المسماري يتحدث عن ازياد المقاتلين الاجانب في الغرب الليبي.. جهاز استخبارات عربي أبلغ حفتر بخطوط نقل مقاتلين مفتوحه إلى ليبيا.. هل نقلت تركيا مقاتلين من سوريا الى ليبيا؟ وما علاقة بلحاج؟

بيروت ـ “راي اليوم” ـ كمال خلف:

هل نقلت تركيا مقاتلين من شمال سوريا إلى ليبيا للقتال الى جانب قوات حكومة التوافق ضد الجيش الوطني الليبي بقيادة خليفة حفتر، كما قال المتحدث باسم هذه القوات اللواء المسماري أمس؟، وهل هي عناصر جبهة النصرة كما ذكر أم أنها قوات أخرى؟

 الناطق باسم الجيش الوطني الليبي اللواء أحمد المسماري قال حرفيا خلال مؤتمر صحفي مساء السبت إن هناك خطوطا مفتوحة من تركيا ومالطا جوا وبحرا لدعم مجموعات طرابلس بالسلاح والمقاتلين.

وأضاف المسماري أن رحلات جوية مباشرة من تركيا إلى مصراتة تنقل مسلحين من “جبهة النصرة” قاتلوا في سوريا، قائلا إن عدد المقاتلين الأجانب في ازدياد.

هذا التصريح لم يأتي من باب الاتهام السياسي في إطار الصراع بين محاور تشكل تركيا مع قطر أحد أقطابه في الحرب الدائرة في ليبيا، لكنه جاء بناءا على معلومات استخبارية حصلت عليها قوات الجيش الليبي وتحديدا المشير حفتر من جهاز استخبارات عربي لدولة عربية كبيرة، رصد حركة تنقل لمقاتلين مفتوحه من سوريا دون أن يحدد هوية المقاتلين أن كانوا من جبهة النصرة أو قوات درع الفرات التابعة مباشرة لتركيا في منطقة شمال سوريا، حسب ما كشف لنا سياسي ليبي مقرب من قوات المشير حفتر.

وكانت تقارير استخبارية سورية قد ذكرت في بداية الحرب في سوريا، بأن عددا من المقاتلين الذين اكتسبوا خبرة خلال المعارك ضد قوات الزعيم الليبي الراحل “معمر القذافي”، نقلوا بإشراف القيادي الليبي “عبد الحكيم بلحاج” المقرب من تركيا وقطر للقتال في سوريا، وتحدثت تقارير أن بلحاج الذي بات يملك شركة طيران باسم ” الأجنحة للطيران” ذاته زار سوريا أكثر من مرة خلال العامين 2011 – 2012.

ونجح بلحاج خلال تولى حكومة الإخوان للحكم فى ليبيا برئاسة عمر الحاسى، فى الحصول على التراخيص اللازمة من مصلحة الطيران المدنى لتشغيل الشركة، والتي يبدو أنها تولت عمليات نقل المقاتلين بين سوريا وليبيا . ولا تشير المعطيات وتاريخ بلحاج الذي كان معتقلا بأنه صاحب رأس مال يكفي لإنشاء مشروع كهذا، ويمكن الاستنتاج أن بلحاج ليس المالك الحقيقي للشركة، أو أن جهة ما قدمت له الأموال بهدف انشاء خطوط جوية.

وفي الأول من نوفمبر2017 تحدثت تقارير عن وصول مقاتلين من العراق و سوريا إلى ليبيا تجمع المقاتلين الوافدين كان حينها في الكفرة جنوب البلاد . وأشرف حينها أمير”فيلق الأمة” في سوريا الليبي المهدي الحاراتي بالتعاون مع بلحاج على تنظيم انتقاء المقاتلين ممن يمكن الاعتماد عليهم في القتال داخل ليبيا. وذات العام أعلنت الإدارة العامة لمكافحة الإرهاب التابعة لقيادة الجيش الليبي أنها ألقت القبض على 16 مقاتلاً من جبهة النصرة في كمين، أثناء تسللهم إلى ليبيا عبر صحراء الكفرة جنوب البلاد. كانوا يحملون الجنسية السورية والسودانية وكانوا قد شاركوا في القتل في سوريا.

وتبدو أن خطوط نقل المقاتلين لم تقتصر على الحاجة العسكرية في جبهات القتال، إنما كانت تأخذ طابعا تدريبا لاكتساب الخبرات القتالية سواء في المدن والجبال كما طبيعة المعارك في سوريا أو القتال في الصحراء كما ليبيا . وتم فيما يبدو اعتماد مطار معيتيقة فى طرابلس وميناء مصراتة البحرى والجوى كمعابر لدخول المقاتلين والسلاح.

وفى يونيو حزيران 2017 نشرت القيادة العامة للقوات المسلحة الليبية وثائق مسربة، تكشف عن تدريب أعداد كبيرة من شباب دول شمال أفريقيا ومن أوروبيين ينحدرون من أصول مغاربية قبل تسفيرهم للقتال فى سوريا والعراق. وقال حينها المتحدث الرسمي باسم تلك القوات ان سفارة قطر فى طرابلس كانت تشرف مباشرة على عمليات الاستقطاب والتجنيد والتدريب والتسفير.

وكانت ليبيا قد تقدمت خلال هذا العام بشكوى إلى الأمم المتحدة ضد تركيا بسبب شحنات سلاح تنتهك حظر توريد الأسلحة الاممي إلى ليبيا، بعد أن تم ضبط شحنات سلاح في ميناء “الخمس” قادمة من تركيا.

