المفاوضات الجدية ستبدأ غدا.. واول سؤال سيوجهه المعلم للجربا: من تمثلون؟ وامريكا تفضل “احتواء” النظام لا “اسقاطه”

 atwan-555.jpg44

عبد الباري عطوان

اول سؤال قد يوجهه السيد وليد المعلم عندما تبدأ المفاوضات غير المباشرة في جنيف الى السيد احمد الجربا رئيس الائتلاف الوطني السوري هو: من تمثلون. هل تملكون القدرة على تنفيذ اي اتفاق يمكن التوصل اليه؟

السيد الاخضر الابراهيمي المبعوث الدولي سيقوم بتنقلات مكومية بين غرف الوفدين حاملا الاسئلة والاجابات عليها، وهي مهمة صعبة بكل المقاييس، لان الوفد الرسمي السوري يملك الكثير من الاسئلة وكذلك خصمه المعارض، وقد ينتهي الاسبوع المقرر للجولة الاولى دون الحصول على اي اجوبة حاسمة، هذا اذا لم تحصل انسحابات رغم نفي الطرفين ذلك.

من يفهم الغرب جيدا، وطريقة عمله، ومنهج تفكيره، يدرك انه يريد اولا بدء العملية التفاوضية، وانخراط الاطراف المعنية فيها، وتبديد حالة الرفض والتهيب وانعدام الثقة، في المرحلة الاولى على الاقل، بحيث يصبح الانتقال الى مرحلة المفاوضات المباشرة اكثر تقبلا وقبولا من الطرفين.

بالنظر الى عمليات التفاوض السابقة التي اشرفت عليها الدول الغربية، والولايات المتحدة على وجه الخصوص، يمكن استخلاص ظاهرتين اساسيتين كانتا العمود الفقري، والقاسم المشترك فيها:

*الاولى: التركيز في البداية على القضايا الثانوية السهلة التي يمكن الاتفاق حولها، وترك القضايا الصعبة الى مرحلة لاحقة، وهذا ما حصل بالضبط في المفاوضات الفلسطينية الاسرائيلية (غزة اولا)، والمفاوضات الامريكية الايرانية حول برنامج ايران النووي (درجات التخصيب).

*الثانية: اجراء مفاوضات سرية موازية بعيدا عن الاعلام واعني رجاله الفضوليين، هنا نضرب مثلا بالمفاوضات السرية التي سبقت توقيع اتفاق اوسلو (كانت تتم في وقت كان وفد منظمة التحرير يتفاوض في واشنطن بقيادة حيدر عبد الشافي).

***

ونضيف مثلا آخر وهو المفاوضات الامريكية الايرانية السرية مرة اخرى في سلطنة عمان التي ادت الى الاتفاق النووي الشهير وسط تكتم شديد، ودون علم حلفاء واشنطن المخلصين مثل المملكة العربية السعودية التي تجمعها مع سلطنة عمان عضوية مجلس التعاون.

القضايا “السهلة” التي ستكون محور جولات وقف اطلاق النار في مدينة حلب كبداية (لاحظوا غزة اولا)، والثانية تبادل السجناء والاسرى مفاوضات عباس ونتنياهو الاخيرة والافراج عن دفعة اسرى)، والثالثة توفير ممرات آمنة لايصال مواد الاغاثة وفك الحصار عن المناطق المحاصرة.

اختيار البدء في التركيز على القضايا السهلة يهدف الى ابقاء الطرفين داخل مصيدة المفاوضات، وعدم انسحاب اي منهما، وعلينا ان نتصور لو كانت اول نقطة على جدول مفاوضات (الجمعة) مستقبل الاسد في “هيئة الحكم الانتقالية”؟! فان طرح قضية خلافية صعبة وحساسة كهذه سيفجر المؤتمر في الدقيقة الاولى.

