الملكة اليزابيث الثانية تصادق على مشروع قانون بريكست ليمكن للمملكة المتحدة الخروج من الاتحاد الاوروبي في 31 كانون الثاني 

لندن – (أ ف ب) – د ب ا –  صادقت الملكة اليزابيث الثانية رسميا الخميس على القانون التاريخي المتعلق بخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي اخر الشهر الحالي.

وكتب وزير بريكست ستيف باركلي على تويتر “منحت جلالتها الآن الموافقة الملكية على مشروع قانون بريكست ليصبح بالتالي قانون بريكست”. واضاف “بتكريسه قانونا يمكن للمملكة المتحدة الخروج من الاتحاد الاوروبي في 31 كانون الثاني/يناير”.

وحصل مشروع قانون رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون الخاص بخروج المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي (بريكست) اليوم الخميس على الموافقة الملكية، ما يمهد الطريق أمام بدء البلاد الانسحاب رسميا من التكتل في 31 كانون ثان/يناير الجاري كما هو مقرر سلفا.

وجاءت الموافقة الشكلية من جانب الملكة إليزابيث الثانية عقب الموافقة النهائية على مشروع قانون الانسحاب في البرلمان البريطاني في وقت متأخر أمس الأربعاء.

وقال جونسون إن الموافقة على مشروع القانون جعلت البلاد تتجاوز “خط النهاية لبريكست” ومن شأنها أن تسمح لها بـ”المضي قدما كمملكة بريطانية واحدة”.

وكان جونسون وضع الحادي والثلاثين من كانون أول/ديسمبر الماضي موعدا للتفاوض مع بروكسل بشأن ترتيبات تجارة حرة بين الجانبين، واستبعد أي تمديد ولكن مسؤولي الاتحاد الأوروبي رفضوا جدوله الزمني ووصفوه بأنه غير واقعي.

ورفض رئيس الوزراء استبعاد خروج بريطانيا من التكتل بدون اتفاق على العلاقات المستقبلية بعد 47 عاما من انتمائها للاتحاد، في حال عدم القدرة على إنهاء المفاوضات بنهاية العام الماضي.

 

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here