Print Friendly, PDF & Email

14 تعليقات

  1. هذه تخاريف الإعلام المصري المتهتك ، نقلاً عن خابور أمني مصري أكثر تهتكاً ، فالمسألة لا تحتاج لتفكير كثير أو عميق
    منذ أن نجح الإخوان(وأنا لست منهم ولا من مؤيديهم) في الإنتخابات الرئاسية المصرية،أصيب العسكر ب (الإخوانوفوبيا) ولا زالوا يرتعدون منهم خشية تكرار التجربة في أماكن أخرى من عالمنا العربي الذي نُكب بحكم العسكر لعقود كلها سوداء ودمار للبلاد والعباد،ولذلك تجدهم يتآلفون في إلقاء التهم جزافاً على هذا الطرف أو ذاك خصوصاً إن كانت هناك تجربة ناجحة مثل التجربة التركية،حيث بقيت تركيا متخلفة في ظل حكم العسكر الى أن وصل المدنيون للحكم بقيادة أردوغان

  2. حفتر ذهب الى السيسي لطلب النجدة و كلاهما يتقاسمان الهزيمة المدوية على مشارف طرابلس .قبل ان تكون هزيمة لحفتر بالتاكيد هي هزيمة السيسي لانه هو من خطط و سلح و ساند هذه الحرب على طرابلس.

  3. يا المسماري اخفي وجهك لانك اصبحت اضحوكة الاطفال و اتضح ان رئيسك حفتر يملك جيشا من الكراكوز على الورق .

  4. اعتقد ان حفتر الغبي الذي يصور نفسه انه قائد جيش بمحاولته غزو طرابس قد انتحر بملشياته و قدمة خدمة عظيمة للسراج من حيث لا يدري و اصبح اضحوكة بين الامم لان القوة التي كان يهدد بها هي عبارة عن ملشيات مكونة من اطفال و بطالين و افارقة قبض عليهم من الهجرة الغير شرعية لا يملكون ادنى مبادئ القتال و لا يستطيعون حتى استعمال اسلحتهم و اغلبهم سلم نفسه عند اول رصاصة . الان على حكومة السراج استعادة كل مناطق الشرق الليبي التي كان يزعم حفتر انه يسيطر عليها بقوات كرتونية و هو لا يستطيع الان حتى حماية نفسه من الاعتقال .

  5. مصر ،الامارات و السعودية لايرسلون الى ليبيا الا الملائكة والشرفاء الطيبون الذين يحملون أغصان الزيتون رمز السلام الى الشعب الليبي !!!. فطوبى لكم .

  6. كان على هذا المدعو المسماري ان يختفي نهائيا من شاشات الاعلام حفاظا على كرامته لان رئيسه انهزم شر هزيمة في طرابلس و ترك ملشياته اسيرة و محاصرة في محيط طرابلس . تحية لابطال طرابلس الذي تصدوا لحفتر الذي انفضحت قواته الكرتونية التي كان يهدد بها حكومة طرابلس .اين السيسي و السعودية و الامارات التي دفعته للحرب الخاسة فخسر شرفه الى الابد.

  7. حفتر تلقى صفعة قوية بعد هزيمته في طرابلس و الان يجري البحث عنه لاعتقاله حيا او ميتا .بعض التقارير تقول انه هرب الى مصر بجلده و ترك ملشياته اسرى لدى قوات طرابلس .لكن الهزيمة الكبرى تلقتها مصر السيسي الذي دعم و مول و خطط لهذه الحرب الفاشلة . السيسي كل حروبه على الارهاب فشل و هزائم و لم يستطع السيطرة على سيناء و تخليصها من الارهاب فكيف يقدم النصح لحفتر و كلا الرجلين سجلهما و تاريخهما هزائم .

  8. تبرير سريع وشماعة يعلق عليها الهزائم المتلاحقة لميليشيات حفتر.

  9. مع احترامي للسيد ألباري عطوان ، يعمل أعضاء جماعة الإخوان المسلمين جنبًا إلى جنب مع الولايات المتحدة وإسرائيل. قاموا بقطع رأس علي وياسين لكنهم لم يطلقوا رصاصة على إسرائيل.

  10. – أيهما أفضل لمستقبل ليبيا برأيكم ؟ …الخبرات والتجربة التركية الأردوغانية …..أم السليمانية الخاشقجية ؟ !

  11. كلكم فشلة ، أبتليتم على هذه الأمة بهذه الوجوه المتخلفة التي لا تستطيع إدارة مزرعة أرانب فما بلك بدول ، بعد القذافي جاء ناس أكثر تخلف منه

  12. مشايخ الإخوان وما ادراك ما هم !! اثبتت الوقائع ان قطر وأردوغان تركيا هم المموولين للتنظيمات التكفيرية الإرهابية وأمريكا والغرب على علم بذلك وأكبر دليل ما جرى في سوريا ان كل الإرهابيين دخلوا عبر حدودهاوانتشروا الى العديد من البلدان العربية .

  13. اكيد قطر وتركيا يقومون بنقل الدواعش والمرتزقة المهزومين من سورية الى ليبيا لقد اصدر مشايخ الاخوان فتوى بتحليل تدخل الناتو في ليبيا وتدميرها وإعادة الاستعمار اليها

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here