مبادرة النظام السوري التي حملها السيد وليد المعلم الى موسكو وتتضمن قبوله بوقف اطلاق النار في حلب بداية، وتبادل الاسرى تعكس خطوة على درجة عالية من “الدهاء”، لان النظام الذي راهن دائما على تعميق الانقسامات في صفوف المعارضة، يعلم جيدا ان السيد الجربا لا يملك تفويضا من الغالبية الساحقة من الجماعات المقاتلة على الارض السورية، وان حليفه وداعمه السعودي، سيواجه صعوبة في الحصول على موافقة هذه الجماعات على تطبيق مثل هذه الاتفاقات، فهذه الجماعات، والاسلامية المتشددة منها على وجه الخصوص، رفعت السلاح من اجل اسقاط النظام وليس التفاوض وعقد اتفاقات معه، تطيل من عمره، وتكرس شرعيته، وهذا احد ابرز انقساماتها، وخوض حرب اهلية فيما بينها داخل حرب اهلية قائمة.

النظام في دمشق يلعب على عنصر الزمن، ويرى ان التطورات العسكرية على الارض تسير وفق مخططاته، وبات مطمئنا الى عدم حدوث اي تدخل عسكري غربي لاسقاطه، ووجهة نظره هذه تنطوي على بعض الصحة، فالانظمة تسقط، مثلما علمتنا التجارب في منطقتنا في حالتين: الاولى التدخل العسكري الخارجي، والثانية حدوث انقسام في الجيش، والاولى مستبعدة، والثانية لا توجد اي مؤشرات على قرب حدوثها، والنظام السوري خرج من عنق الزجاجة او اوشك في نظر العديد من المراقبين في الغرب.

***

النظام السوري حقق نجاحا جزئيا في الجلسة العلنية الخطابية لمؤتمر جنيف الثاني عندما قدم نفسه ضحية “مؤامرة ارهابية” خارجية ووصلت الجرأة بالسيدة بثينة شعبان مستشارة الرئيس الاعلامية الى حد مطالبة امريكا بالمساعدة لمواجهتها، باعتبارها عانت اي امريكا من الارهاب نفسه، وحريصة على حماية الاقليات الدينية في سورية يقول النظام انه يوفرها لها.

المفاوضات التي ستنطلق غدا ستطيل من عمر النظام حتما، وقد تقصر من عمر المعارضة في الوقت نفسه، (الائتلاف الوطني) لانها تفتقد الى الشرعية التمثيلية، فالسيد المعلم سيعود والوفد الذي يترأسه الى مرجعيته في دمشق للتشاور معها حول ما يحمل في جعبته من اسئلة ومقترحات اولية، ولكن الى اين سيعود السيد الجربا ونصف الهئية السياسية لائتلافه مستقيلة، او رافضة لذهابه الى مؤتمر جنيف؟

ما يمكن استخلاصه من رصد تطورات اليومين الماضيين السياسية وتصريحات المسؤولين الغربيين هو ان امريكا تفضل “احتواء” نظام الرئيس بشار الاسد وليس “اسقاطه” تماما مثلما فعلت مع حليفه الايراني، ولا نستغرب، او نستبعد، ان تكون المعارضة السورية، اول ضحايا هذا التحول الامريكي.

Print Friendly, PDF & Email

38 تعليقات

  1. ههههههههههههههه عن اي دهاء تتكلمون ؟؟ من اول تهديد عسكري وسلم الكيماوي ابقوا سلمولي على دهاء
    ما اعظمك يا ثورة سوريا التي كشفت كل شي واسقطت القناع

  2. سؤال وجيه, الى من سيعود جربا أكيد الى أسياده السعوديين, اللذين نصبوه, وأغضبوا بقية الائتلاف فمن استقال ومن انسحب, وللأسف يتحدث جربا وكأنه من موقع قوة واقتدار ماعجز عنه أسياده وأسياد أسياده بتنحي الأسد, أو محاكمته على جرائم ضد الانسانية, والغرب يعرف جيدا الارهابيين والقتلة والطائفيين ومن يشرد المسيحيين ويدمر الكنائس, ويقتل ويغتصب, وقد بدأ ينكوي ببعض مواطنيه اذا ماعادوا لبلدانهم مماحذا ببريطانيا بسحب الجنسية منهم, وكأنها تقول لهم جاهدوا واستشهدوا في سوريا لتتلقاكم الحور العين, فلا مكان لكم في بريطانيا, فهناك الجنة وهنا جهنم.

