
ونعت وزارة الثقافة العراقية، في بيان، وفاة الكاتب المسرحي عادل كاظم، والملقب بـ”رجل الدراما الأول” في البلاد.
وذكر البيان أن “عادل كاظم كان كاتبا دراميا متميزا بأسلوبه، ومجتهدا في التعبير عن الواقع المحلي عبر مسيرته الفنية الطويلة، التي ناهزت نصف قرن في المسرح والتلفزيون، محافظا على مبادئه في الانتصار لقضايا الإنسان في حياة كريمة”.
كما نعى تجمع “فنانو العراق”، في بيان، وفاة كاظم، مذكرا جمهور الدراما العراقية بـ”مسلسل (الذئب وعيون المدينة) الذي كانت تخلو شوارع بغداد أثناء عرضه”.
وكاظم من مواليد بغداد عام 1939، وتخرج في أكاديمية الفنون الجميلة عام 1969، وسطر مسرحية “الطحلب” لتكون باكورة أعماله عام 1962، قبل أن يحفر إنتاجه الدرامي مجراه في ذاكرة الشعب العراقي.
ومن أبرز أعمال الكاظمي المسرحية، “الطوفان”، و”المتنبي”، و”تموز يقرع الناقوس”، و”نديمكم هذا المساء”، و”المومياء”، و”مقامات أبي الورد”، و”دائرة الفحم البغدادية”.
كما قدم أيضا للدراما التلفزيونية العراقية، العديد من المسلسلات أبرزها “الذئب وعيون المدينة”، و”النسر”، و”بنت المعيدي”.
ونال كاظم عدة جوائز وتكريمات في مهرجانات مسرحية، أبرزها في مهرجان المسرح العربي عام 2014.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here