المعشر عن لبنان والاردن: الاحتجاجات ستتواصل لأن الشارع لم يعد لديه ما يخسره

عمان- راي اليوم

 اقترح وزير البلاط الاردني الاسبق الدكتور مروان المعشر العودة لمسار الاصلاح السياسي في البلاد كجزء اساسي من معالجة الازمة الاقتصادية الحالية .

وعقد الدكتور المعشر مقارنة بين بلاده الاردن والوضع المتفاعل في لبنان .

 واعتبر بان الدرس الاهم لا بد من استيعابه في المنطقة  وهو ان الازمات الاقتصادية لم يعد من الممكن معالجتها عن طريق طلب المزيد من التضحيات من الناس .

 وشرح المعشر في مقال مثير نشره على صفحته بانه يتحدث عن تلك الازمات الاقتصادية  الناتجة عن غياب الحاكمية الرشيدة السياسية منها والاقتصادية  اضافة الى استفحال الفساد .

وشدد المعشر في مقاله على ان خطط الاحتواء الاقتصادي ينبغي ان يرافقها ارادة جادة لنمط سياسي جديد في الحكم اكثر تشاركية في صناعة القرار واكثر جدية في اجراءات محاربة الفساد .

وتوقع المعشر ان الناس لن يقبلوا بعد اليوم نمط الادارة القديم حتى لو تم تطوير افضل الخطط الاقتصادية  مشيرا الى ان الاحتجاجات الشعبية تستمر لان الشارع لم يعد لديه ما يخسره .

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. من اسهل الحلول لمشكله الدول الاقتصادية هو تحديد النسل في هذه الدول ليستطيع الاب إطعام طفله وليس اطفاله ناهيك عن اطفال اخوانه

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here