المغرب توقف اسبانيا ومغربيا متهمين بتهريب البشر

الرباط – (أ ف ب) – أعلنت الشرطة المغربية الأربعاء توقيف اسباني ومغربي “متواطئ” معه متهمين بتهريب المهاجرين إلى اوروبا في مراكب.

وذكرت الإدارة العامة للأمن العام أن المشتبه بهما “ابتزا” الطامحين في مغادرة البلد العربي الواقع في شمال افريقيا قبل ارسالهم “بشكل غير قانوني” في قوارب مطاطية عبر البحر المتوسط.

ويأتي الإعلان عن هذه التوقيفات في مدينة طنجة في شمال البلاد غداة إطلاق البحرية الملكية المغربية النار على زورق يقوده اسباني يقل مهاجرين غير قانونيين في البحر المتوسط بعد ان رفض الاستجابة للتحذيرات ما أسفر عن مقتل شابة مغربية وإصابة ثلاثة مغربيين آخرين بجروح.

وأوضحت السلطات أن البحرية “اضطرت” لاطلاق النار على الزورق الذي كان يقوده إسباني “رفض الامتثال” بينما كان في “المياه المغربية” قبالة مضيق فنيدق (شمال).

وقال مسؤول محلي لوكالة فرانس برس إنه تم التوقيف قائد الزورق الإسباني والذي لم يصب بأي سوء.

منذ مطلع عام 2018 وصل الى اسبانيا أكثر من 38 الف مهاجر غير شرعي بحرا وبرا، وفقاً للمنظمة الدولية للهجرة.

وقد أعلنت السلطات المغربية إنها احبطت 54 الف محاولة تسلل الى الاتحاد الأوروبي منذ كانون الثاني/يناير.

وشملت هذه المحاولات اكثر من سبعة الاف مغربي حتى نهاية اب/أغسطس 2018، وفقاً للأرقام التي اعلنها الخميس الماضي المتحدث الرسمي باسم الحكومة المغربية.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here