المجلس الدستوري اللبناني يبطل عضوية برلمانية من كتلة الحريري

بيروت/ وسيم سيف الدين/ الأناضول – أعلن المجلس الدستوري اللبناني (أعلى سلطة قضائية)، الخميس، إبطال عضوية ديما الجمالي، بالبرلمان، عقب إثبات العبث بغرفة انتخابية في دائرتها (طرابلس).

والجمالي نائبة عن تيار المستقبل، بزعامة رئيس الحكومة سعد الحريري.

وقرر المجلس الدستوري إجراء الانتخابات على المقعد السني الخامس بطرابلس (شمال) خلال شهرين.

وقال رئيس المجلس الدستوري عصام سليمان، في مؤتمر صحفي ببيروت، إنه جرى مراجعة القلم (غرفة بمركز اقتراع)، وثبت تعرض الأوراق للعبث.

ودعا إلى إجراء انتخابات جديدة خلال شهرين، وفق القانون الانتخابات، في دائرة طرابلس وحدها أي الدائرة المصغرة.

يشار إلى أن الطعن بحق جمالي جاء من جانب منافسها عن المقعد السني في دائرة طرابلس طه ناجي، وهو يتبع لجمعية المشاريع الإسلامية القريبة من قوى 8 آذار المؤيدة للنظام السوري.

وجرت الانتخابات النيابية في 6 مايو/ أيار من العام الماضي على أساس قانون النسبية مع الصوت التفضيلي لكل مرشح على لائحة معينة.

وكانت كتلة المستقبل قد فازت بـ21 نائبًا في مختلف المناطق اللبنانية من أصل 128 نائبًا يشكلون البرلمان.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here