المهندس باهر يعيش: دعاء.. الإستفتاح.. لعام جديد 2019

 

المهندس باهر يعيش

   ربّنا:

   اللهمّ إجعل هذا البلد آمنًا…

   إجعل نهره (ضفّتيه)َ بحريه أبيضها وأحمرها, والوسط منها, بحورعزّ وجاه, قوّ هديرها وارفع موجها وسفينها وبحّارة العزّ…من رجال زمأااان, وزد العطاء منها أنفة قوّة و…رزقا حسنا. ربّ اجعل قامات أشجاره…جباله هامات رجاله وعطاء نساءه؛ باسقات قائمات آمناتٍ منارات رواسي وعزّ. ربّنا اجعل سواقي حقوله حٓضَرِه و بواديه بقراته والنّعاج وأحصنة العزّ والفَرَس والجمل والظّباء والمها, فراشاته والنّحل واليعسوب ودود الأرض؛ معطاءة حلّابة ولّادة جلّابة للخير للرّزق الوفير العميم.

   ربنا اجعل..طيورنا…كواسرنا, طيور بأسٍ و فخارٍ, نسورًا صقورًا تحمي تعلو في الأعالي فوق السّحاب فوق…فوق الشّمس والقمر وكلّ النّجم ؛ طيور أمن وأمان وسلام. واجعل …طيور حمائمنا و البلابل العنادل الحساسين و…الكروان و…ما أجمل دعاء الكروان, كلّها وأفراخها تصدح بكلّ أمان وسلام وكلّ روعة وجمال .

    ربّ…إجعل حدودنا سدودًا تمنع رياح كلّ طامعٍ كلّ غاصبٍ لأمننا أرضنا لحقلنا لأبنائنا. إجعل نفوسنا قلاع عزّ مودّة محبّة..لأنفسنا لبعضنا, تنهار على أسوارها…كلّ نوازع الشرّ والفرقة والعصابيّة،و…الفتنة. أسبغ علينا الصّحّة القناعة الرّضا والعطاء وحبّ الخير. إجعل أفعالنا في مستوى أقوالنا و…يزيد. أدم المحبّة بين الأهل والأقرباء والأصدقاء..إحفظهم أجمعين. ربّنا وسّع صدورنا لاحتضان بعضنا فيها, إجعل بالنا طويلا مستقيما كالسّراط فيما بيننا.

    ربنا: من يمثّلوننا, يتولّون أمورنا, هبهم القوّة ليكونوا في مستوى الأمّة والوطن والمسؤوليّة, يسّر لهم الخير وأهل الخير و النّصح والسّداد و…احفظ وطني من كلّ سوء وأهل السوء، رجاؤنا حارٌ يا مولانا في هذا .

ربّ أعد غائبنا…(أرضنا….وطننا…وطننا..وطننا, شقيقتنا التّوئم, ابنة النّهر…نهرنا )إلى أهلها إلينا…حرًة أبيّة..سالمًة معافاة خالية من كلّ سوء. كن معهم قوّ من سواعدهم عزائمهم ومعاليق…أحجارهم.

    ربّنا احفظ هذا البلد أمنًا سيّدًا معطاءً قويًا و…شقيقاته…أخواته. نمّي في قلوبهم المحبّة والعطاء…العطاء. حبّ الخير والتّعاضض والألفة ونبذ ما يخالف ويخالف ويختلف فيما بينهم لمصلحة الأوطان…أوطاننا, ولمصلحتنا نحن ..نحن أبناء الوطن, الواقفون على حدّ السّيف وغصّة في النّفس, نفس تتوق إلى المحبّة والوحدة واصلاح ذات البين…بيننا, إصلاح بين يجمع لا بين يفرّق. أدم المحبّة والسّلام في كلّ وقت في كلّ حين…آمين…آمين.

    ربنا, رجاؤنا كبير وطلبنا كثير. نحن تعوّدنا على سعة صدرك ورحمتك. نحن أضعف من الضّعف…لا نملك سوى الدّعاء. لا نتقن إلّا اللجوء اليك و…الدّعاء…حجّة وسلاح الضّعفاء.

    ربّ ..ما إلنا غيرك. تعوّدنا أن نرمي حملتنا وحملنا ورجائنا وأملنا عليك ،غيّر من أحوالنا وضع العمل بدل القول في نفوسنا وسواعدنا. ربّنا اجعل هذا البلد آمنا, وأوطاننا..آمين آمين…سبحانك.

…عمّان –الأردن.

Print Friendly, PDF & Email

3 تعليقات

  1. منتهى الحس الوطني والولاء، صدر من اعماق القلب لعلّه يجد الإجابة.

  2. ماشاء الله اللهم امين الله يفتح عليك و يتقبل دعائك ويصلح الأمة كلها فإن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here