المغرب.. “الاستئناف” تؤيد الحكم بالسجن 20 عاما لقائد حراك الريف بتهمة “المساس بالسلامة الداخلية للمملكة

 

الرباط – الأناضول

قضت محكمة الاستئناف في العاصمة المغربية، الدار البيضاء، منتصف ليلة الجمعة/السبت، بـ 20 عاماً سجناً نافذاً، في حق ناصر الزفزافي قائد حراك الريف، بتهمة “المساس بالسلامة الداخلية للمملكة” .

وأيد هذا الحكم، نفس الحكم الصادر ابتدائياً في وقت سابق من السنة الماضية.

وفي 26 يونيو/ حزيران 2018، قضت محكمة، بإدانة الزفزافي، و3 ناشطين آخرين بتهمة “المساس بالسلامة الداخلية للمملكة”، وقضت بسجنهم 20 عاماً.

وقضت المحكمة، ليلة الجمعة/السبت، بإدانة 3 نشطاء آخرين بنفس الحكم (20 سجنا نافذا)، وهم: سمير ايغيد ، ونبيل احمجيق ووسيم البوستاتي.

كما قضت بحبس نشطاء آخرين لمدد تراوحت بين عام واحد و10 سنوات.

وأصدرت المحكمة بحق الصحافي حميد المهداوي بحكما بالحبس 3 سنوات سجناً نافذاً، بتهمة عدم التبليغ على جريمة تهدد سلامة الدولة.

وشهد محيط المحكمة احتجاج أهالي الموقوفين بعد هذا الحكم.

وفي وقت سابق الجمعة، تظاهر عشرات من الحقوقيين المغاربة، أمام مبنى محكمة الاستئناف بالدار البيضاء.

وفي أغسطس/آب الماضي، أصدر العاهل المغربي، الملك محمد السادس، أمرًا بالعفو عن 889 من السجناء والمحكوم عليهم، بينهم أكثر من 100 معتقل على خلفية “حراك الريف”، لم يكن بينهم أغلب قادة الحراك.

ومنذ أكتوبر/ تشرين الأول 2016 وعلى مدى 10 أشهر، شهدت مدينة الحسيمة وعدد من مدن وقرى منطقة الريف (شمال)؛ احتجاجات للمطالبة بـ”تنمية المنطقة وإنهاء تهميشها”، وفق المحتجين.

ونهاية أكتوبر 2017، أعفى الملك محمد السادس، 4 وزراء من مناصبهم؛ بسبب اختلالات (تقصير) في تنفيذ برنامج إنمائي بمنطقة الريف.

Print Friendly, PDF & Email

3 تعليقات

  1. يا عيب الشوم انا مصدوم من هذا الخبر ، هل يعقل ان من يطالب بحقه فى لقمة خبز مغمسة بالكرامة يسجن 20 عام كاملة ،ما الفرق بينكم و بين نظام السيسي اذن ؟ هو يسجن معارضيه تحت بند الارهاب و انتم تحت بند المساس بأمن المملكة ، كنا نظن ان المغرب من الدول اللتى ارست قواعد الديمقراطية لكن يبدو ان كل بلاد العرب متشابهة فى القمع و الظلم

  2. كانت هذه هي الفرصة الأخيرة للنضام المغربي أن يتراجع فيه الأحكام الضالمة ضد المناضلين الشرفاء.
    .
    على الشعب الأن ان يرجع الى الشارع ويقوم بالمطالب المستحقة و العادلة:
    .
    – حرية
    – كرامة
    – عدالة اجتماعية
    .
    إن الأحْكَام مُسَيَّس.
    لماذا حُكم على المناضل، ناصر الزفزافي ب 20 سنة سجنا إنفرادياَ؟؟؟

  3. الملك يعفي أربعة وزراء لأنهم لم يقوموا بالأعمال المنوطة بهم ولم يتحملوا مسؤولياتهم أمام الشعب المغربي عامة ومنطقة الريف خاصة. ولما ندد الزفزافي بهذا الظلم حكم عليه ب 20 سنة حبساً!!!!!! المحكمة هنا تعارض الملك والزفزافي معاً فلماذا لم تتجرأ ( المحكمة) على إصدار بلاغ يندد بإعفاء الوزراء من طرف الملك ؟؟؟؟؟!!!! هذه الدولة جهلتنا ومارست علينا كل أنواع الضغوط النفسية والإجتماعية والسياسية والإقتصادية ….. بالله عليكم ماذا تنتظرون من هذا الشعب ؟؟ أسئلة ستجيب عليها الأيام المقبلة إذا لم يبادر مسؤولو المملكة بالتحرك ومحو هذا الظلم عن الشعب المغربي وكبح جماح هذه المحاكم التافهة التي تنفذ أحكاماً سياسية وبعيدة كل البعد عن منطقة العدالة وأتمنى أن يتدخل عاهل المغرب شخصياً لمحو هذا العار عن المملكة الشريفة.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here