المفوض الأممي لشؤون اللاجئين: الأوضاع بليبيا وصلت حد الانهيار

 نيويورك/ محمد طارق/ الأناضول – قال المفوض السامي لمفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين فيليبو غراندي إن الأوضاع في ليبيا تتدهور بسرعة منذ الأسبوع الماضي والأمور وصلت حد الانهيار.

جاء ذلك في كلمة لغراندي خلال جلسة لمجلس الأمن الدولي، الثلاثاء، بالمقر الدائم للأمم المتحدة في مدينة نيويورك الأمريكية.

ووسط تنديد دولي واسع، ومخاوف من تبدد آمال التوصل إلى أي حل سياسي للأزمة في ليبيا؛ أطلق اللواء المتقاعد خليفة حفتر الذي يقود الجيش في الشرق، الخميس الماضي، عملية عسكرية للسيطرة على العاصمة طرابلس، قابله احتشاد القوات الداعمة لحكومة الوفاق المعترف بها دوليا لصده.

وخلال كلمته، قال غراندي لممثلي الدول الأعضاء بالمجلس يتعين عليكم توحيد الصف، واتخاذ إجراء موحد، وإطلاق دعوة قوية للمحافظة علي حقوق اللاجئين هناك (في ليبيا).

وأضاف نحن نعمل من أجل النازحين داخليا ومن أجل اللاجئين والمهاجرين الذين ذهبوا إلي ليبيا هربا من صراعات اندلعت في بلدانهم، والظروف تتدهور بسرعة هناك.

وحذر غراندي من تداعيات خطيرة يصعب التكهن بها، في حال استمرار الوضع الميداني بهذا الشكل.
وتزامن التصعيد في ليبيا مع تحضيرات الأمم المتحدة لعقد مؤتمر شامل للحوار بمدينة غدامس (جنوب غرب)، بين 14 و16 أبريل/ نيسان الجاري، ضمن خارطة طريق أممية لمعالجة النزاع في البلد العربي الغني بالنفط.

ومنذ 2011، تشهد ليبيا صراعًا على الشرعية والسلطة يتمركز حاليًا بين حكومة الوفاق المعترف بها دوليًا، في طرابلس (غرب)، وقوات حفتر التابعة لمجلس النواب المنعقد بمدينة طبرق (شرق).

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here