  3. المفاوضات الجدية ستبدأ بين من و من يا استاذ عبد الباري …. هؤلاء ليسوا معارضة … هؤلاء شخصيات يمثلون مصالح السعودية و قطر و تركيا و ليس مصالح الشعب السوري… و من خلفهم امريكا و فرنسا و بريطانيا …

  4. لماذا لم نستخلص الدروس من السلسلة الطويلة من الإجتماعات المماثلة الني تهمنا وأقصد القضية الفلسطينية؟
    لماذا نصر على الامل في السراب؟ يجب أن نعرف ونعي أن السراب ليس سوي السراب.
    المشكل أن الدول الغربية تخطط دوما لكي لا نصل نحن العرب بالخصوص لأي شيئ.
    ما هو الحل؟

  5. l متى كانت الثورات والمعارضات مدعمة من قبل امريكا؟الدولة الاستعمارية.
    اليست امريكا من صنعت اسرائيل ودمرت العراق واحتلت افغانستان وهي اليوم تشترك في تخريب الشام من سوريا الى لبنانوالقدس وفلسطين ؟.
    اليس الجنود الامريكان من قتلوا ملايين المسلمين وتبولوا على جثثهم؟
    انها الغرابة في زمن الرداءة ان تتحول امريكا الصهيونية الى دولة سنية تدعم المعارضة والثورة السورية؟
    القاعدة الفقهية والدينية تؤكد على ان كل من يسير في فلك امريكا ويستعين بها ويستقوي بها فهو عميل .
    المنطق السياسي والسياق التاريخي يؤكد ان كل من يتحالف مع امريكا فهو صهيوني متامر مرتزق لا يخدم سوى مصالح كيان بني اسرائيل المصطنع؟
    .

  6. قد نلتمس العذر للمعارضة بالحصول على الدعم من الدول الشقيقة لعدم وجود إمكانات لديها لكن الغريب أن يستقوي النظام السوري بالخارج رغم وجود كم هائل من الأسلحة التقليدية وغير التقليدية .

  7. تسريبات صور قتلى السجون والمعتقلات السوريه لم يمر مرور الكرام والنظام سيهدد بالملاحقة الجنائية الدولية ان لم يقم بالاستسلام ولن يستطيع القيام باي عمليات تحايل

  8. قراءة صحيحة من أستاذنا عطوان ونري أن مشكلة سوريا لو لم تخرج من النطاق الإقليمي (الإسلامي العربي) ولم تدول لكان افضل لان القوى العالمية لتحشر انفها الا وزادت الطين بله لسبب بسيط هو عداوتها للإسلام ولذلك فلنطرد هذا الشيطان وتكون المشكلة داخل منظمة الوحدة العربية ليس الا

  9. سيد عبد الباري تتحدث عن المعارضة وعن الجماعات التي تقاتل في سوريا على انهم هم الضحية بينما هم سبب البلاء الذي حل بالشعب السوري كن اكثر موضوعية وإنصاف أليست الدول العربية والغربية هي من تآمروا على سوريا وسهلو دخول مئات الألف من المقاتلين الأجانب لتدمر بلد عربي ولم يفعلوها عندما كان سكان غزة يرزخون تحت وابل الصواريخ الإسرائيلية

  10. إن إحضار المعارضة الى جنيف يهدف الى تسريع عملية التخلص منها فهي تمثل قثط مموليها الذين ملو من دفع الفلوس

  11. والآن جواب الجربا للمعلم:
    سؤالك من تمثلون؟ يشبه سؤال القذافي من أنتم؟

  12. السيد عبد الباري عطوان لاحظت في كثير من مقالاتك أنك تصف النظام السوري وبشكل خاص وزير الخارجية السيد وليد المعلم بالدهاء والذكاء ! إذا كان دمار البلد وقتل الشعب وتحويل أجزاء كبيرة منه إلى لاجئين ونازحين وكل هذا في سبيل البقاء على سدة الحكم يعتبر دهاء سياسيا فهذه وجهة نظر ! إن مايحصل في سورية من قبل النظام السوري من تدمير وقتل وتشريد أعتبره قمة في الغباء السياسي ! مذا استفاد نيرون بعد أن أحترقت روما؟

  13. رد الجربا:
    قبل ان اجيبك على السؤال هل تستطيع ان توقع على جنيف١ الذي جئنا لتنفيذه؟

