المطربة المصرية آمال ماهر في بيان عاجل: أمرّ بأسوأ ابتلاءات حياتي وحسبي الله ونعم الوكيل

القاهرة – “رأي اليوم”- محمود القيعي:

قال المطربة المصرية آمال ماهر إن ربنا وحده عالم بمساندة جماهيرها لها، مشيرة إلى أن دعمهم أثر عليها إيجابا كثيرا في أسوأ ظروف عدت عليها في حياتها.

ووجهت آمال ماهر الشكر لجمهورها قائلة: “لو أقدر أروح لكل إنسان وإنسانة أشكرهم بنفسي مش هتأخر ربنا جعلكم سبب يقويني في أضعف لحظات حياتي وأكبر ابتلاءات حياتي”.

وتابعت آمال في منشور لها بحسابها الرسمي على الفيسبوك اليوم الأربعاء: “ربنا كريم وقوي وجبار وهو المُعز والمُذل، كلي إيمان بأن الكون كله لو اجتمع علشان ينفعوا أو يضروا إنسان مش هينفعوه أو يضروه إلا بما كتبهُ الله له”.

وطلبت آمال ماهر من محبيها الدعاء في صلاتهم في المساجد والكنائس، مشيرة إلى أن الشكوىٰ لغير الله مذلة.

وتابعت آمال: “و لله فقط بـ أُقدم شكوتي، ومن الله فقط أنتظر الفرج والجبر والنصر وجزاء الصبر والاحتساب على كل ما يعلمهُ الله .. حسبي الله فهو نعم المولىٰ و نعم النصير اللهم لك الحمد على كل شيء اللهم لك الحمد في الضراء قبل السراء .. فكل قدرك وقضائك خير يا رب”.

واختتمت آمال بيانها بقولها: “هيفضل حبكم و دعمكم أعظم و أهم منحة من الله منحني بيها في أكبر محنة في عمري كله.. وأي تماسك أو صلابة أنا فيها سببها سند ربنا اللي سندهولي بيكم”.

وأردفت: دعواتكم.

كانت آمال ماهر قد أعلنت اعتزالها الغناء لأسباب خارجة عن إرادتها بعد أيام من عودة تركي آل الشيخ إلى مصر والإعلان عن مشروعات فنية كبيرة.

يذكر أن آمال ماهر تزوجت تركي آل الشيخ، وتفاقمت الخلافات بينهما و تم طلاقها منه.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

4 تعليقات

  1. رسالتها الأخيرة على صفحتها في الفيسبوك وهي تشكو محنتها الى الله مما تتعرض له أكبر دليل على ان اعتزالها الغناء كان نتيجة الضغط عليها وإبعادها بأي طريقة عن الغناء لأن من ظلمها وهو معروف كان مسنوداً من المتنفذين من ابناء بلدها،،،، للأسف

  2. فنانه بصوت وأداء رائع ومنحها الله الوجه الحسن.. وأساسا هي ابنه النيل الخالد.. مالذي رماك على راعي ابل يغتسل ويشرب من بول الناقه.. وقبل نقمه البترول أعز وجبه يتمناها هي الجراد المشوي مع جربوع محشي بروث الإبل..

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here