المغرب: السجن النافذ لأستاذ مادة التربية الإسلامية وعشيقته لاقامة حفلة جنس جماعية بتزنيت

 

moroco-amin.jpg777

الرباط ـ قضت المحكمة الإبتدائية بتيزنيت، صباح الخميس، بالحبس النافذ في حق أستاذ مادة التربية الإسلامية وعشيقته، وحكمت عليهما حضوريا ب8 أشهر حبسا نافذا، فيما حكمت على صديقيه بشهرين حبسا نافذا، وامرأتين بشهرين موقوفة التنفيذ وغرامات مالية مختلفة، ووجهت إليهم المحكمة تهم الفساد والخيانة الزوجية وإعداد وكر للدعارة.

وتعود تفاصيل القضية إلى بداية شهر مايو المنصرم، حين داهمت مصالح الدرك الملكي بسرية تزنيت، منزلا بالجماعة القروية بونعمان (24كلم جنوب تزنيت)، كان موضوع شكاية تقدمت بها زوجة الأستاذ الذي يشتغل بإحدى المؤسسات التعليمية بجماعة بونعمان، وتمكنت من اعتقال ستة أشخاص بداخله.

Print Friendly, PDF & Email

3 تعليقات

  1. المصيبة الأكبر انه أستاذ تربية اسلامية يعلم الطلاب الدين

  2. سبق وقيل ان لم تستحي فاصنع مأشأت ولابد ان تكون العقوبه قاسيه وياحبذا بما أقره الشرع والله اعلم.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here