  14. هذة المفاوضات وماقبلها وما سياتى بعدها هو تغطية على الموضوع الاساسى الصهيو امريكى وهوضمان امن اسرائيل . واسال لماذا دمرت وتفتت الدول الثلاث العراق سوريا ومصر واخرجت من معادلة تهديد اسرائيل ؟؟وهى الدول التى حاربت اسرائيل فى كل الحروب التى حدثت بين العرب واليهود وساهمت ليبيا بالدعم المادى فيها فى عهد القذافى وهى الدول التى تمثل خطرا على اسرائيل .وزيد من خطورة سوريا وتهديدها كونها العمق اللوجستى لايران النووية والداعمة لحزب اللة الذى سجل اول هزيمة للعدو باعترافهم اى اليهود ولهذا نرى ان كيرى الان متحمسا ومندفعا لاقناع اسرائيل للانسحاب من الضفة وهو يقول للاسرائيليين ازلنا عنكم الخطر العسكرى وماعليكم الا ان تناموا قريرى العين والقلب من اى تهديد بعد ان حطمنا الدول والجيوش العربية التى كانت تهددكم ونحن الان مطمئنون على سلامتكم ولانتحمل بعد الان كلفة تبعاتكم و نفقاتكم العسكرية والا هل يعقل ان مايحدث لسوريا هو بسبب دكتاتورية نظام بشار ونرى الاخرين الذى يدعمون الارهاب فى سوريا هم انظمة القرون الوسطى لا انتخابات فيها ولامجالس بلدية ولامنظمات مجتمع مدنى واموال الوطن والمواطنين فى جيوب شيوخهم وملوكهم مع العلم ان الدول التى لاتشكل تهديدا لاسرائيل كالاردن والتى هى مصدرالزعامات الاسلامية المتطرفة كعزام وابو مصعب الزرقاوى وابو قتادة وغيرهم كثيرين ولاننسى اسامة بن لادن زعيم القاعدة واين ولد وتعلم تعيش فى حماية امريكا امنة مطمئنة لانها لاتمثل خطرا على اسرائيل.

  15. النظام السوري يتزلف لامريكا محاولا اقناعها ان عدوهم مشترك اي الجماعات التكفيرية، من جهة اخرى المعارضة السورية لا تملك اي مرجعية يمكن الاعتماد عليها ولا نفوذ على الجماعات التكفيرية، وكل يغني على ليلاه ومستعد ان يتحالف مع الشيطان من اجل البقاء.. ولو على دماء الابرياء!
    الشام لن تتعافى من هذه المحنة الا بزوال طرفي الصراع النظام مع التكفيريين، فكلاهما لا يرحم.

  16. مقال دقيق معبر
    معك حق
    نعم لا بد من بدئ المفاوضات بطريقة أو بأخرى لأن آخر الحرب كلمة ( كلمة تفاهم واحدة تصفي السماء والأرض من دخان الذخائر): والحق أنه في المحفل الأممي لن تتعامل الدول مع ٦٠ فصيلاً مختلفاً ومتخالفاً من المعارضة السورية ذات التوجهين ( تعارض النظام وتعارض بعضها البعض)
    لكن الإئتلاف ليس يتيماً ويمثل نوعاً ما المعارضة التي إستبانت أن تهدئ هدير البنادق ليصل صوت الحوار

  17. في ثلاث سنوات فتح الصحابة الكرام بلاد فارس وبلاد الروم ….
    في ثلاث سنوات وصل موسى بن النصير وطارق بن زياد من المغرب الى اطراف باريس…
    في ثلاث سنوات النظام واقف على قدميه برسوخ وقوة … وال “””” مجاهدين “”””” منقسمين ويقتلون بعضهم.
    في ثلاث سنوات رأينا ضياعهم وضلالهم وانحرافهم عن دينهم رغم ادعائهم انهم اهله واصحابه … والان يحصد هؤلاء الحمقى نتيجة اجرامهم وامعانهم السيوف في رقاب الشعب السوري …
    فربي جل جلاله ينصر عباده الذين يتقوه وهذا تاريخيا وعلميا مثبت …. أما الضالون فلا ناصر لهم .
    فلينظر اي شخص ذو عقل ويرى حال هذه المعارضة البائسة …
    معارضات سياسية في الخارج منقسمة يتلاعب فيها عديد من الدول …. ومجموعات مسلحة في الداخل كل منهم يقتل ويكفر الآخر ..
    والأنكا من هذا أن الذي في الخارج لا يمثل الذي في الداخل والعكس صحيح …
    فبالله عليكم أيحدث الانقسام في قلوب من يريدون الاصلاح ام يحدث في قلوب من يتنازعون على السلطة والمال والدعم الخارجي من بدو البترول ؟
    والسلام اطيب ختام

