المخابرات الأردنية تُعلن “تفكيك” نسخة من خليّة إرهابيّة تابِعة لداعش:15 أردنيًّا من مدينة الرصيفة خطّطوا لهُجوم مُتزامن نهاية العام الماضي وبأوامر من أحد أتباع البغدادي

عمان- “رأي اليوم”- رصد:

تم الإعلان في عمان عن تفكيك تنظيم إرهابي محلي كان يعمل مع تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” في العراق وسورية ويهدف لتنفيذ عمليات متعددة ومتزامنة في الأردن حسب بيانات أردنية أمنية.

وخططت مجموعة مؤلفة من 15 شخصا جميعهم اردنيون لهجوم بالاسلحة النارية الأوتوماتيكية على مقر مكتب المخابرات والشرطة في مدينة الرصيفة شرقي العاصمة عمان مع تنفيذ هجوم متزامن على دوريات امنية في منطقة ياجوز المحاذية لغربي عمان.

وفككت حسب المعطيات الامنية دائرة المخابرات الاردنية خلية التنظيم حيث تبين ان جميع المتهمين من سكان مدينة الرصيفة، ويحملون الفكر التكفيري، ومن مؤيدي التنظيم ويروجون له، كما حصلوا على فتوى من التنظيم تجيز تنفيذ عمليات عسكرية على الساحة الأردنية، بحسب لائحة الاتهام، التي يحاكمون وفقها أمام محكمة أمن الدولة حاليا.

وعلمت “رأي اليوم” بأن عملية المحاكمة وبعد جمع القرائن والأدلة بدأت فعلاً في محكمة أمن الدولة.

وأُسندت فعلا للمتهمين سبع اتهامات هي المؤامرة بقصد القيام بأعمال إرهابية، وحيازة أسلحة بقصد استخدامها للقيام بأعمال إرهابية، وحيازة أسلحة وذخائر بقصد استخدامها للقيام بأعمال إرهابية، وحيازة اسلحة بقصد استخدامها على وجه غير مشروع مع الترويج لأفكار جماعة إرهابية، وبيع اسلحة بقصد استعمالها على وجه غير مشروع، وعدم الإبلاغ عن معلومات ذات صلة بنشاط إرهابي”.

وتم التعامل أمنيًّا مع الخلية مع نهاية العام الماضي وكان يفترض أن تتزامن الهجومات مع بداية العام الجديد.

وحسب لائحة الاتهام، فقد كان المتهمون قد توجهوا خلال شهر تموز (يوليو) العام الماضي إلى منطقة العالوك وهناك أخذوا يتبادلون الحديث عن التنظيم حيث بايعوا المتهم الأول أميرا للخلية، وعلى السمع والطاعة، نيابة عن أمير تنظيم “داعش” في العراق والشام أبو بكر البغدادي.

وحدد عناصر الخلية أواخر العام 2017، موعدا لتنفيذ العمليات العسكرية على الساحة الأردنية، لكن جرى القبض عليهم قبل أن يتمكنوا من تنفيذ مخططهم الإجرامي، وتم ضبط الأسلحة والذخائر التي كانت بحوزتهم، كما ضبط في منزل المتهم الثاني فتوى تجيز تنفيذ العمليات الانتحارية.

وذكرت التفاصيل التي نشرت محليا انه ضبطت قطعة سلاح (خرطوش) في منزل المتهم الثالث، وقطعة سلاح (ستن) في منزل المتهم التاسع، وقطعة سلاح في منزل المتهم العاشر، كما ضبط في منزل المتهم الحادي عشر بندقية (أم 4) ومخزن عائد لذات السلاح، ورشاش (ستن) ومخزن وكمية من العتاد، ومسدس ومخازن عتاد عائد لهما وبندقية صيد وصاعق كهربائي.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here