المرشح السعودي لرئاسة منظمة التجارة العالمية يدعو إلى الاصلاح والبراغماتية

 

جنيف – (أ ف ب) – رأى المرشح السعودي لرئاسة منظمة التجارة العالمية محمد التويجري أن المنظمة باتت شبه مشلولة بعد 25 عاما على تأسيسها وبحاجة إلى إصلاح وإلى مدير عام يتمتع بحس عملي.

وقال خلال مؤتمر عبر الفيديو نظمه نادي الصحافة السويسري، “أرى أن كل منظمة ينبغي أن تعيد النظر بعملها مهما كانت الأوضاع المحيطة بها وفي حالتنا الوضع خطر. وبات هذا الأمر ضرورة. وباختصار الامور لا تتحرك”.

ويتنافس التويجري البالغ 53 عاما مع سبعة مرشحين آخرين لخلافة البرازيلي روبرتو ايزفيدو الذي ترك منصبه في آب/اغسطس قبل سنة من انتهاء ولايته.

وقال التويجري إن المنظمة شبه مشلولة بسبب الحرب التجارية بين الصين والولايات المتحدة أكبر قوتين اقتصاديتين في العالم وعدم ثقة إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب بالمنظمة والعمل المتعدد الأطراف عموما فضلا عن احجام المنظمة عن مراجعة طريقة عملها.

ودعا إلى “قيادة تتمتع بحس عملي ومدير عام يصغي إلى الأعضاء لكنه يكون غير منحاز بالفعل ويطرح أفكارا ويكون فعالا”.

ورأى التويجري أنه ينبغي إدخال إصلاحات و”أن نثبت للدول الأعضاء أن بامكاننا تحقيق أشياء” من خلال إنجاز ملفات يتم التفاوض بشأنها منذ سنوات.

وأضاف أن ازمة كوفيد-19 ستغير وجه التجارة والاقتصاد كما نعرفهما “لكنها تشكل فرصة أيضا لاحياء النظام التجاري متعدد الأطراف (..) ولإثبات ان هذه المنظمة مفيدة”.

وتجري منظمة التجارة العالمية في هذه الأيام سلسلة أولى من المشاورات مع كل من الدول الأعضاء لحذف ثلاثة مرشحين من بين الثمانية. وتجرى سلسلتان أخريان من المشاورات في تشرين الأول/أكتوبر وتشرين الثاني/نوفمبر على الأرجح.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

1 تعليق

  1. يعني اذا نجحت وصرت رئيس لهل منظمة لمشلولة حسب رائيك و طلب منك طال عمرو شي مخالف لقوانين المنظمة، هل تجروء على رفض طلبه؟؟؟؟ بكل تاكيد لا تستطيع رفض طلب طال عمرو!!!

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here