  18. اضافه لتعليقي السابق الكاتب يدعي ان النظام المجرم كسب الجلسة الافتتاحية ولكن كل من شاهد الجلسة وسمع كلمات رؤساء الوفود الأغلبية الساحقة أيدت المعارضة في تحميل النظام المجرم مايحدث اما بطريقة مباشره او بطريقة غير مباشرة أذان فالمجمل العالم عرف كذب هذا النظام الزائل وبالتالي المعارضة الحرة كسبت الجولة الاولى بكل جدارة ومني النظام المجرم بخسارة فادحة  

  19. ساعتها تكون المعارضة عملت ما عليها وسيبقون في الخارج امنين يعني لم يخسروا شيء والجماعات المسلحة يموت معضمها والباقي يفر للخارج ويبقى الشعب السوري تحت حكم المخابرات الجوية وهو الخاسر الاكبر وسيرى من بشار ويل الويل والجحيم على اصوله وسيرى من صنوف العذاب اضعاف ما نشرته وكالة الاناظول

  20. اختلف معك اخي الكاتب حينما تقول ان النظام السوري المجرم يلعب على عنصر الزمن وكان زمن بقاء عصاباته ومليشياته امر سهلا بل هو مكلف من الناحيتين المادية والمعنوية ومكلف على من يدعمه من الايرانيين المجرمين وعملائهم في الضاحية وخصوصا بتنا نسمع اصوات في لبنان من داخل مايسمى بحزب الله من يرى ضرورة الانسحاب والهروب من سوريا لانها اصبحت مكلفه عليهم وكلما طال أمد الحرب كلما تأكل النظام من الداخل شيئا فشيئا وبالتالي عامل الوقت من صالح الثوار الذين لم يعد هناك شيئا يخسرون فقد تعرضوا لكل انواع القتل والتعذيب والقصف ولم يعد يفرق معهم عامل الزمن كما اختلف معك حينما تقول ان الحر السيد احمد الجربا من يمثل والمجرم المعلم من يمثل فشتان بينهما فالأول يمثل ثورة العز والكرامة يمثل أطفال درعا الذين تم قتلهم بمجرد كتابتهم على الجدران يسقط المجرم بشار ويمثل اهالي حلب الذين يقصفون بالبراميل المتفجرة يوميا ويمثل ابطال حمص والقصير الذين ماتوا جوعا من الحصار ويمثل ابناء دير الزور الذين قضوا قصفا بالدبابات والراجمات وأهالي أدلب الذين قضوا بقصف الطائرات وأهالي الرقة الذين قضوا قصفا بصواريخ سكود وأطفال الغوطة الذين تبيدوا بالسلاح الكيماوي وأما المجرم المعلم فيمثل مجرمي حزب الله الشيعي ومجرمي الحرس الثوري ومجرمي لواء ابوالفضل العباس الشيعي وعصائب الحق الشيعية وجيش المهدي الشيعي فهو يمثلهم بحق وبالتالي شتان بين الاثنين شتان بين الثريا والثرى  

  21. والله يا سيد عبد الباري وانت من كبار الكتاب والمحليين وقضيت عمرك في الدفاع عن قضايا العرب والقضية الفلسطينية على وجه الخصوص كيف تنطلي عليك وعلى امثالك من النخب ان ما يجري في سوريا هو ثورة اي ثورة هذه وهي مدعومة من العدو الاول للامة العربية والاسلامية امريكا والغرب اي ثورة هذه ويمولها من لاتعرف بلاده عشرات السنين تغيير حكم العائلة فيه ولايسمح لابسط حفوق المواطن ان يمارس حقا من حقوقه المراة ممنوعة من سياقة السيارة اي ثورة هذه وهناك تناغم بين المعارضة والكيان الصهيوني الم يقف بشار وحزب الله وايران دفاعا عن فلسطين والله لو وضع بشار يده في يد امريكا لاصبح افضل حاكم عربي علي الاطلاق والله يا عبدالباري احتار في امركم وانا اخاطبكم لانكم لستم من الذين سخروا قلمهم في خدمة الانظمة الظالمة وانما لانكم صادقين ولكن عجبي كيف انطلت على امثالكم هذه اللعبة القذرة واخذتم تتناغمون مع بعض الدول الداعمة للارهاب اليست مهزلة ان يطالب رئيس خارجية دولة بتغيير النظام في سوريا وهو لمدة اربعين سنة لم يتغير من منصبه ولا تعرف بلده عن حاكم سوى عائلته غريب امركم يا استاذ عبد الباري

