الملف المشترك لأمريكا والمكسيك وكندا يفوز بحق استضافة مونديال 2026 على حساب المغرب.. وترامب مسرور

  موسكو ـ  واشنطن- (د ب أ) – أ ف ب – فاز الملف المشترك لأمريكا والمكسيك وكندا اليوم الأربعاء بحق استضافة بطولة كأس العالم 2026 لكرة القدم ، بعد أن تفوق على ملف المغرب ، في التصويت الذي جرى اليوم خلال اجتماع الجمعية العمومية للاتحاد الدولي للعبة (فيفا) في العاصمة الروسية موسكو.

وحصل الملف المشترك الذي يحمل شعار “متحدون 2026” على 134 صوتا مقابل 65 صوتا فقط حصل عليها ملف المغرب.

وتعهد مسؤولو الملف المشترك باستضافة بطولة من أجل العالم كله وتحقيق عائدات مالية قياسية وكذلك إرث دائم.

وفي الاستعراض المختصر للملف المشترك أمام أعضاء كونجرس الفيفا ، شدد لاعبون من الدول الثلاث وكذلك ديسيو دي ماريا رئيس الاتحاد المكسيكي ، على التنوع العرقي.

وقال ستيفن ريد رئيس الاتحاد الكندي إن توافر الملاعب ومنشآت التدريب سيسمح “بالتركيز على الجوانب الأخرى” ووعد “بالتواصل الرقمي للمشجعين بشكل غير مسبوق”.

ولكن ربما كان الجانب الأكثر إغراء لأعضاء كونجرس الفيفا ، هو تعهد كارلوس كورديرو رئيس الاتحاد الأمريكي بأرقام مالية قياسية ، حيث تحدث عن 8ر5 مليون تذكرة ، وعائدات تبلغ 11 مليار دولار .

من جهته، اعرب الرئيس الاميركي دونالد ترامب الاربعاء عبر تويتر عن سروره بفوز الترشيح المشترك للولايات المتحدة وكندا والمكسيك لاستضافة كأس العالم في كرة القدم 2026.

وكتب ترامب “الولايات المتحدة اضافة الى المكسيك وكندا حصلوا على بطولة كأس العالم. تهانينا. تم بذل الكثير من العمل الجاد”.

واستضافت الولايات المتحدة بطولة كأس العالم في 1994، بينما استضافتها المكسيك في 1970 و1986. ولم تستضف كندا هذه البطولة مطلقا في السابق.

ورغم ان الدول الثلاث ستستضيف البطولة في 2026 إلا ان 60 من مبارياتها ال80 التي يشارك فيها 48 فريقا ستجري في الولايات المتحدة التي ستستضيف كافة المباريات من ربع النهائي في البطولة حتى المباراة النهائية.

وكان رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم السويسري جاني إنفانتينو اعلن في نهاية عملية تصويت جرت الاربعاء “لدينا فائز (…) تم اختيار المكسيك، كندا، الولايات المتحدة من قبل كونغرس الفيفا لاستضافة كأس العالم 2026”. ونال الملف المشترك 134 صوتا مقابل 65 صوتا لملف المغرب.

Print Friendly, PDF & Email
مشاركة

10 تعليقات

  1. لا يمكن للمغرب ان يقطع علاقاته مع الخليج نظرا للدعم المالي المقدم من تلك الدول

  2. رب ضارة نافعة…عشرات الملايير التي كانت ستذهب لتجهيز الملاعب والفنادق ستوفر من اجل تحسين ظروف الصحة والتعليم للشعب المغربي.

  3. وكما كان منتظرا فقد عبرت دويلات سايس بيكو…عن خشيتها وجزعها من ترامب…اكثر من خوفها من الخالق سبحانه…..ولكنها حضيت هذه المرة بتاييد حكومة لبنان التي تدعي ان بها تيارا مقاوما للصهيونية…!!!فتحية خالصة لكل الدول العربية التي تحدت الاستكبار الترامبي ومنها سوريا الشقيقة …والجزاءر ومصر…، واتمنى لمن ساند ملف ترامب ممن ينسب الى العرب …ان يخجل من نفسه لانه لم يكن في مستوى الصومال وجيبوتي..!!! وعمل على حشد اصوات الدول الميكروسكوبية..بالدفع المسبق …والحسابة بتحسب…فاستريحي يابسوس…ويا اباجهل وابا لهب….وعبد الله بن ابي…فخلفكم ساءرون على دربكم …بكل اصرار …والى ان يظهر لورنس اخر…وليفي اخر.. يقود مسيرة القوم… والى الامام….

  4. رغم خسارة الملف المغربي اما الملف الامريكي الا ان الشعب المغربي خرج منتصرا لاننا اصبحنا نحن العدو من الصديق واصبحنا ندرك ان من كنا نعتبرهم اخوان لنا في الدين والعروبة والمصير المشترك هم اول من باعونا لصالح امريكا ، لكن يبقى السؤال هو ماذا سيكون رد فعل المسؤولين المغاربة على هذ الخيانة الخليجية .

  5. .
    — مبروك للمغرب الشقيق تخلصه من هذه الفكرة المؤذيه التي لم يكن ليستفيد منها سوى المفسدين والفاسدين واعوانهم مع اغراق المغرب بديون بمآت المليارات ومغامرة تجعل قراره السياسي مكبلا ومرهونا من الان وحتى ٢.٢٦ كما هو حال قطر الان التي انفقت مائتي مليار دولار وقد تفقد المونديال في اخر لحظه .!!
    .
    .
    .

  6. مبروك لآل الشيخ على شرف تنظيم مونديال 2026 و الذي لن يكون أثناءه ترامب رئيسا لأمريكا حتى ولو فاز بالانتخاب المقبلة.حتما سيكون رئيسا آخر بتصور آخر …
    على أية حال،كانت مناسبة لمعرفة من يملك قراره السيادي ممن يخاف من التغريدات.

  7. كان ذلك متوقعا. و هنا أتوجه بشكر خاص للشقيقة الجزائر ولكل الأشقاء الأفارقة و العرب و الاصدقاء عبر العالم الذين صوتوا للملف المغربي. و السؤال الملح الان هو متى ستنسحب حكومتنا من التحالف المشؤوم؟

  8. Morocco is not my piece of cake ” at least politically ” becuase to me if you are not against Israel and America then you do not deserve repspect . Therefore non of the Arab countries is worth of respect who did not vote for morocco . But Arabs are like that , they have been throughout history species that hate each other and wish eveil to each other.

  9. الحمد لله لعدم استضافة المغرب لمهزلة الإنسانية وزيادة مصاريف المونديال على مصاريف موازين وبعض المهراجانات الغنائية التي تهذر فيها خيرات الشعب القابع في فقره وجهله وحرمانه من الحياة.
    الحمد لله، لأن المرء كان يود في المغرب، لو كان بالإمكان تنظيم مهرجان الكرة، إلهاء الشعب إلى ما بعد عام 2026. لا أدري أية وسلة بقيت للحكومة المغربية لإلهاء شعبها، لربما التأكيد على أن المنتوج الفلاحي سيفوق 100 مليون طن، أو القطار السريع، سيأتي على ميزانيات الدولة إلى سنة 2056.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here