  22. .. عندما نقول أن المستشارة بثينة عزفت على الوتر الحساس نعني بذلك أنها خيرت أمريكا على اي قدم تقف أو ترقص على الأصح ؟ .

  23. تحليل منطقي ، مؤلم…. ألله يبشّرك بالخير
    ياناس …ياعالم ..ياهووووو…أنا لم أرى أهلي منذ 1986…ممنوع من تجديد جواز السفر “إنزل جدده في سوريا !!!!” كل هذا لأني تجرأت وتساءلت ، لأني أكره التصفيق ، لأني أرفض أن أقول للذي يتزوج أمي ياعمي ، لأني أرفض أن أربط الحمار مطرح ماصاحبو عايز ، وأُصر على ربطه في المكان الذي أُريد . لأني أرفض حق القوة وأؤمن بقوة الحق .

  24. .. عندما نقول أن المستشارة يثيتة عزفت على الوتر الحساس نعني بذلك أنها خيرت أمريكا على اي قدم تقف أو ترقص على الأصح ؟ .

  25. مؤتمر جنيف2 هو في صالح نظام الاسد لانه انتقل عبره في راي المنتظم الدولي من نظام وجب اسقاطه الى نظام يمكن احتواءه بما انه اصبح شريكا في محاربة الارهاب والسيد الجربا لايملك شيئا بما انه يقود تنظيما لايحظى بالاجماع حتى بين السوريين واظن الخاسر الاكبر والدائم بمثل هذه المؤتمرات هو الشعب السوري الذي يؤدي ضريبة من دماء ابنائه وبناته

  26. بثينة شعبان ” عزفت ” على الوتر الحساس الذي تخشاه أمريكا ، و ليس مستبعد أن هذا العزف ستناقشه أمريكا و توليه العناية الفائقة قيل التورط في متاهات السقوط في تناقض سياسي ليس في صالحها و هي دولة تراعي مصالحها العليا أولا و أخيرا و لا تحب عودة المانيفال retour de la manivelle . .

  27. المماطلة واللف والدوران سياسة أميركية اسرائيلية قديمة يعرفها الأستاذ عطوان ونأمل أن يعرفها أبو مازن . المعارضة السورية تحتضن , والنصر للشعب السوري وقيادته الشريفة . المسرحيه كبيرة والحل بسيط : انتخابات رئاسية وبرلمانية تحت رقابة دولية ومن ينتخبه الشعب يكون هو الممثل الشرعي . السعودية واسرائيل وأميركا وجميع حلفاؤهم يعرفون ذلك. وأرجو أن يتجرأ أي من أعضاء الائتلاف على ترشيح نفسه للانتخابات أو أن يقدم الى سوريا . هؤلاء مأجورين ومن استأجرهم يحتقرهم وسوف يرمون بهم في سلة المهملات كما رمو أسلافهم وان غدا لناظره لقريب.

  28. تحليل رائع ودقيق استاذ عبد الباري اعطيت كل طرف وصفه الكامل مما يحصل على الارض والمعارضه فعلا في مازق كبير جدا كما اشرت وامريكيا تلعب في السياسه وفق مصالحها ولا يهمهما الحلفاء كما حصل في الاتفاق النووي مع ايران وليس بمستبعد كذلك مع سوريه

  29. هذا يوئكد ان مشاركة المعارضه كانة انتحاراً لها
    وإذا كانت كل المعطيات موجوده أيضاً قمة الغباء حضورها

  30. ياجماعة قلنا لكم مرارا وتكرارا والتجارب علمتنا ذلك ، إنو اللي متغطي بأمريكا …عريان.

  31. أمريكا تريد ” إحتواء ” نظام الأسد هذه قراءة صحيحة ، و لكن من يتكفل ب ” إحتواء ” ” طالبان سوريا ” ، أمريكا ؟ أم سوريا ؟ .

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here